نار لوبيتيجي تشتعل ضد كوفاسيتش

صبر لوبيتيجي يبنفذ أمام محاولات إقناع كوفاسيتش بالبقاء

0
%D9%86%D8%A7%D8%B1%20%D9%84%D9%88%D8%A8%D9%8A%D8%AA%D9%8A%D8%AC%D9%8A%20%D8%AA%D8%B4%D8%AA%D8%B9%D9%84%20%D8%B6%D8%AF%20%D9%83%D9%88%D9%81%D8%A7%D8%B3%D9%8A%D8%AA%D8%B4

اجتمع جولين لوبيتيجي، المدير الفني لفريق ريال مدريد، مع مسئولي النادي النادي الملكي خلال وجوده مع الفريق في مدينة نيورك الأمريكية لينقل لهم استياءه الشديد من موقف اللاعب ماتيو كوفاسيتش.

وكان لوبيتيجي على علم برغبة كوفاسيتش بالرحيل عن ريال مدريد، وحاول إقناعه بالبقاء، ولكن كوفاسيتش أخبره بأنه يريد الرحيل، ومع ذلك أصدر النادي بيانًا أوضح فيه بأن كوفاسيتش ليس للبيع.

وعاد اللاعب من عطلته الصيفية، وبدا أكثر إصرارًا على مغادرة ملعب «سانتياجو بيرنابيو»، وذلك عندما حضر التدريبات الأولي مع الفريق والتي أخبر فيها الجميع بأن قراره نهائي لا رجعة فيه.

وتدرب أمس مع فريق الكاستيا بجانب فاران وكاسيميرو ومارسيلو، ولكنه لم يكمل المران، الأمر الذي أشعل الأجواء داخل النادي الملكي.

وهذا الموقف تسبب في استياء لوبيتيجي، ودفعه إلى إخبار إدارة النادي بأن تسمح له بالرحيل، لأنه لا يستوعب تصرفات اللاعب، حيث إنه لا يستجيب لأية محاولات خاصة بإقناعه بالبقاء.

ونتيجة لذلك، قامت إدارة النادي بالبحث عن حل وسط، وتوصلت إلى إعارته إلى فريق تشيلسي الإنجليزي مقابل الحصول على خدمات الحارس البلجيكي تيبو كورتوا.

ريال مدريد لا يريد خسارة كوفاسيتش بشكل نهائي، لأنه لاعب واعد وله مستقبل كبير، وخصوصًا أنه ما زال أمام الكثير ليقدمه، لذلك فإن إعارته هي الحل الأنسب في الوقت الحالي، يأتي ذلك بالتزامن مع رغبة النادي في التعاقد مع حارس جديد لتعزيز حراسة المرمى.

.