هجوم مشجعي برشلونة على مساعد سيتين بسبب تدوينة عن رونالدو في 2015

كتب المدرب الثاني لبرشلونة، إيدير سارابيا، في عام 2015 على «تويتر»: «لم يتواجد أي هداف مطلقا مثل كريستيانو»، لتظهر إلى النور حاليا في ظل التوترات داخل البلوجرانا.

0
%D9%87%D8%AC%D9%88%D9%85%20%D9%85%D8%B4%D8%AC%D8%B9%D9%8A%20%D8%A8%D8%B1%D8%B4%D9%84%D9%88%D9%86%D8%A9%20%D8%B9%D9%84%D9%89%20%D9%85%D8%B3%D8%A7%D8%B9%D8%AF%20%D8%B3%D9%8A%D8%AA%D9%8A%D9%86%20%D8%A8%D8%B3%D8%A8%D8%A8%20%D8%AA%D8%AF%D9%88%D9%8A%D9%86%D8%A9%20%D8%B9%D9%86%20%D8%B1%D9%88%D9%86%D8%A7%D9%84%D8%AF%D9%88%20%D9%81%D9%8A%202015

لا يعيش نادي برشلونة أوقاتا جيدة هذا الموسم، بعد أن خسر صدارة الدوري الإسباني لصالح غريمه التقليدي نادي ريال مدريد، بل وتفاقمت الأزمة الرياضية، من خلال أحدث الأنباء التي أقرت وجود توتر قائم بين الجهاز الفني بقيادة المدرب كيكي سيتين ولاعبي الفريق.

الدليل على ذلك، كان في مباراة البارسا أمام سيلتا فيجو، وشُوهد كيف أن نجم الفريق ليونيل ميسي لم يكن يريد الاقتراب من المجموعة عندما كان المدرب المساعد إيدير سارابيا يعطي التعلمات خلال التوقف في المباراة، ثم في اليوم التالي كان هناك اجتماع «صعب ومتوتر» بين اللاعبين والمدربين سيتين وسارابيا.

في الواقع، علاقة فريق برشلونة بالمدرب إيدير سارابيا ليست جيدة على الأطلاق، ويبدو أن سبب هذا يأتي من بعيد، والآن، وسط التوترات داخل معقل كامب نو، يبرز تعليق يسلط الضوء على المدرب الثاني الحالي لبرشلونة على مواقع التواصل الإجتماعي لديه، حيث كتب سارابيا في عام 2015 على حسابه في «تويتر»: «لم يتواجد أي هداف مطلقا مثل كريستيانو رونالدو».

أقرأ أيضا: بارتوميو يعقد اجتماعا طارئًا مع سيتين لمحاولة إخماد حرائق برشلونة

وخلال هذا التعليق، كان ميسي وقتها يقود برشلونة وينافس اللاعب البرتغالي، مهاجم نادي يوفنتوس الحالي، ليكون الأفضل في العالم، وفي ذلك الوقت، لم يكن لدي سارابيا شكوك حول إعجابه الشديد بـ «صاروخ ماديرا».

ومنذ ساعات، أصبحت هذه التغريدة من عام 2015 منتشرة وتمتلئ بالتعليقات من محبي برشلونة، وكان من بين التعليقات الجديدة التي كانت تصب في صالح سارابيا: «أخبر ميسي بالأمور الواضحة. وجه له تحذيرًا وأنه لن يلعب المباراة التالية. دعه يعرف من الذي يعطي الأوامر» أو «قل نعم إيدير، استمر في قول الأشياء بوضوح لميسي وسواريز، الحقيقة دائما أمامنا». بينما كانت أغلب التعليقات الجديدة ضد مساعد سيتين...

.