Web Analytics Made
Easy - StatCounter
الأمس
اليوم
الغد
12:00
انتهت
النفط
الصناعات الكهربائية
17:55
لاسك لينز
لودوجوريتس رازجراد
14:15
الظفرة
الفجيرة
14:50
الباطن
الرائد
16:50
القادسية
التعاون
17:00
الوصل
النصر
17:55
سيسكا موسكو
دينامو زغرب
17:55
فيينورد
فولفسبرجر ايه سي
17:55
ريد ستار بلجراد
سلوفان ليبريتش
17:55
زوريا
سبورتينج براجا
17:55
جنت
هوفنهايم
17:55
ليل
سيلتك
12:00
انتهت
أمانة بغداد
أربيل
17:55
كاراباج اغدام
فياريال
17:55
سيفاس سبور
مكابي تل أبيب
20:00
آي زي ألكمار
رييكا
20:00
بنفيكا
ستاندار لييج
20:00
غرناطة
باوك سالونيكي
20:00
مولده
رابيد فيينا
20:00
نيس
هابويل بئر السبع
20:00
كلوج
يانج بويز
20:00
أومونيا
أيندهوفن
20:00
جلاسجو رينجرز
ليخ بوزنان
14:15
الجزيرة
اتحاد كلباء
20:00
سلافيا براج
باير ليفركوزن
12:00
انتهت
زاخو
الكرخ
14:30
انتهت
السيلية
الغرافة
15:00
انتهت
الطلبة
نفط البصرة
16:45
انتهت
الخريطيات
الخور
17:00
انتهت
دينيزلي سبور
بشكتاش
17:00
انتهت
سيفاس سبور
تشايكور ريزه سبور
17:30
انتهت
أتروميتوس
بانياتوليكوس
19:45
انتهت
جنت
جينك
20:15
انتهت
بنفيكا
بيلينينسيس
12:00
انتهت
القاسم
نفط ميسان
15:30
أسـوان
الاتحاد السكندري
18:00
انتهت
الزمالك
الإسماعيلي
20:00
انتهت
ليفربول
ميتلاند
20:00
يوفنتوس
برشلونة
20:00
انتهت
بيرنلي
توتنام هوتسبر
20:00
انتهت
بوروسيا مونشنجلاتباخ
ريال مدريد
20:00
مانشستر يونايتد
لايبزج
18:00
الإنتاج الحربي
مصر للمقاصة
17:55
ميلان
سبارتا براج
20:00
انتهت
أولمبيك مرسيليا
مانشستر سيتي
17:55
إسطنبول باشاك شهير
باريس سان جيرمان
19:45
انتهت
ميلان
روما
17:55
انتهت
لوكوموتيف موسكو
بايرن ميونيخ
17:55
رويال انتويرب
توتنام هوتسبر
17:55
كراسنودار
تشيلسي
17:30
انتهت
برايتون
وست بروميتش ألبيون
20:00
كلوب بروج
لاتسيو
20:00
أرسنال
دوندالك
17:55
انتهت
شاختار دونتسك
إنتر ميلان
20:00
انتهت
ليفانتي
سيلتا فيجو
19:30
انتهت
باير ليفركوزن
أوجسبورج
20:00
بوروسيا دورتموند
زينيت
20:00
انتهت
أتالانتا
أياكس
17:49
آيك أثينا
ليستر سيتي
20:00
روما
سسكا صوفيا
20:00
فرينكفاروزي
دينامو كييف
20:00
انتهت
أتليتكو مدريد
سالزبورج
20:00
إشبيلية
ستاد رين
20:00
ريال سوسيداد
نابولي
20:00
انتهت
بورتو
أولمبياكوس
17:30
انتهت
الأهلي
النصر
15:55
انتهت
الهلال
أبها
هييرو يوضح كيف استفادت كرة القدم الإسبانية من الفوز بمونديال 2010

هييرو يوضح كيف استفادت كرة القدم الإسبانية من الفوز بمونديال 2010

جاءت مشاركة هييرو في الجلسة مع المدرب السابق للمنتخب الإسباني، فيسنتي ديل بوسكي، والنجوم ديفيد فيا وخوان ماتا، للمنتدى الذي تنظمة القمة العالمية لكرة القدم ورجل الأعمال ونجم السيليساو السابق، رونالدو نازاريو.

إفي
إفي
تم النشر

أكد المدير الرياضي السابق للمنتخب الإسباني بطل العالم في جنوب إفريقيا 2010، فرناندو هييرو، أن النجاح الذي حققه «لاروخا» في المونديال والتتويج كذلك بأمم أوروبا مرتين متتاليتين في 2008 و2012 «جعل أنظار العالم تتجه لكرة القدم الإسبانية».

وصرح هييرو خلال مشاركته في المنتدى الافتراضي لقمة كرة القدم العالمية (WFS Live) «الناس كانت تشاهد بشغف كيف نلعب وكيف نعيش كرة القدم، حيث لم يتوج أي منتخب من قبل بثلاث بطولات كبرى متتالية في ست سنوات، هذا ما فعلته إسبانيا. هذا مثل حقبة لن تنسى لكرة القدم الإسبانية وجعل كل أنظار العالم تتوجه إليها».

وجاءت مشاركة هييرو في الجلسة مع المدرب السابق للمنتخب الإسباني، فيسنتي ديل بوسكي، والنجوم ديفيد فيا وخوان ماتا، للمنتدى الذي تنظمة القمة العالمية لكرة القدم ورجل الأعمال ونجم السيليساو السابق، رونالدو نازاريو.

وخلاله تذكر واحدة من أكثر الأوقات صعوبة حين تم استبعاد 4 لاعبين من أبطار يورو 2008 – وهم الحارس دييجو لوبيز، لاعب الوسط ماركوس سينا، الجناح سانتي كازورلا والمهاجم داني جويزا، من قائمة المنتخب المستدعاة لخوض مونديال 2010.

وقال «فيسنتي (ديل بوسكي) كان يعي بصعوبة الأمر، نظرا لأنهم قضوا معنا كل المعسكرات وقررنا استدعائهم، احتراما لهم، لإبلاغهم بأنهم لن يدخلوا القائمة. لكن باقي الـ23 لاعبا كانوا جميعا رائعين وكانوا يرغبون في الفوز ولهذا توجوا ابطالا للعالم».

واعتبر هييرو أن كل لاعب بصفوف المنتخب في ذلك التوقيت «كان قائدا بطريقته، ملتزما للغاية ويطمح للفوز» مضيفا «هذا الجيل كان يطمح لأن يكون بطلا للعالم، كان يتشوق للتتويج وللفوز بعدها بلقب أمم أوروبي جديد».

اقرأ أيضًا: ديل بوسكي: اتحاد الفريق كان من أهم عوامل التتويج بمونديال 2010

وتابع «كل لاعب في هذا المنتخب الجميع كان يعلم بأنه ضمن أفضل اثنين أو ثلاثة في مراكزهم بالعالم»، مشيرا إلى أن منتخب إسبانيا في ذلك التوقيت بجميع فئاته كان يحقق نتائج مبهرة «فقط كان يكفي مشاهدة تمرين الاستحواذ لمعرفة الموهبة التي يمتلكها لاعبو المنتخب».

وكان هييرو، الذي شارك في اربع مونديالات (إيطاليا 1990 والولايات المتحدة 1994 وفرنسا 1998 وكوريا واليابان 2002) أول مدير رياضي للاتحاد الإسباني، وهو المنصب الذي قال إنه دائما ما يمتن لكل من رئيس الاتحاد السابق أنخل ماريا فيار والسكرتير العام خورخي بيريز، لتوصيتهما بتعيينه فيه.

وعن منصبه قال «في البداية كان هناك الكثير من الناس يعارضوا أن أتولى هذا المنصب، لأنهم كانوا يقولون إنه غير ضروري للمنتخب، وأنه ستكون هناك مشكلات للمدربين، لكن ألمانيا كان لديها هذا المنصب، والبرازيل وإنجلترا، كل الكبار.. كانت مسؤولية كبيرة، لكنها كانت أسعد 4 سنوات قضيتها في حياتي داخل الاتحاد الإسباني».

وأبرز هييرو أنه بعد التتويج بمونديال جنوب إفريقيا 2010 ازداد الدخل للمنتخب الإسباني، سواء على مستوى الوديات أو زيارات المنتخبات الأجنبية لإسبانيا للتعرف على كرة القدم الإسبانية «الكل كان يريد زيارتنا، في هه الحقبة استقبلنا أفضل المديرين الرياضيين في العالم لمعرفة كيف يعمل الاتحاد».

واعتبر اللاعب السابق والمدير الفني السابق (الذي تولى قيادة منتخب إسبانيا خلال مونديال روسيا 2018 عقب الإقالة المفاجئة في ذلك التوقيت لجولين لوبيتيجي) بخصوص امكانية عودته للتدريب أو للعمل كمدير رياضي أن كر القدم تظل عشقه.

واختتم «كلما اقتربت أكثر من الملعب كلما كان ذلك أفضل، لكني لا استبعد أي شيء لطالما كان المشروع الرياضي مشوقا ومناسبا لطموحاتي».

اخبار ذات صلة
دوريات أوروبية

تمكن فريق ريال مدريد من خطف نقطة ثمينة في اللحظات الأخيرة من مباراته أمام فريق بوروسيا مونشنجلادباخ الألماني...