هدف ديمبلي ينقذ برشلونة من دفع ثمن أخطاء فالفيردي

يقدم «آس آرابيا» في هذا التقرير أبرز الملاحظات التكتيكية في اللقاء الذي تسببت أرضية ملعبه بمشاكل كبيرة لدى الجانب الكتالوني

0
%D9%87%D8%AF%D9%81%20%D8%AF%D9%8A%D9%85%D8%A8%D9%84%D9%8A%20%D9%8A%D9%86%D9%82%D8%B0%20%D8%A8%D8%B1%D8%B4%D9%84%D9%88%D9%86%D8%A9%20%D9%85%D9%86%20%D8%AF%D9%81%D8%B9%20%D8%AB%D9%85%D9%86%20%D8%A3%D8%AE%D8%B7%D8%A7%D8%A1%20%D9%81%D8%A7%D9%84%D9%81%D9%8A%D8%B1%D8%AF%D9%8A

تمكن فريق برشلونة من الخروج بفوز صعب للغاية بهدف نظيف أمام نظيره بلد الوليد في المباراة التي جمعتهما على ملعب الأخير ضمن منافسات الجولة الثانية من بطولة الدوري الإسباني.

ويقدم «آس آرابيا» في هذا التقرير أبرز الملاحظات التكتيكية اللقاء الذي تسببت أرضية ملعبه بمشاكل كبيرة لدى الجانب الكتالوني.

- قيام إرنستو فالفيردي بسحب الفرنسي عثمان ديمبلي مُسجل هدف اللقاء الوحيد ودخول التشيلي أرتورو فيدال بدلا منه لتأمين الجوانب الدفاعية في وسط الملعب لم يكن في محله تماما خاصة وأن أصحاب الأرض كانوا في لحطة اندفاع هجومي كبير والتشيلي لم يصل لكامل مستواه حتى الآن، لذلك ظهرت مساحات كبيرة في وسط الملعب.

- ضرب التكتلات الدفاعية ليس له حل إلا بالاعتماد على اللعب من الأطراف وليس ذلك الأمر فقط، بل الضرب من الجوانب بشكل مفاجئ مستغلا اندفاع منافسك، لكن في الجانب الذي تواجد فيه ميسي وسيرجي روبرتو ومع دخول الأرجنتيني للعمق أكثر تاركا المهمة للإسباني وحده أضعف تلك الجبهة تماماً، مما جعل الاعتماد على الجبهة الأخرى شيء معروف للخصم الذي حاول كثيرا إيقافها.

- تمركز اللاعبين القادمين من الخلف للأمام كان سيئًا للغاية في الوقت الذي كان جوردي ألبا وعثمان ديمبيلي يعملان على إرسال كرات عرضية بشكل مكثف لكن في أغلب الأوقات كانت من نصيب مدافعي بلد الوليد الذي حاصروا الأوروجواياني سواريز ولولا سوء تمركز القادمين من الخلف لاستطاع الفريق تسجيل أكثر من هدف.

- تدارك الفريق الكتالوني الخطأ الفني الذي تسبب فيه فالفيردي بنسبة كبيرة، فخلال هدف ديمبيلي عرف لاعبو برشلونة القادمين من الخلف للأمام كيفية التواجد داخل مربع العمليات مما جعل دفاع الفريق صاحب الأرض والجمهور يفقد تركيزه واستطاع عثمان ديمبيلي التسجيل مستغلا الهفوة الدفاعية تلك.

- ظهر قلب دفاع ريال بلد الوليد فيرناندو كاليرو بمستوى رائع للغاية خلال اللقاء، مدافع صلب لم يبلغ من العمر 22 عاماً استطاع تقديم مباراة مميزة.

- خلال الفترة المقبلة يجب على فالفيردي الاستقرار على توليفة في وسط الملعب قادرة على تقديم التوازن والربط بين الهجوم والدفاع لعدم تكرار ما حدث في لقاء بلد الوليد.

.