Web Analytics Made
Easy - StatCounter
الأمس
اليوم
الغد
00:00
تأجيل
ليفانتي
أتليتكو مدريد
00:00
تأجيل
إشبيلية
إلتشي
15:00
انتهت
برسبوليس
الدحيل
23:00
انتهت
امباكت مونتريال
فيلادلفيا يونيون
20:30
انتهت
الرجاء البيضاوي
الدفاع الحسني الجديدي
20:00
انتهت
تونديلا
ريو أفي
19:00
انتهت
أولمبيك مرسيليا
ليل
18:45
انتهت
أنتويرب
أوبين
18:00
انتهت
استقلال طهران
الشرطة
17:00
انتهت
فنرباهتشة
هاتاي سبور
18:00
انتهت
شباب الأهلي دبي
باختاكور
17:30
انتهت
فولوس
أريس
17:30
انتهت
موريرينسي
فارينس
16:30
انتهت
غرناطة
ديبورتيفو ألافيس
16:30
انتهت
ريال بيتيس
ريال بلد الوليد
16:15
انتهت
جينك
ميشيلين
15:00
انتهت
السد
النصر
18:00
انتهت
التعاون
الشارقة
16:00
انتهت
غازي عنتاب سبور
فاتح كاراجومروك
18:45
موركامب
نيوكاسل يونايتد
23:30
كولومبوس كرو
مينيسوتا يونايتد
23:30
سينسناتي
فيلادلفيا يونيون
23:30
نيو انجلاند ريفليوشن
امباكت مونتريال
23:30
شيكاغو فاير
هيوستن دينامو
23:00
أتلانتا يونايتد
دالاس
23:00
نيو يورك سيتي
تورونتو
18:45
فولام
شيفيلد وينزداي
18:00
انتهت
سباهان اصفهان
العين
18:00
ستوك سيتي
جيلينجهام
18:00
بريستون
برايتون
18:00
ميلوول
بيرنلي
20:30
انتهت
الفتح الرباطي
أولمبيك آسفي
18:45
انتهت
سيركل بروج
سينت ترويدن
18:45
انتهت
بورتيمونينسي
باسوش فيريرا
18:15
انتهت
سريع وادي زم
حسنية أغادير
16:00
انتهت
رجاء بني ملال
اتحاد طنجة
18:15
انتهت
نهضة الزمامرة
الوداد البيضاوي
16:00
انتهت
بلدية إسطنبول
جالاتا سراي
12:30
انتهت
فيليم 2
هيراكلس
13:00
انتهت
نيوكاسل يونايتد
برايتون
13:00
انتهت
ستراسبورج
ديجون
13:00
انتهت
ستاد بريست 29
لوريان
13:00
انتهت
ميتز
ريمس
16:00
انتهت
ساسولو
كالياري
13:00
انتهت
جنوى
كروتوني
12:30
انتهت
فيينورد
تفينتي
13:30
انتهت
لايبزج
ماينتس 05
11:30
انتهت
زولتة فاريغيم
كلوب بروج
10:30
انتهت
إيرزوروم سبور
سيفاس سبور
10:15
انتهت
أدو دن هاخ
جرونيجين
02:30
انتهت
سان خوسيه إيرث كوايكس
بورتلاند تمبرز
02:30
انتهت
لوس أنجلس جالاكسي
كولورادو رابيدز
01:30
انتهت
ريال سولت لاك سيتي
فانكوفر وايتكابس
00:00
انتهت
هيوستن دينامو
مينيسوتا يونايتد
13:00
انتهت
مونبلييه
أنجيه
13:00
انتهت
قاسم باشا
تشايكور ريزه سبور
14:00
انتهت
ويسكا
قادش
14:00
انتهت
ستاندار لييج
كورتريك
16:00
انتهت
فولفسبورج
باير ليفركوزن
15:15
انتهت
لاميا
اوميلوس فيلاثلون هراكليوس
15:00
انتهت
سانت كلارا
ماريتيمو
15:00
الغاء
الأهلي
الوحدة
15:00
انتهت
شهر خودرو
الهلال
15:00
انتهت
نانت
سانت إيتيان
14:45
انتهت
أياكس
فالفيك
23:30
سبورتينغ كانساس سيتي
أورلاندو سيتي
14:00
انتهت
بازل
فادوز
14:00
انتهت
سانت جالن
سيون
14:00
انتهت
لوزان
سيرفيتي
15:30
انتهت
تشيلسي
ليفربول
18:00
الزمالك
طنطا
17:00
انتهت
أستون فيلا
شيفيلد يونايتد
18:00
نادي مصر
الأهلي
19:15
ليوتن تاون
مانشستر يونايتد
19:00
انتهت
ريال سوسيداد
ريال مدريد
19:15
انتهت
ولفرهامبتون
مانشستر سيتي
18:45
ليستر سيتي
أرسنال
18:45
تشيلسي
بارنسلي
17:00
ليتون أورينت
توتنام هوتسبر
18:00
انتهت
المقاولون العرب
الاتحاد السكندري
18:00
انتهت
بيراميدز
حرس الحدود
18:00
نيوبورت كاونتي
واتفورد
18:45
انتهت
يوفنتوس
سامبدوريا
18:45
انتهت
ميلان
بولونيا
18:45
فليتوود تاون
إيفرتون
18:00
وست بروميتش ألبيون
برينتفورد
15:00
الغاء
الوحدة
الشرطة
15:30
انتهت
سموحة
المصري
11:00
انتهت
نيس
باريس سان جيرمان
18:30
وست هام يونايتد
هال سيتي
15:30
انتهت
طلائع الجيش
وادي دجلة
11:00
انتهت
ساوثامبتون
توتنام هوتسبر
15:00
استقلال طهران
الأهلي
10:30
انتهت
بارما
نابولي
18:00
الهلال
شباب الأهلي دبي
13:00
انتهت
إنبـي
الإسماعيلي
15:30
انتهت
الإنتاج الحربي
الجونة
18:00
شهر خودرو
باختاكور
18:00
انتهت
ليستر سيتي
بيرنلي
هجوم قاسي من الصحافة الكاتالونية على فالفيردي

هجوم قاسي من الصحافة الكاتالونية على فالفيردي

هزيمة مؤلمة وقاسية تلك التي نالها فريق برشلونة الإسباني على يد ليفربول الإنجليزي في مباراة إياب نصف نهائي دوري أبطال أوروبا على ملعب «أنفيلد» والتي انتهت بنتيجة 4-0

تم النشر
آخر تحديث

لم يستطع فريق برشلونة الإسباني، بالأمس الثلاثاء، الصمود أمام فريق ليفربول الإنجليزي في إياب نصف نهائي دوري أبطال أوروبا، حيث خسر بنتيجة 4-0 ليتحطم بذلك حلم الفريق الكتالوني في الفوز بدوري الأبطال في ملعب «أنفيلد» معقل ليفربول.

وانهالت الصحافة الكاتلونية والصحفيون أيضا عبر مقالات الرأي نقدا واطلقلوا الرصاص على فريقهم بعد مأساة أنفيلد، وكان للمدرب الإسباني إرنستو فالفيردي النصيب الأكبر من الانتقادات حيث اعتبروا السبب الرئيسي في الإقصاء الأوروبي بهذا الشكل للمرة الثانية على التوالي بعد مباراة روما العام الماضي، وطالب بعضهم بإقالته.

يمكنك أيضا قراءة: السابع من مايو.. تاريخ أسود لبرشلونة في دوري أبطال أوروبا

ونستعرض لكم في «آس» أبرز الانتقادات التي وجهت من قبل الصحف والصحفيين الكاتالان لفالفيردي:

ميجيل ريكو (موندو ديبورتيفو)

«عندما اراد فالفيردي تصحيح الأمور، فقد وصل متأخرا بقيامه بالتغييرات، وقام بإستبدال كوتينيو (الذي خرج من المباراة كما لو لم يكن موجود أساسا) وأشرك سيميدو، وأخرج فيدال (الذي قدم إلى برشلونة ليلعب مباريات مثل هذه). ولكن في الحقيقة المشكلة لم تكن في لاعب بل في طريقة اللعب نفسها التي أغرقت برشلونة وجعلته يعوم عكس تيار مياء كرة القدم».

بالاس (لا بانجوارديا)

«لم يكن هناك إنييستا العظيم. واصبح فالفيردي هو المسؤول الأول لهذا الأداء الكارثي، واللاعبين يشعرون بالقلق، فكرة القدم هكذا تكون قاسية... وهل فرصة ديمبلي الضائعة في مباراة الذهاب كانت ستضمن تاهل برشلونة؟ لو ليفربول كان يريد تسجيل 5 أهداف لكان فعلها ليتأهل. وهذه المباراة كشفت لنا قوة فريق نشيط وكله ثقة بالفوز أمام فريق أخر بارد وكبير في السن».

سانتي نولا (موندو ديبورتيفو)

«كان الوضع أسوء مما كان عليه في روما لأن برشلونة كان أقرب، لكن لاعبي ليفربول كان لديهم دم نقى وحماسيين ولاعبي برشلونة لم يرتقوا لهذا المستوى، إنها المرة الثانية منذ عامين، ويتكرر الكثير من الألم».

ارنست فولش (سبورت)

«دون أدنى شك، فالفيردي يتحمل مسؤولية كبيرة في هذا الإقصاء القاسي، لأنه عندما تأتيه الفرصة الحقيقية للتأهل يعود لإرتكاب نفس الأخطاء التي ارتكبها العام الماضي. فالفيردي أظهر أنه مدرب لديه قدرة كبيرة على الفوز بالبطولات المحلية، ولكن مع عقلية صغيرة جدا بالنسبة لبطولة كبيرة مثل دوري أبطال أوروبا».

رامون بيسا (ال بايس)

«لم يعد هناك منقذين الذين كانوا يقومون بأفعال خارقة مثل إنييستا، فلم يكن هناك هدف من قبل صاحب القميص رقم 10 ولن يكون هناك نهائي في مدريد. الآن يبدأ الألم وكذلك المنافسة بمعرفة ان برشلونة مع ميسي تلقت أيضا فشل أوروبي».

لوز ماسكارو (سبورت)

«عار. لا توجد صفة أخرى لوصف أكبر فشل في تاريخ برشلونة. الإذلال الذي عاني منه في ليفربول يفوق بكثير الذي عانى منه الموسم الماضي في روما. هناك الكثير من المذنبين في هذا الفشل الهائل. بدءا من مجلس الإدارة الذي لم يعرف كيفية التخطيط لهذا الموسم، ثم الدرب فالفيردي الذي تخلى عن أسلوب لعب الفريق، انتهاءا ببعض اللاعبين الذين دخلوا الملعب والخوف يملئ أجسادهم، فلا يوجد أحد برئ. لا أحد».

جيما هيريرو (الكونفيدينسيال)

«كما في قصة هانز كريستيان أندرسن"البدلة الجديدة للإمبراطور"، فقد كان الوقت منذ أن بدا برشلونة وسيمًا عندما كان ميسي هو البداية والنهاية. والجدل الوحيد في الأمر، أن فالفيردي أثبت قدرته كمدرب على الفوز في البطولات المحلية، ولكن مع عقلية صغيرة للغاية بالنسبة لبطولة كبيرة مثل دوري الأبطال».

اخبار ذات صلة