الأمس
اليوم
الغد
13:00
تأجيل
مالاوي
بوركينا فاسو
16:00
تأجيل
جنوب السودان
أوغندا
15:00
تأجيل
أسـوان
المقاولون العرب
15:00
تأجيل
سموحة
بيراميدز
15:00
تأجيل
الجونة
نادي مصر
15:00
تأجيل
طلائع الجيش
طنطا
15:00
تأجيل
حرس الحدود
الإسماعيلي
15:00
تأجيل
المصري
مصر للمقاصة
15:00
تأجيل
الزمالك
الأهلي
15:00
تأجيل
الإنتاج الحربي
إنبـي
19:45
تأجيل
سبال
كالياري
19:00
الغاء
فرنسا
فنلندا
19:00
الغاء
إنجلترا
الدنمارك
18:45
الغاء
ألمانيا
إيطاليا
16:00
تأجيل
غينيا بيساو
السنغال
13:00
تأجيل
إي سواتيني
الكونغو
16:00
تأجيل
أنجولا
الكونغو الديمقراطية
16:00
تأجيل
ناميبيا
مالي
15:00
تأجيل
سيراليون
نيجيريا
16:00
تأجيل
موزمبيق
الكاميرون
16:00
تأجيل
جامبيا
الجابون
16:00
تأجيل
تنزانيا
تونس
17:30
الغاء
كرواتيا
البرتغال
19:00
تأجيل
السودان
غانا
13:00
تأجيل
تشاد
غينيا
13:00
تأجيل
إثيوبيا
النيجر
13:00
تأجيل
مدغشقر
كوت ديفوار
13:00
تأجيل
أفريقيا الوسطى
المغرب
13:00
تأجيل
ساو تومي وبرينسيبي
جنوب إفريقيا
14:00
تأجيل
جنوى
بارما
14:00
تأجيل
فيورنتينا
بريشيا
15:00
تأجيل
وادي دجلة
الاتحاد السكندري
20:00
تأجيل
ليتشي
ميلان
17:45
تأجيل
تورينو
أودينيزي
17:00
تأجيل
بولونيا
يوفنتوس
11:30
تأجيل
إنتر ميلان
ساسولو
19:45
تأجيل
روما
سامبدوريا
14:00
تأجيل
هيلاس فيرونا
نابولي
17:00
تأجيل
أتالانتا
لاتسيو
هزيمة تاريخية لريال مدريد وسقوط جماعي في صراع المركز الرابع بالليجا

هزيمة تاريخية لريال مدريد وسقوط جماعي في صراع المركز الرابع بالليجا

السباق على المركز الرابع الأخير المؤهل إلى بطولة دوري أبطال أوروبا لكرة القدم الموسم المقبل، شهد سقوطًا جماعيًا لأطراف الصراع، في منافسات الجولة الـ 35 للبطولة المحلية

آس آرابيا وأ ف ب
آس آرابيا وأ ف ب
تم النشر
آخر تحديث

شهد السباق على المركز الرابع الأخير المؤهل إلى بطولة دوري أبطال أوروبا الموسم المقبل سقوطًا جماعيًا لأطراف الصراع، وقد طال خيتافي وإشبيلية وفالنسيا الأحد في المرحلة 35 من الدوري الإسباني التي شهدت هزيمة تاريخية لريال مدريد صفر-1 أمام جاره المتواضع رايو فاييكانو، هي الأولى على يد الأخير منذ 1997.

فاييكانو يستغل وضع ريال مدريد

وعلى ملعب «كامبو دي فوتبول دي فاييكاس» في ضواحي مدريد، لم تكن حال ريال الثالث ومدربه الفرنسي زين الدين زيدان أفضل من خيتافي وإشبيلية وفالنسيا، إذ مني النادي الملكي بهزيمة تجسد واقعه المرير هذا الموسم لأنها الأولى له في الدوري أمام فاييكانو متذيل الترتيب منذ 19 فبراير 1997 (صفر-1 أيضًا).

وبعد أن خسر مبارياته الـ 17 الأخيرة مع جاره العملاق، استفاد فايكانو من الوضع الصعب لريال الذي يخوض المراحل الأخيرة من الموسم دون أي حافز بعد خروجه خالي الوفاض من جميع المسابقات، وضمانه المركز الثالث المؤهل الى دوري الأبطال كونه يتقدم بفارق 10 نقاط عن خيتافي، وفقدانه الأمل بإزاحة جاره أتلتيكو عن وصافة الدوري الذي توج به السبت غريمه برشلونة.

ويدين فاييكانو بفوزه الثاني فقط في المراحل الـ 14 الأخيرة والثامن هذا الموسم، ما سمح له بترك المركز الأخير لهويسكا، إلى أدري إيمباردا الذي سجل الهدف الوحيد من ركلة جزاء احتسبت بقرار من حكام الفيديو «VAR» بعد خطأ داخل المنطقة من خيسوس فاييخو على خافي جيرا، ملحقًا بزيدان الذي افتقد مواطنه الهداف كريم بنزيما للإصابة، هزيمته الثانية في 8 مباريات خاضها منذ عودته للإشراف على الفريق الذي قاده إلى لقب دوري أبطال أوروبا في المواسم الثلاثة الماضية.

خيتافي يضيع فرصته بعد سقوط إشبيلية

وكانت الفرصة قائمة أمام خيتافي للابتعاد في المركز الرابع بعد سقوط إشبيلية أمام مضيفه جيرونا، وفالنسيا أمام ضيفه إيبار بنتيجة واحدة صفر-1، لكنه لم يستغلها بعدما مني بدوره بهزيمته الأولى في المراحل الست الأخيرة والأولى في ملعب ريال سوسيداد منذ 17 اغسطس 2013، وجاءت بهدفين لصامويل سايز (89)، مقابل هدفين للبرازيلي ويليان جوزيه (21 من ركلة جزاء) وميكل أويارسابال (53).

وبقي خيتافي في المركز الرابع بفارق المواجهتين المباشرتين مع إشبيلية الخامس (فاز على الأخير 2-صفر و3-صفر) الذي دخل مباراته مع مضيفه جيرونا وهو يمني النفس بتأكيد تفوقه التام على منافسه الكاتالوني الذي خسر جميع مبارياته الثلاث السابقة مع ممثل الأندلس.

لكن المفاجأة تحققت بتلقيه هزيمته الثانية في المراحل الست الأخيرة على يد فريق يقاتل من أجل تجنب الهبوط إلى الدرجة الثانية، وذلك بسبب هدف سجله كريستيان بورتوجيس «بورتو» في الدقيقة 62 من المباراة التي أكملها النادي الأندلسي بعشرة لاعبين في الثواني الأخيرة بعد طرد لاعب الوسط الأرجنتيني إيفر بانيجا لحصوله على إنذارين في الوقت بدل الضائع.

فالنسيا والهزيمة الثانية

وبعد أن مني بهزيمة وحيدة فقط في 22 مباراة خاضها ضمن جميع المسابقات، تلقى فالنسيا الأحد هزيمته الثانية تواليًا، بعد التي تعرض لها الأربعاء على يد أتلتيكو مدريد الثاني (2-3)، ليتجمد رصيد «الخفافيش» عند 52 نقطة في المركز السادس بفارق ثلاث نقاط عن خيتافي.

وجاءت الهزيمة أمام إيبار في أسوأ توقيت لأن فريق «الخفافيش» سيدخل بمعنويات مهزوزة لمواجهته مع آرسنال الإنجليزي الخميس على ملعب الأخير في ذهاب الدور نصف النهائي لمسابقة الدوري الأوروبي «يوروبا ليج»، علمًا بأن فريق المدرب مارسيلينو جارسيا تورال بلغ نهائي مسابقة كأس إسبانيا حيث يلتقي مع برشلونة حامل اللقب والمتوج بطلًا للدوري في 25 مايو.

وبدأ إيبار الذي رفع رصيده إلى 43 نقطة في منتصف الترتيب، يشكل عقدة لفالنسيا كونه لم يخسر أمام الأخير للمواجهة السادسة تواليًا (4 انتصارات وتعادلان)، وتحديدًا منذ 20 أبريل 2016 حين خرج منافسه منتصرًا برباعية نظيفة على أرضه.

فياريال يفرط في الفوز

وفرط فياريال بنقطتين كان سيحسم بهما بقاءه في دوري الأضواء، وذلك بتعادله مع ضيفه هويسكا 1-1 في مباراة تقدم خلالها بعد 30 دقيقة عبر بابلو فورنالس، ثم بقي في المقدمة حتى الدقيقة 78 حين أدرك الضيوف التعادل بواسطة شيمي أفيلا.

ورفع فريق «الغواصة الصفراء» رصيده إلى 40 نقطة في المركز الرابع عشر بفارق 5 نقاط عن منطقة الخطر.

وتختتم المرحلة الإثنين بلقاء ريال بيتيس وإسبانيول.

اخبار ذات صلة