ميكيل أويارزابال.. إيجابي فيروس كورونا «كوفيد-19» ويخرج من قائمة إسبانيا

جاءت عينة فيروس كورونا المستجد «كوفيد-19» الخاصة بميكيل أويارزابال إيجابية وسيغيب بالتالي عن معسكر منتخب إسبانيا الذي يستعد لمواجهات بطولة دوري الأمم الأوروبية.

0
%D9%85%D9%8A%D9%83%D9%8A%D9%84%20%D8%A3%D9%88%D9%8A%D8%A7%D8%B1%D8%B2%D8%A7%D8%A8%D8%A7%D9%84..%20%D8%A5%D9%8A%D8%AC%D8%A7%D8%A8%D9%8A%20%D9%81%D9%8A%D8%B1%D9%88%D8%B3%20%D9%83%D9%88%D8%B1%D9%88%D9%86%D8%A7%20%C2%AB%D9%83%D9%88%D9%81%D9%8A%D8%AF-19%C2%BB%20%D9%88%D9%8A%D8%AE%D8%B1%D8%AC%20%D9%85%D9%86%20%D9%82%D8%A7%D8%A6%D9%85%D8%A9%20%D8%A5%D8%B3%D8%A8%D8%A7%D9%86%D9%8A%D8%A7

جاءت عينة اختبار الكشف عن فيروس كورونا المستجد «كوفيد-19»الخاصة بميكيل أويارزابال، لاعب ريال سوسيداد، الأحد إيجابية، ليخضع اللاعب للعزل المنزلي، وسيغيب بالتالي عن معسكر منتخب إسبانيا الذي يستعد لمواجهات بطولة دوري الأمم الأوروبية.

وتعد هذه الحالة الإيجابية الرابعة التي يتم اكتشافها في صفوف الفريق الباسكي، بعد الاختبار الذي أجراه لاعبو الفريق الأول السبت تمهيدا لعودة الفريق للتدريبات استعدادا للموسم الجديد (2020-21).

من جانبه، أعلن النادي عن اكتشاف الحالة الرابعة عبر بيان رسمي، في الوقت الذي كشف فيه اللاعب نفسه عن الأمر عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

وقال اللاعب في رسالته: «أريد الإعلان عن أن عينتي جاءت إيجابية في آخر اختبار. سأبقى في المنزل بضعة أيام، ولن أنضم لمعسكر المنتخب. تتأجل العودة للتدريبات مع زملائي لوقت آخر».

اقرأ أيضًا: برونو بيريز.. ثالث إصابة بفيروس كورونا «كوفيد-19» في روما

وواجهت إسبانيا وكرة القدم بها أياما صعبة للغاية وتوابع في منتهى السلبية بفعل تفشي فيروس كورونا المستجد «كوفيد-19» في البلاد إذ كانت إسبانيا إحدى أوائل الدول الأوروبية التي ضربها الفيروس بمنتهى القوة.

هذا التفشي الوبائي غير المحدد تسبب في إيقاف مسابقات كرة القدم في إسبانيا على غرار ما حدث في أنحاء أوروبا كافة لمدة تجاوزت 3 أشهر، قبل أن تعود منافسات الليجا التي أسفرت عن تتويج ريال مدريد بلقب الدوري الإسباني للمرة الرابعة والثلاثين في تاريخه ليزيد الفارق بينه وبين برشلونة إلى 8 بطولات تاريخيًا.

ولا يزال فيروس كورونا المستجد «كوفيد-19» يشكل صداعا وكابوسا في أذهان البشرية كلها وينتظر الكل بفارغ الصبر لحظة اكتشاف عقار فعال أو مصل يقي من الإصابة بهذا الفيروس الذي يضرب البشرية منذ نحو 10 أشهر دون أي علاج نهائي.

.