وكيل جاريث بيل يساعد برشلونة في الحفاظ على «مواهبه»

اللاعب الغيني الشاب أليكس موريبا صاحب الـ 16 عامًا، الذي يمتلك الجنسية الإسبانية، وقع عقدًا جديدًا مع فريق برشلونة لمدة 3 أعوام بشرط جزائي ضخم للغاية بالنسبة لعمره الصغير

0
%D9%88%D9%83%D9%8A%D9%84%20%D8%AC%D8%A7%D8%B1%D9%8A%D8%AB%20%D8%A8%D9%8A%D9%84%20%D9%8A%D8%B3%D8%A7%D8%B9%D8%AF%20%D8%A8%D8%B1%D8%B4%D9%84%D9%88%D9%86%D8%A9%20%D9%81%D9%8A%20%D8%A7%D9%84%D8%AD%D9%81%D8%A7%D8%B8%20%D8%B9%D9%84%D9%89%20%C2%AB%D9%85%D9%88%D8%A7%D9%87%D8%A8%D9%87%C2%BB

ربما بالنسبة للعديد اسم أليكس موريبا لا يعني لهم شيئًا ولا يعرفونه، ولكنه لاعب فريق برشلونة الإسباني الشاب صاحب الـ 16 عامًا، ولد في غينيا، ويمتلك الجنسية الإسبانية، ويعد أحد اللآليء التي يتم ثقلها حاليًا في أكاديمية «لاماسيا»، ونادي برشلونة لا يريد السماح له بالرحيل.

ويعد هذا هو السبب في أنهم جددوا عقد لاعب خط الوسط لمدة 3 أعوام، وحتى 2022، في مقابل 2 مليون يورو كراتب موزع على المواسم الثلاثة.

ولكي يستطيع الفريق الكتالوني الحفاظ عليه، وضع شرطًا جزائيًا في عقده بقيمة 100 مليون يورو، وجعل النادي الأمر رسميًا، الأسبوع الماضي، والتقط اللاعب صورًا مع جويليرمو أمور، وبيب سيجورا، وسيلفيو إلياس وإريك أبيدال، وبالإضافة إلى ذلك، سيتم توزيع 2.5 مليون يورو أخرى على كل من عائلة اللاعب ووكيل أعماله.



ويعد وكيل أعمال النجم الإسباني الشاب، صعب المنال، وهو جوناثان بارنيت، وهو وكيل أعمال النجم الويلزي جاريث بيل، جناح فريق ريال مدريد الغريم التقليدي لبرشلونة.

ووصل أليكس كوريبا إلى برشلونة قادمًا من إسبانيول في 2010، ولعب هذا الموسم 6 مباريات مع الفريق الكتالوني في دوري الشباب، وسجل هدفًا ضد هيرتا برلين.

ويعتقد برشلونة أن اللاعب الشاب يمتلك مقومات تجعل منه لاعب كبير بحجم الإيفواري يايا توريه أو الفرنسي بول بوجبا، ولذلك فضلوا الاحتفاظ به لحين اكتمال موهبته، وحتى يصبح الوعد حقيقة.

لاماسيا تريد الحفاظ على جواهرها

خلال السنوات الماضية، ترك العديد من اللاعبين الشباب، نادي برشلونة، قبل أن يتم تصعيدهم إلى الفريق الأول، مثل سيسك فابريجاس، عندما انتقل إلى موناكو، وهيكتور بيليرين إلى آرسنال، وبعد سنوات ينتصر اللاعبين في الأندية الأخرى ويتألقون، ومع ذلك لا تتاح لهم فرصة الذهاب إلى الفريق الأول مع برشلونة، فعلى سبيل المثال نرى إيكاردي يتألق في إنتر ميلان ولكنه لم يلعب في الفريق الأول لبرشلونة بعد.

ولهذا السبب تم اتخاذ قرارًا بحماية أليكس، عن طريق الشرط الجزائي، لأنهم لا يريدون السماح لمزيد من النجوم الشباب بتدعيم صفوف الأندية الأخرى.

وبهذه الطريقة، أصبحت سياسة النادي مختلفة وغيرت خططها، لأنه كان يبدو أنها قبل ذلك كانت توفر المزيد من التسهيلات للاعبين الذين يرغبون في الرحيل قبل أن يحصلون على عرض أكثر إثارة.

وقد تكون المشكلة الآن هي وضع سابقة، نظرًا لأن هناك لاعبي آخرين سيأتون من نفس المكان، وسيطلب وكلاءهم معاملة مماثلة، كما يمكن أن يكون الحال مع وكيل أعمال اللاعبين مينو رايولا ممثل تشافي سيمونز، ووكيل أعمال السويدي زلاتان إبراهيموفيتش، والفرنسي بول بوجبا.

.