هازارد يضع زيدان في «حيرة» قبل مواجهة مانشستر سيتي في دوري الأبطال

وقع البلجيكي إيدن هازارد على أداء جيد للغاية في مواجهة ريال مدريد وسيلتا فيجو التي أقيمت أمس بعد غيابه عن المشاركة لـ 83 يومًا بسبب الإصابة.

0
%D9%87%D8%A7%D8%B2%D8%A7%D8%B1%D8%AF%20%D9%8A%D8%B6%D8%B9%20%D8%B2%D9%8A%D8%AF%D8%A7%D9%86%20%D9%81%D9%8A%20%C2%AB%D8%AD%D9%8A%D8%B1%D8%A9%C2%BB%20%D9%82%D8%A8%D9%84%20%D9%85%D9%88%D8%A7%D8%AC%D9%87%D8%A9%20%D9%85%D8%A7%D9%86%D8%B4%D8%B3%D8%AA%D8%B1%20%D8%B3%D9%8A%D8%AA%D9%8A%20%D9%81%D9%8A%20%D8%AF%D9%88%D8%B1%D9%8A%20%D8%A7%D9%84%D8%A3%D8%A8%D8%B7%D8%A7%D9%84

عاد البلجيكي إيدن هازارد، لاعب فريق ريال مدريد، للمشاركة مرة أخرى أمس الأحد في اللقاء الذي جمعه بسيلتا فيجو على ملعب «سانتياجو بيرنابيو» في إطار منافسات الجولة الرابعة والعشرين من بطولة دوري الدرجة الأولى الإسباني.

وبالرغم من مشاركته لـ 70 دقيقة فقط إلا أنه كان النقطة الوحيدة المضيئة في تعادل الفريق أمام سيلتا فيجو، وأثيرت خلال الفترة الأخيرة العديد من الشائعات حول إصابة اللاعب وجاهزيته للمشاركة من عدمها، ولكنه حدد لنفسه هدفًا واحدًا فقط، وهو: اللحاق بمواجهة مانشستر سيتي الإنجليزي في ذهاب ثمن نهائي دوري أبطال أوروبا وهو في كامل جاهزيته.

وبالنظر إلى الأداء الذي قدمه هازارد بالأمس أمام سيلتا، فإن اللاعب يسير بخطى ثابتة ودؤوبة نحو تحقيق غايته، ولا زال لدى للبلجيكي أسبوعًا ونصف سيخوض خلاله مباراة أمام ليفانتي بالدوري الإسباني للتأكيد على جاهزيته، ولكن ما بدر منه بالأمس أثار دهشة جمهور الفريق وحفز بداخلهم آمال كبيرة حول استعادة نسخته الأفضل في أحلك فترات الموسم.

أرقام هازارد أمام سيلتا

وقدم هازارد أداءً قويًا للغاية أمس الأحد، إذ تسبب في ركلة جزاء لصالح فريقه أتى منها الهدف الثاني بأقدام قائد «المرينجي» سيرجيو راموس.

ومرر هازارد 54 كرة منها 48 صحيحة بنسبة دقة بلغت 89%، كما نفذ العديد من الانطلاقات والمراوغات أظهرت أنه كان قريبًا للغاية من استعادة مستوى ما قبل الإصابة، كما أسهم إيدن بقوة على النواحي الدفاعية مستخلصًا سبع كرات.

هازارد ومارسيلو وبنزيما.. ثنائيات مثالية

وعالت كثيرًا طريقة لعب ريال مدريد أمام سيلتا على الجبهة اليسرى متمثلة في مراوغات وانطلاقات هازارد بمساعدة زميليه البرازيلي مارسيلو والفرنسي كريم بنزيما، وشكل البلجيكي ثنائيًا رائعًا مع كلا اللاعبين، إذ مرر لمارسيلو 13 كرة في المباراة بينما مرر 4 كرات لبنزيما، بينما استقبل 9 تمريرات من الأخير و14 من الظهير البرازيلي.

اقرأ أيضًا: ريال مدريد وسيلتا فيجو.. فيمَ أخطأ زيدان؟

ولم تشابه نسخة هازارد بالأمس تلك النسخة الذي ظهر عليها الصيف الماضي، إذ اعترف هو بنفسه آنذاك أنه لم يصل إلى أفضل مستوى له، ولكنه هذه المرة قرر التحلي بصبر أكثر لاستعادة كامل عافيته في هذه اللحظات الحاسمة من الموسم.

طريقة لعب زيدان بعد عودة هازارد

وعاد هازارد للمشاركة مرة أخرى بعد 83 يومًا من الغياب، مما يفتح باب المناقشة مرة أخرى حول طريقة لعب الفريق، وتُشير جميع الدلائل إلى أن هازارد سيشارك أساسيًا أمام «السيتزنس».

وأمام سيلتا لعب زيدان بطريقة 4-3-3 «هازارد على اليسار وجاريث بيل على اليمين وبنزيما كقلب هجوم»، ونظرًا لأداء الجناح الويلزي الرمادي فإن زيدان قد يعود للعب بأربعة لاعبين في وسط الملعب «كاسيميرو وفالفيردي وكروس ومودريتش»، أو الدفع بإيسكو كخط وسط مهاجم لتكرار مباراة باريس سان جيرمان الفرنسي الرائعة في دور مجموعات «التشامبيونزليج».

.