Web Analytics Made
Easy - StatCounter
الأمس
اليوم
الغد
11:29
انتهت
نورويتش سيتي
برايتون
18:30
انتهت
زيورخ
سيرفيتي
20:30
انتهت
بورتو
بيلينينسيس
18:15
انتهت
تونديلا
فاماليساو
18:00
انتهت
قونيا سبور
تشايكور ريزه سبور
18:00
انتهت
جالاتا سراي
طرابزون سبور
17:30
انتهت
بريشيا
هيلاس فيرونا
17:30
انتهت
بارما
فيورنتينا
16:00
انتهت
جل فيسنتي
ريو أفي
14:00
انتهت
لوزيرن
ثون
14:00
انتهت
سانت جالن
سيون
14:00
انتهت
يانج بويز
لوجانو
20:30
انتهت
سبورتينج براجا
ديسبورتيفو أفيش
20:15
انتهت
بنفيكا
بوافيستا
20:00
انتهت
غرناطة
فالنسيا
15:30
انتهت
قاسم باشا
سيفاس سبور
15:00
انتهت
سيلتا فيجو
ريال بيتيس
18:15
انتهت
بورتيمونينسي
فيتوريا غيمارايش
17:30
انتهت
ريال بلد الوليد
ديبورتيفو ألافيس
16:00
انتهت
فيتوريا سيتوبال
باسوش فيريرا
16:15
انتهت
بازل
نيوشاتل
19:15
أرسنال
ليستر سيتي
19:00
توتنام هوتسبر
إيفرتون
19:00
انتهت
تشيلسي
واتفورد
15:30
انتهت
ليفربول
أستون فيلا
14:00
انتهت
مانشستر يونايتد
بورنموث
19:45
ميلان
يوفنتوس
17:30
ليفانتي
ريال سوسيداد
20:00
انتهت
فياريال
برشلونة
20:00
إشبيلية
إيبار
20:00
سيلتا فيجو
أتليتكو مدريد
16:30
انتهت
ولفرهامبتون
أرسنال
12:00
انتهت
أتليتك بلباو
ريال مدريد
18:45
قيصري سبور
بشكتاش
17:30
كريستال بالاس
تشيلسي
18:00
انتهت
ساوثامبتون
مانشستر سيتي
15:15
انتهت
يوفنتوس
تورينو
19:45
انتهت
لاتسيو
ميلان
17:30
فالنسيا
ريال بلد الوليد
20:00
موريرينسي
سبورتنج لشبونة
19:45
انتهت
نابولي
روما
15:15
انتهت
إنتر ميلان
بولونيا
17:00
واتفورد
نورويتش سيتي
18:00
انتهت
باير ليفركوزن
بايرن ميونيخ
16:15
تأجيل
غنتشلر بيرليغي
فنرباهتشة
11:00
انتهت
بيرنلي
شيفيلد يونايتد
17:30
انتهت
ساسولو
ليتشي
13:00
انتهت
نيوكاسل يونايتد
وست هام يونايتد
18:45
تأجيل
بلدية إسطنبول
دينيزلي سبور
15:30
انتهت
أنقرة جوتشو
ألانياسبور
17:30
ليتشي
لاتسيو
17:30
انتهت
أودينيزي
جنوى
18:00
انتهت
فنرباهتشة
جوزتيبي
15:30
انتهت
مالاطيا سبور
غنتشلر بيرليغي
17:30
انتهت
سامبدوريا
سبال
18:30
نيوشاتل
زيورخ
18:00
انتهت
أنطاليا سبور
بلدية إسطنبول
17:30
انتهت
كالياري
أتالانتا
15:00
انتهت
إسبانيول
ليجانيس
14:00
انتهت
ليستر سيتي
كريستال بالاس
17:30
انتهت
أوساسونا
خيتافي
هل يرحل جوارديولا عن مانشستر سيتي لتدريب برشلونة؟ إدارة النادي ترد

هل يرحل جوارديولا عن مانشستر سيتي لتدريب برشلونة؟ إدارة النادي ترد

زادت خسارة فريق مانشستر سيتي أمام ليفربول بثلاثية في الجولة الثانية عشرة من بطولة الدوري الإنجليزي الممتاز الشكوك حول مصير المدرب الإسباني.

آس آرابيا
آس آرابيا
تم النشر
آخر تحديث

تناثرت الأقاويل والشائعات في اليومين الماضيين حول مصير المدرب الإسباني الشهير بيب جوارديولا، من البقاء على رأس الجهاز الفني لفريق مانشستر سيتي الإنجليزي، لاسيما بعد الخسارة الكبيرة للفريق في الدوري الإنجليزي الممتاز، أمام نظيره ليفربول، بثلاثة أهداف لهدف واحد.

ونجح ليفربول في الفوز على حامل لقب «البريميرليج» في الموسمين الماضيين في قمة الجولة الثانية عشرة من عمر البطولة 3-1، ليبتعد في صدارة جدول ترتيب المسابقة برصيد 34 نقطة، وبفارق 9 نقاط عن مانشستر سيتي صاحب الـ25 نقطة، و8 نقاط عن ليستر سيتي وتشيلسي، ولكل منهما 26 نقطة.

ومنذ بداية الموسم الجاري وهناك أخبار عن اقتراب رحيل جوارديولا، عن إنجلترا لأسباب شخصية تتعلق بأسرته، ولكن المدرب صاحب الألقاب الكثيرة مع كل الأندية التي دربها، نفى كل هذه الأخبار وواصل عمله مع «السيتزنس».

اقرأ أيضاً: الصحف الإنجليزية تندلع ضد بيب جوارديولا

رد إدارة نادي مانشستر سيتي على أنباء رحيل جوارديولا



ورجحت تقارير إنجليزية في الأيام الماضية، عن أن بيب جوراديولا، قد يرحل عن تدريب فريق مانشستر سيتي خلال فترة الانتقالات الصيفية المقبلة، من أجل تولي تدريب برشلونة الإسباني.

ويمر فريق برشلونة مؤخراً بسلسلة من النتائج الأقل من المأمولة، وطالب البعض برحيل إرنستو فالفيردي عن تدريب الفريق الكتالوني لكن إدارة النادي أكدت تمسكها به، وثقتها في إمكانيات المدرب الذي قاد الفريق للفوز بلقب الدوري الإسباني الدرجة الأولى في آخر موسمين.

ونشرت صحيفة «ديلي ميل» البريطانية تقريرا اليوم الثلاثاء، أشارت فيه إلى أن جوارديولا، باق في مانشستر سيتي، حتى نهاية عقده مع النادي على الأقل.

وينتهي عقد جوارديولا مع إدارة مانشستر سيتي في يونيو 2020، بعدما قام بتمديده لمدة موسم في العام الماضي مقابل 20 مليون إسترليني سنوياً.

وكانت زوجة جوارديولا، كريستينا قد عادت إلى إسبانيا منذ عدة أشهر، رافضة البقاء في إنجلترا، وهو ما رجحت معه تقارير أن يرحل المدرب الإسباني عن مانشستر سيتي.

الجدير بالذكر أن جوارديولا، صنع أكبر الإنجازات في مسيرته مع فريق برشلونة، وقاده للفوز بدوري أبطال أوروبا مرتين، وهى البطولة التي تحلم جماهير النادي الكتالوني حالياً بعودتها إلى «كامب نو» مرة أخرى.

اخبار ذات صلة