يواكيم لوف يرحب بتدريب ريال مدريد

يواكيم لوف يكشف أن مسيرته في تدريب منتخب ألمانيا أوشكت على الانتهاء وألمح إلى رغبته في تدريب نادي ريال مدريد

0
%D9%8A%D9%88%D8%A7%D9%83%D9%8A%D9%85%20%D9%84%D9%88%D9%81%20%D9%8A%D8%B1%D8%AD%D8%A8%20%D8%A8%D8%AA%D8%AF%D8%B1%D9%8A%D8%A8%20%D8%B1%D9%8A%D8%A7%D9%84%20%D9%85%D8%AF%D8%B1%D9%8A%D8%AF

كشف الألماني يواكيم لوف، المدير الفني لمنتخب ألمانيا، أن مهمته في تدريب منتخب ألمانيا أوشكت على الانتهاء، وأبدى رغبته في تولى تدريب نادي ريال مدريد الإسبانيفي المستقبل.

وخلال حوار قامت به شبكة قنوات «زد دي إف» التلفزيونية الألمانية عبر برنامجها «سبورت ستوديو» مع المدرب الألماني يواكيم لوف، أدلى لوف بالعديد من التصريحات التي أوضح خلالها رغبته في تولى قيادة ريال مدريد في الفترة المقبلة، وأن مسيرته في منصب الجهاز الفني مع المنتخب الألماني، الذي حصل معه على لقب كأس العالم 2014 في البرازيل، اقتربت على الانتهاء.

وقال لوف حول إمكانية تدريب نادي ريال مدريد في المستقبل: «لقد كنت مدربا لعدة أندية لبعض الوقت، ولا أفكر أبدًا في التقاعد، وأيضا من الواضح أن وقت مسيرتي مع المنتخب الألماني الوطني أوشك على الانتهاء».

وتابع: «لذلك ستأتي اللحظة التي سيفكر فيها الطرفان ماذا يجب عليهما فعله فيما بعد، ومن جانبي فأنا مهتم بتدريب أحد الأندية»، وكان هذا رد لوف عند سؤاله حول تدريب نادي ريال مدريد في المستقبل.

وأضاف: «أعتقد أنني سأدرب في المستقبل ناديًا في الخارج وليس في الدوري الألماني، ونادي ريال مدريد مثير جدا للاهتمام ليس فقط لي، ولكن لأي مدرب».

يمكنك قراءة: بسبب سواريز وديمبلي.. برشلونة يغري هاري كين بعرض خيالي


يذكر إنها ليست المرة الأولى التي يرتبط فيها اسم يواكيم لوف، البالغ من العمر 58 عاما، بتولي مسؤولية تدريب النادي الملكي، فقد كان من المدربين الأوائل المرشحين لخلافة زين الدين زيدان في ريال مدريد، بعد الرحيل المفاجئ للمدرب الفرنسيفي شهر يونيو الماضي، ولكنه خرج وقتها ونفى ذلك نظرا لوجوده وقتها مع منتخب ألمانيا في مونديال روسيا الأخير، وصرح قائلا: «أعتقد أن ريال مدريد لن يتأخر في إيجاد بديل جيد لزيدان».

وقام نادي ريال مدريد بعدها بالتعاقد مع المدرب جولين لوبيتيجي، ولكنه لم يتمكن من تحقيق المنتظر منه وفشل في قيادة سفينة المرينجي، ولذلك تمت إقالته من قبل رئيس نادي ريال مدريد فلورنتينو بيريز، وتعيين المدرب الأرجنتيني سنتياجو سولاري كمدرب مؤقت، قبل منحه عقدًا مع الفريق يمتد حتى 2021، ومنذ إقالة لوبيتيجي واسم لوف يتردد كثيرا لتولى ريال مدريد في المستقبل.

كما أن مونديال روسيا الأخير وخروج منتخب ألمانيا مبكرا كمتذيل مجموعته، وكذلك خروجه مبكرا من بطولة دوري الأمم الأوروبية ونتائجه السيئة مؤخرا مع منتخب «المانشفت» أو «الماكينات»، كل هذه الأمور تهدد مستقبله في منصبه، وسيرحب بكل سهولة هذه المرة في حالة قدوم عرض من ريال مدريد للتعاقد معه.

.