نبأ سار لأتلتيكو مدريد وسيميوني قبل مواجهة ألافيس

نادي أتلتيكو مدريد ومدربه الأرجنتيني دييجو سيميوني تلقوا جميعًا أنباء سارة قبل المواجهة التي ستجمع الروخيبلانكوس بديبورتيفو ألافيس في الدوري الإسباني.

0
%D9%86%D8%A8%D8%A3%20%D8%B3%D8%A7%D8%B1%20%D9%84%D8%A3%D8%AA%D9%84%D8%AA%D9%8A%D9%83%D9%88%20%D9%85%D8%AF%D8%B1%D9%8A%D8%AF%20%D9%88%D8%B3%D9%8A%D9%85%D9%8A%D9%88%D9%86%D9%8A%20%D9%82%D8%A8%D9%84%20%D9%85%D9%88%D8%A7%D8%AC%D9%87%D8%A9%20%D8%A3%D9%84%D8%A7%D9%81%D9%8A%D8%B3

استعاد المدير الفني لأتلتيكو مدريد، دييجو سيميوني، مدافعه البرازيلي فيليبي لويس عقب تعافيه من الإصابة، ليصبح متاحا للمدرب الأرجنتيني لمواجهة ديبورتيفو ألافيس المقررة في 30 مارس الجاري في الجولة الـ29 من الدوري الإسباني لكرة القدم.

وعقب تعرضه للإصابة في الثالث من الشهر الجاري خلال الشوط الأول من مواجهة ريال سوسيداد على ملعب أنويتا بالدوري الإسباني، عاد اللاعب البرازيلي للمران الجماعي الخميس، وأصبح متاحا لسيميوني الذي افتقد لجهوده في آخر ثلاث مباريات خاضها الفريق.

وإلى جانب فيليبي لويس، ينتظر دييجو سيميوني أيضا استعادة الفرنسي لوكاس هيرنانديز الذي اقترب من إنهاء عملية تعافيه ليكون متاحا لمواجهة ألافيس عقب فترة التوقف الدولي للالتزامات الدولية.

وبعودة هذين اللاعبين، تنفرج أزمة الظهير الأيسر التي عانى منها مدرب الأتلتي خلال المباريات الثلاث الأخيرة حيث اضطر للاستعانة بلاعبين في غير مراكزهم مثل لاعب الرديف، أندريس سولانو أو خوانفران توريس أو سانتياجو آرياس أو ساؤول نييجيز.

.