Web Analytics Made
Easy - StatCounter
الأمس
اليوم
الغد
18:15
انتهت
سبورتينج براجا
بيلينينسيس
18:30
بعد قليل
سانت جالن
لوزيرن
17:15
انتهت
موريرينسي
باسوش فيريرا
16:15
الشوط الثاني
نيوشاتل
سيون
20:30
انتهت
بورتو
سبورتنج لشبونة
19:00
وست هام يونايتد
واتفورد
19:15
انتهت
تشيلسي
نورويتش سيتي
19:00
بعد قليل
برشلونة
أوساسونا
19:15
انتهت
أرسنال
ليفربول
18:00
جالاتا سراي
جوزتيبي
19:45
انتهت
أتالانتا
بريشيا
19:00
بعد قليل
ريال مدريد
فياريال
17:00
انتهت
مانشستر سيتي
بورنموث
19:15
كريستال بالاس
مانشستر يونايتد
19:45
انتهت
ساسولو
يوفنتوس
18:30
انتهت
بازل
زيورخ
20:30
انتهت
جل فيسنتي
تونديلا
17:00
انتهت
نيوكاسل يونايتد
توتنام هوتسبر
17:00
الشوط الثاني
إيفرتون
أستون فيلا
10:30
انتهت
بنفيكا
فيتوريا غيمارايش
17:30
انتهت
ميلان
بارما
19:45
سبال
إنتر ميلان
18:15
انتهت
بورتيمونينسي
بوافيستا
19:15
ساوثامبتون
برايتون
17:00
انتهت
بيرنلي
ولفرهامبتون
16:00
انتهت
سانت كلارا
ديسبورتيفو أفيش
17:30
انتهت
بولونيا
نابولي
17:30
الشوط الاول
تورينو
جنوى
19:45
انتهت
روما
هيلاس فيرونا
17:00
الشوط الثاني
ليستر سيتي
شيفيلد يونايتد
19:45
انتهت
أودينيزي
لاتسيو
16:30
الشوط الثاني
إيبار
ريال بلد الوليد
19:00
بعد قليل
مايوركا
غرناطة
19:45
انتهت
ليتشي
فيورنتينا
19:00
بعد قليل
ريال بيتيس
ديبورتيفو ألافيس
17:30
انتهت
سامبدوريا
كالياري
19:00
بعد قليل
أتليتك بلباو
ليجانيس
18:30
انتهت
يانج بويز
سيرفيتي
19:00
بعد قليل
فالنسيا
إسبانيول
18:30
انتهت
لوجانو
ثون
19:00
بعد قليل
خيتافي
أتليتكو مدريد
19:00
بعد قليل
سيلتا فيجو
ليفانتي
19:00
بعد قليل
ريال سوسيداد
إشبيلية
يأس فالفيردي يدفعه للتخلى عن شعار «صفر مخاطرة»

يأس فالفيردي يدفعه للتخلى عن شعار «صفر مخاطرة»

برشلونة قد تعادل سلبيا أمام ضيفه سلافيا براج في المباراة التي جمعت بينهما على ملعب الكامب نو ضمن منافسات الجولة الرابعة لبطولة دوري أبطال أوروبا.

حسام نور
خافيير ميجيل - ترجمة: حسام نور
تم النشر

أكد المدرب الإسباني إرنستو فالفيردي في بداية الموسم أنه غير مستعد بالمغامرة، والمخاطرة بتعرض أي من اللاعبين في الفريق للإصابات، كما فعل في حسن التعامل مع ليونيل ميسي، الذي بدأ تدريجيًا اللعب بعد التعافي من الإصابة في العضلة الخلفية، حيث تركه أكثر من شهر خارج الملعب.

ودخل فالفيردي الموسم الجديد تحت شعار «صفر مخاطرة» باعتبار أن سلامة اللاعبين وجاهزيتهم الكاملة ستكون الركيزة الأساسية التي سيعتمد عليها في استدعاء اللاعبين في قائمة المباريات التي سيخوضها الفريق.

وبالرغم من ذلك، فإن هذا الشعار «صفر مخاطرة» بدأ يتبخر رويدا رويدا مع مرور الوقت وصولا إلى مباراة الأمس الثلاثاء أمام سلافيا براج التشيكي في دور المجموعات من دوري أبطال أوروبا حيث خاطر فالفيردي بـ 4 لاعبين على أرض الميدان يعانون من مشاكل صحية مختلفة، وهي مشاكل حاول النادي إخفاءها بطريقة أو بأخرى.

وكان اللاعب الذي انتهى به الأمر إلى دفع المزيد مقابل «جرأته» هو جوردي ألبا حيث شارك في المباراة بالرغم من معاناته منذ أسابيع من انزعاجات عضلية في الجزء الخلفي من ساقه اليسرى ولم يلعب مباراة الليجا الماضية أمام ليفانتي، ولكن بالأمس الثلاثاء أراد المخاطرة والمشاركة في المباراة، مدركا أنها مباراة ذات أهمية كبيرة بالنسبة للبلوجرانا في الشامبيونزليج، ومع ذلك، فإنه لم يتحمل سوى 42 دقيقة فقط على أرض الملعب. فقد انهار اللاعب الدولي الإسباني بمفرده والآن أصبحت إمكانية عودته للمشاركة أمام بوروسيا دورتموند الألماني في غضون 3 أسابيع والتي تعتبر مباراة مهمة للبارسا في دوري الأبطال، في مهب الريح.

يمكنك أيضا قراءة: أبرز سيناريوهات تأهل برشلونة إلى ثمن نهائي دوري أبطال أوروبا

وكان هناك لاعبان اثنان آخران كان لا بد من استبدالهما بسبب المخاطر التي كان من الممكن أن يتعرضا لها وكانت لتزيد الأمر سوءا هذا الموسم، وأحدهما كان عثمان ديمبلي، الذي كان يستخدم يده لتهدئه سرعته عندما كان يركض بالكرة، مدركًا أنه قد يعرض نفسه للإصابة مجددا في العضلة ذات الرأسين الفخذية في الساق اليسرى، والتي لم يتم استدعاؤه على إثرها في مباراة ليفانتي.

أما اللاعب الثاني فهو سيرجيو بوسكيتس الذي انتهى به الأمر وهو يطالب بالخروج في الشوط الثاني بعدما شعر بتوعك في الاستراحة بين الشوطين وكان على وشك السقوط مغشيًا عليه بسبب التهاب في المعدة.

وتعتبر المخاطرة الرابعة في المباراة بالنسبة لفالفيردي، مشاركة سيرجي روبرتو، الذي قفز إلى عشب كامب نو في الدقيقة 46 بديلا لجوردي ألبا، وهذا بالرغم من تعرضه لآلام في الحوض بعد مباراة ليفانتي الأخيرة، ولحسن الحظ أنه تمكن من التحمل على أرض الميدان حتى نهاية المباراة.

اخبار ذات صلة