Web Analytics Made
Easy - StatCounter
3 أرقام تؤكد.. ليونيل ميسي لا يحتاج التسجيل كي يكون الأفضل

3 أرقام تؤكد.. ليونيل ميسي لا يحتاج التسجيل كي يكون الأفضل

تابع برشلونة مسلسل تضييق الخناق على غريمه التقليدي ريال مدريد في صدارة الليجا بعد أن حقق فوزا بشق الأنفس على حساب ضيفه خيتافي 2-1 في لقاء صنع به ميسي هدفًا.

آس آرابيا ووكالات
آس آرابيا ووكالات
تم النشر

تابع برشلونة مسلسل تضييق الخناق على غريمه التقليدي ريال مدريد في صدارة الليجا بعد أن حقق فوزا بشق الأنفس على حساب ضيفه خيتافي بهدفين لواحد في اللقاء الذي احتضنه ملعب (الكامب نو) السبت ضمن الجولة الـ24 بدوري الدرجة الأولى الإسباني لكرة القدم.

ورغم عدم تسجيل الأسطورة الأرجنتيني ليونيل ميسي أيًا من أهداف المباراة، إلا أنه خطف الأضواء كما العادة بمواصلته مسلسل صناعة الأهداف ليثبت أنه لا يحتاج إلى التسجيل كي يكون الأفضل.

--ليونيل ميسي يفشل في التسجيل لـ4 مباريات متتالية في الليجا، وتلك أسوأ سلسلة تهديفية له منذ يناير 2014 والتي امتدت لثماني مباريات.

-ليونيل ميسي منح 12 تمريرة حاسمة في 19 مباراة بالليجا هذا الموسم، أقل بصناعة واحدة مما فعله الموسم الماضي خلال 34 مباراة.

-ليونيل ميسي منح 6 تمريرات حاسمة في آخر 3 مباريات لبرشلونة في الليجا، تمامًا كما فعل في 20 مباراة مع برشلونة في المسابقة قبل تلك المباريات الثلاث.


وبعد انتصاره الثاني تواليا، الـ16 هذا الموسم، يرفع حامل اللقب رصيده إلى 52 نقطة يجاور بها غريمه ريال مدريد في الصدارة مؤقتا، مع تفوق الميرينجي بفارق الأهداف، انتظارا لما ستسفر عنه مباراة الفريق الملكي الأحد عندما يستضيف سيلتا فيجو على ملعبه (سانتياجو برنابيو).


اقرأ أيضًا: مخترق حساب برشلونة على تويتر.. عربيّ

على الجانب الآخر، توقف مسلسل انتصارات خيتافي على مدار الجولات الأربع الماضية، ليتجرع الفريق خسارته السادسة هذا الموسم.

وتجمد رصيد الفريق المدريدي عند 42 نقطة يستقر بها في المركز الثالث.

اخبار ذات صلة