نبأ جيد لمشجعي ريال مدريد في مران الخميس

مشجعو ريال مدريد كانوا على موعد مع نبأ جيد للغاية في مران الخميس الذي تلا مباراة قادش في الدوري الإسباني والتي انتهت بفوز الميرنجي 3-0.

0
%D9%86%D8%A8%D8%A3%20%D8%AC%D9%8A%D8%AF%20%D9%84%D9%85%D8%B4%D8%AC%D8%B9%D9%8A%20%D8%B1%D9%8A%D8%A7%D9%84%20%D9%85%D8%AF%D8%B1%D9%8A%D8%AF%20%D9%81%D9%8A%20%D9%85%D8%B1%D8%A7%D9%86%20%D8%A7%D9%84%D8%AE%D9%85%D9%8A%D8%B3

خاض فريق ريال مدريد اليوم الخميس أول مران له وكل تركيزه منصب على مواجهة السبت المقبل أمام ريال بيتيس، وذلك عقب فوزه في الجولة الماضية على قادش (3-0) واحتلال صدارة الترتيب مؤقتا، في حصة تدريبية لم يستعد خلالها المدرب زين الدين زيدان أي من الغائبين السبع ولكن وسط خبر جيد وهو تعافي القائد سيرجيو راموس من فيروس كورونا المستجد.

ونشر قائد الفريق صورة له عبر شبكات التواصل الاجتماعي وهو يتدرب بالكرة على أرضية الملعب وعلّق عليها قائلا: «سعيد بالعودة مجددا"، ومع ذلك لن تكون عودته للملاعب سريعة نظرا لمواصلة التعافي من إصابته في الساق اليسرى التي لحقت به أثناء التوقف الدولي للمنتخبات.

وعلى جانب آخر، أجرى كل من الألماني توني كروس والكرواتي لوكا مودريتش تدريبات داخل الصالة الرياضية للنادي، بينما واصل الفرنسي فيرلاند ميندي ولوكاس فاسكيز عمليات التعافي من إصابتيهما.

كما أتم البلجيكي إيدن هازارد مرانا آخر على أرضية الملعب ولكن استدعائه لقائمة الفريق سيتوقف على ما يشعر به اللاعب.

ويواصل الأوروجوياني فيديريكو فالفيردي العزل بعد تأكد إصابته بفيروس كورونا يوم الأربعاء الماضي ولكن بدون أعراض.

واستعاد ريال مدريد توازنه سريعا في الليجا بعد أن حقق فوزا مهما ومستحقا على مضيفه قادش بثلاثية نظيفة خطف بها صدارة الليجا مؤقتا من جاره أتلتيكو مدريد، وذلك في المباراة التي احتضنها ملعب (رامون دي كارانزا) اليوم الأربعاء ضمن الجولة الـ31 بدوري الدرجة الأولى الإسباني لكرة القدم.

انتظر حامل اللقب حتى الدقيقة 30 كي يفك شفرة شباك الفريق الأندلسي بهدف أول جاء من ركلة جزاء سددها النجم والقائد الفرنسي كريم بنزيما.

لم تكد تمر 3 دقائق حتى عزز الضيوف من تقدمهم بهدف ثان حمل توقيع ألفارو أودريوزولا بصناعة من بنزيما.

وقبل 5 دقائق من نهاية الشوط، واصل بنزيما خطف الأنظار من الجميع مسجلا هدفه الشخصي الثاني والثالث للريال لينهي به الأمور «إكلينيكيا"، ويرفع رصيده إلى 21 هدفا يرتقي بها لوصافة الهدافين على بُعد هدفين من النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي.

وبهذه النتيجة يسترد الميرينجي عافيته سريعا بعد تعثره في الجولة الأخيرة بتعادل سلبي أمام خيتافي.

كما أن الريال ثأر لخسارته المفاجئة في عقر داره أمام قادش في مباراة الدور الأول بهدف نظيف في أكتوبر الماضي.

ورفع الفوز رصيد الفريق إلى 70 نقطة يقتنص بها صدارة الترتيب مؤقتا من أتلتيكو مدريد الذي سيستقبل هويسكا الخميس على ملعب (واندا ميتروبوليتانو).

.