ميسي يتغيب عن إجراء فحوصات كورونا في برشلونة.. والموعد المحتمل لعودته للتدريبات

الخطوة الأولى تتمثل في خضوع ليونيل ميسي مهاجم برشلونة لفحوصات PCR التي حددتها رابطة الليجا، قبل العودة للتدريبات ضمن بروتوكولات حماية اللاعبين من انتشار فيروس كورونا «كوفيد-19».

0
%D9%85%D9%8A%D8%B3%D9%8A%20%D9%8A%D8%AA%D8%BA%D9%8A%D8%A8%20%D8%B9%D9%86%20%D8%A5%D8%AC%D8%B1%D8%A7%D8%A1%20%D9%81%D8%AD%D9%88%D8%B5%D8%A7%D8%AA%20%D9%83%D9%88%D8%B1%D9%88%D9%86%D8%A7%20%D9%81%D9%8A%20%D8%A8%D8%B1%D8%B4%D9%84%D9%88%D9%86%D8%A9..%20%D9%88%D8%A7%D9%84%D9%85%D9%88%D8%B9%D8%AF%20%D8%A7%D9%84%D9%85%D8%AD%D8%AA%D9%85%D9%84%20%D9%84%D8%B9%D9%88%D8%AF%D8%AA%D9%87%20%D9%84%D9%84%D8%AA%D8%AF%D8%B1%D9%8A%D8%A8%D8%A7%D8%AA

أعلن ليونيل ميسي، مهاجم برشلونةاستمراره في النادي الكتالوني، بعدما كان يفكر في الرحيل عن صفوف البلوجرانا هذا الصيف بالمجان، في الفاكس الشهير الذي أرسله للإدارة الكتالونية يوم 25 أغسطس الماضي.

وعقب الإعلان الرسمي عن بقائه في البلوجرانا، من المفترض أن يبدأ ميسي خطوات عودته للتدريبات تحت قيادة مدربه الجديد الهولندي رونالد كومان، الذي تولى المهمة عقب إقالة كيكي سيتين إثر الهزيمة القاسية في لشبونة.

الخطوة الأولى تتمثل في خضوع البرغوث الأرجنتيني لفحوصات PCR التي حددتها رابطة الليجا، قبل العودة للتدريبات ضمن بروتوكولات حماية اللاعبين من انتشار فيروس كورونا «كوفيد-19».

وفي صباح اليوم السبت لم يذهب ليونيل ميسي إلى المدينة الرياضية الكتالونية، المكان الذي ينتظر فيه تجمع إعلامي وسط أمنية التقاط أول صور لميسي عقب عودته للنشاط الطبيعي في البارسا.

اقرأ أيضًا: أبرز ردود أفعال وسائل الإعلام العالمية حول استمرار ميسي مع برشلونة

وحتى الآن، ميسي لا يستطيع المشاركة مع زملائه في التدريبات لأنه يجب أن يخضع أولاً للفحوصات الرسمية التي تفرضها الليجا.

ومنذ أسبوع، خضع زملاء ميسي لهذه الاختبارات تحديدًا يوم الأحد الماضي قبل بدء الفترة التحضيرية للموسم الجديد الإثنين الماضي، ولكن ميسي غاب عن كل هذا بحجة الرغبة في مغادرة صفوف الفريق الكتالوني.

وربما يخضع ميسي لهذه الفحوصات في منزله، ومن ثم الانضمام إلى التدريبات مع زملائه، في حالة عدم حدوث أي تغييرات في أجندة تدريباته المعتادة.

وغدًا الأحد، سيكون فريق برشلونة في إجازة، لهذا من المتوقع أن يبدأ ميسي التدريبات تحت قيادة رونالد كومان بداية من يوم الإثنين القادم.

جدير بالذكر، أن ميسي أشار إلى عدم وجود أي مشاريع في برشلونة طيلة السنوات الأخيرة، وما تفعله الإدارة فقط كان لسد الفجوات، مشددًا على رغبته في اللعب داخل مشروع ناجح للعودة لرفع الألقاب، بالإضافة للتأكد على تفضيله الاستمرار في البارسا بدلاً من الدخول في أزمة قضائية ضد ناديه الذي يحبه وأواه منذ طفولته ولعبه له 20 عامًا.

.