10 حقائق وغرائب عن الجولة الـ27 من الدوري الإسباني

برشلونة عاد لصدارة جدول ترتيب الدوري الإسباني بعدم تغلب على ريال سوسيداد، بينما خسر ريال مدريد أمام فريق ريال بيتيس.

0
10%20%D8%AD%D9%82%D8%A7%D8%A6%D9%82%20%D9%88%D8%BA%D8%B1%D8%A7%D8%A6%D8%A8%20%D8%B9%D9%86%20%D8%A7%D9%84%D8%AC%D9%88%D9%84%D8%A9%20%D8%A7%D9%84%D9%8027%20%D9%85%D9%86%20%D8%A7%D9%84%D8%AF%D9%88%D8%B1%D9%8A%20%D8%A7%D9%84%D8%A5%D8%B3%D8%A8%D8%A7%D9%86%D9%8A

أنهى برشلونة الجولة السابعة والعشرين من منافسات دوري الدرجة الأولى الإسباني لكرة القدم في الصدارة، بعدما تعثر غريمه التاريخي، ريال مدريد، بشكل غير متوقع أمام ريال بيتيس، ليفقد بذلك الصدارة التي احتلها أسبوعا واحدا فقط.

وفيما يلي أبرز عشر حقائق عن الجولة الـ27:

1 - بيتيس يعود لدرب الانتصارات بعد ست جولات.

وضع بيتيس، الذي تغلب على ريال مدريد بنتيجة (2-1)، نهاية لحالة إحباط لازمته ست جولات متتالية جراء عدم فوزه في أي مباراة.

وتمكن بيتيس من العودة إلى درب الانتصارات في هذه الجولة أمام الميرينجي متصدر التصنيف، الذي انتهى به الحال إلى الوصافة بفارق نقطتين عن برشلونة بعد الخسارة على ملعب بينيتو فيلامارين.

ولم يتمكن بيتيس من تحقيق أي فوز في الدوري المحلي منذ 19 يناير الماضي، عندما فاز بثلاثية نظيفة على ريال سوسييداد، ومنذ ذلك الحين، خسر في ثلاث مباريات وتعادل في عدد مماثل.

2- لا غنى عن ميسي الذي سجل أو صنع 12 من أصل آخر 14 هدفا للبرسا.

لا توجد بيانات أكثر وضوحا بشأن اعتماد برشلونة حاليا على نجمه الأرجنتيني ليونيل ميسي من دوره في تسجيل أو صناعة 12 من أصل آخر 14 هدفا للفريق الكتالوني في الدوري الإسباني.

اقرأ أيضًا: كاسياس يحسم موقفه من الترشح لانتخابات رئاسة الاتحاد الإسباني

وكان أبرز هذه الأهداف هو الأخير الذي سجله النجم الأرجنتيني من ركلة جزاء عانقت شباك ريال سوسييداد في المباراة التي انتهت بفوز البرسا بهدف نظيف واقتناصه النقاط الثلاث.

3- التعادل الرابع على التوالي بين أتلتيكو مدريد وإشبيلية.

عجز أتلتيكو مدريد وإشبيلية عن الفوز أثناء 4 مباريات تواجها فيها خلال موسمي 2018/2019 و2019/2020 حيث كان التعادل سيد الموقف في آخر أربع مواجهات متتالية بينهما في الدوري المحلي، اثنتان على ملعب سانشيز بيزخوان واثنتان في واندا متروبوليتانو.

4- خيتافي يسجل فوزا واحدا في آخر أربع مباريات.

تعادل خيتافي أمام سيلتا فيجو سلبيا يوم السبت على ملعب ألفونسو بيريز، حيث عانى من عدم الفوز أو التسجيل في المواجهة الثانية على التوالي على أرضه، وذلك بعد الهزيمة أمام إشبيلية في الجولة الخامسة والعشرين.

وفاز خيتافي في واحدة من آخر أربع مواجهات له في البطولة بنتيجة (0-1) أمام مايوركا، بينما تجرع مرارة الخسارة مرتين على يد إشبيلية (0-3) وبرشلونة (2-1) وتعادل مع سيلتا (0-0). ومع ذلك لا يزال يحتل المركز الرابع المؤهل لدوري أبطال أوروبا.

5 - 24 هزيمة متتالية لريال سوسييداد على معلب كامب نو.

بخسارته أمام برشلونة بهدف نظيف في الجولة الأخيرة، مني ريال سوسييداد بهزيمته الرابعة والعشرين على الكامب نو منذ 1995 حتى الآن.

وجاءت هزيمة سوسييداد في هذه الجولة بفضل هدف سجله ميسي، الذي وقع هكذا على 16 هدفا هزت شباكه.

6 - فالنسيا يفشل في الفوز خارج أرضه للمرة الخامسة.

عجز فالنسيا، الذي تعادل مع ألافيس بنتيجة (1-1)، عن الفوز للمباراة الخامسة على التوالي في الدوري المحلي، حيث تعادل مرتين وهُزم ثلاث أخرى.

يشار إلى أن فريق الخفافيش لم يتمكن من اقتناص النقاط الثلاث منذ فوزه أمام ليفانتي بنتيجة (2-4) في 7 ديسمبر الماضي.

وعلى هذا النحو، لم يستطع الفوز في أي مباراة خارج الديار خلال عام 2020.

7 - ليفانتي يلعب بقمصان فريقه النسائي الأول.

بمناسبة اليوم العالمي للمرأة، نزل لاعبو ليفانتي إلى الملعب مرتدين قمصانًا تحمل أسماء لاعبات الفريق النسائي الأول في النادي، وانتهى اللقاء بتعادله بهدف لمثله أمام غرناطة.

8 - فوزان متتاليان لأتلتيك بعد ثلاثة شهور في الليجا.

فاز أتلتيك على بلد الوليد بنتيجة (1-4) ليسجل ثاني فوز له على التوالي في الدوري للمرة الأولى منذ ثلاثة أشهر. ولم يتمكن أتلتيك من تحقيق انتصارين متتالين بالليجا منذ الأول من ديسمبر الماضي، عندما تغلب على غرناطة بهدفين نظيفين، بعدما فاز في الجولة السابقة على أوساسونا 1-2.

9 - أول انتصار لمايوركا وليجانيس خارج أرضيهما.

تمكن مايوركا، الذي فاز على إيبار بنتيجة (1-2) على ملعب إيبوروا، وليجانس، الذي فاز بنفس النتيجة على فياريال على استاد لا سيراميكا، من تسجيل أول فوز لكل منهما خارج الديار خلال هذا الموسم، مع العلم أنهما كانا الفريقين الوحيدين اللذين لم يفوزا بعد خارج أرضيهما في هذا الموسم.

10 - إسبانيول يواجه بشكل أكبر خطر الهبوط إلى دوري الدرجة الثانية.

أصبح إسبانيول بعد الخسارة بهدف نظيف يوم الأحد أمام أوساسونا بعيدا بشكل أكبر عن الاستمرار في دوري الدرجة الأولى بينما يحمل في جعبته فقط 6 نقاط.

يشار إلى أن إسبانيول لم يغادر مراكز الهبوط في ترتيب الليجا منذ الجولة الخامسة، كما أنه لم يتزحزح عن الأخير منذ الجولة السادسة عشرة.

.