2021 وريال مدريد | مستقبل مبابي.. هل تؤثر تصريحات زيدان بالسلب على الصفقة؟

ستشهد الشهور المقبلة منافسة شرسة بين ثلاثة عمالقة (باريس سان جيرمان، ريال مدريد وليفربول) على امتلاك مهاجم بحجم كيليان مبابي.

0
2021%20%D9%88%D8%B1%D9%8A%D8%A7%D9%84%20%D9%85%D8%AF%D8%B1%D9%8A%D8%AF%20%7C%20%D9%85%D8%B3%D8%AA%D9%82%D8%A8%D9%84%20%D9%85%D8%A8%D8%A7%D8%A8%D9%8A..%20%D9%87%D9%84%20%D8%AA%D8%A4%D8%AB%D8%B1%20%D8%AA%D8%B5%D8%B1%D9%8A%D8%AD%D8%A7%D8%AA%20%D8%B2%D9%8A%D8%AF%D8%A7%D9%86%20%D8%A8%D8%A7%D9%84%D8%B3%D9%84%D8%A8%20%D8%B9%D9%84%D9%89%20%D8%A7%D9%84%D8%B5%D9%81%D9%82%D8%A9%D8%9F

انطلق أمس الجمعة الموافق 1 يناير 2021 سوق الانتقالات الشتوية وسط ترقب من كبار أندية أوروبا، التي أبدت رغبتها في حسم بعض الصفقات القوية مثل النمساوي ديفيد ألابا، مدافع فريق بايرن ميونخ الألماني، وسيرجيو راموس، مدافع ريال مدريد الإسباني.

وستنتهي عقود ديفيد ألابا وسيرجيو راموس في الثلاثين من يونيو المقبل، وبالتالي فإن الميركاتو الشتوي الحالي سيكون حاسمًا في مستقبل كلا اللاعبين.

ولم يتوصل ألابا إلى اتفاق مع بايرن ميونخ بسبب تطلعاته المادية العالية، وبالتالي فإن أيامه أو شهوره على أقصى تقدير في الدوري الألماني باتت معدودة.

وأما بالنسبة إلى راموس فإنه يريد التجديد لموسمين، مخالفًا بذلك سياسة ريال مدريد، التي تنص على التجديد موسمًا بموسم لكل لاعب يتجاوز الثلاثين من عمره.

وبالرغم من صدى هذين الاسمين في الميركاتو، إلا أن اسم كيليان مبابي، مهاجم باريس سان جيرمان الفرنسي، يظل الأكثر صدى في عام 2021.

وسينتهي عقد كيليان مبابي مع باريس سان جيرمان في صيف عام 2022، وبالتالي فإن العملاق الباريسي أمام خيارين لا ثالث لهما: إما إقناعه بتجديد عقده وإما بيعه في صيف 2021 للحصول على قيمة مالية مقبولة مقابل رحيله.

وحاولت الإدارة الباريسية تجديد عقد مبابي في أكثر من مناسبة لتجنب رحيله، ولكن المهاجم الفرنسي المتميز (الأعلى قيمة سوقية في عالم كرة القدم) رفض مسألة التجديد، رغبة منه في خوض مغامرة وتحدي جديد.

ونقلًا عن صحيفة «ليكيب» الفرنسية، فإن باريس سان جيرمان مستعد للتحرك بشكلٍ أقوى لحسم مسألة تجديد عقد مبابي.

وسينتهي عقد الجناح البرازيلي نيمار دا سيلفا مع باريس سان جيرمان في صيف عام 2022، وبالتالي فإن الإدارة الباريسية تنتظرها فترة عصيبة، فالنادي مُهدد بخسارة نجميه.

وأعلن باريس سان جيرمان مؤخرًا عن تعاقده مع المدرب الأرجنتيني ماوريسيو بوكيتينيو لقيادة الفريق خلفًا للألماني توماس توخيل.

وتهدف الإدارة الباريسية إلى الحفاظ على مبابي ونيمار لإقناع بوكيتينيو بمشروع الفريق ومحاولة إنجاز ما لم يستطع توخيل إنجازه.


ليفربول يدخل في صراع مع ريال مدريد على مبابي

وكنا قد أشرنا في السابق إلى أن مبابي هو الهدف الاستراتيجي لنادي ريال مدريد، وسيبذل قصارى جهده لحسم هذه الصفقة في صيف عام 2021، ولكن المشهد أصبح ضبابيًا مؤخرًا، خاصة بعد ظهور نادي ليفربول الإنجليزي على ساحة المهتمين بضم مبابي.

ويمتلك حامل لقب الدوري الإنجليزي الممتاز الأموال الكافية للتعاقد مع صفقة بحجم مبابي، لذا شهدت الأسابيع الماضية تحرك ليفربول لإقناع مبابي بأن يحط رحاله في ملعب أنفيلد.

وأكد مبابي في أكثر من مناسبة سابقة أن الدوري الإنجليزي ونادي ليفربول يروقان له كثيرًا، وبالتالي فإن الشهور المقبلة ستشهد منافسة شديدة بين ثلاثة عمالقة: باريس سان جيرمان (حامل لقب الدوري الفرنسي)، ريال مدريد (حامل لقب الدوري الإسباني) وليفربول (حامل لقب الدوري الإنجليزي الممتاز).

وهناك رغبة متبادلة بين زين الدين زيدان، مدرب ريال مدريد، وكيليان مبابي بالعمل معًا يومًا ما، ومع ذلك تذكر صحيفة «ليكيب» أن تصريحات المدرب الفرنسي الأخيرة، الذي أشار فيها إلى أن كريم بنزيما هو أفضل مهاجم فرنسي في التاريخ، قد تلعب دورًا ضد ريال مدريد في مسألة ضم مبابي، خاصة وأن مبابي وبنزيما سيتشاركان غرفة ملابس واحدة في مدينة فالديبيباس الرياضية.

ويمتلك زيدان قدرة كبيرة في إدارة غرفة ملابس مدججة بالنجوم، وبالتالي في حالة قدوم مبابي إلى ريال مدريد فإن زيدان عليه معالجة وإدارة هذا الأمر بالطريقة الأمثل، حتى لا تكون تصريحاته الأخيرة وبالًا عليه. 


.