ميسي يتحدث عن فسخ عقده مع برشلونة وحقيقة طلبه ضم نيمار

النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي يؤكد رغبته في عودة زميله السابق نيمار إلى برشلونة وعدم امتلاكه أي سلطة لاتخاذ هذا القرار

0
%D9%85%D9%8A%D8%B3%D9%8A%20%D9%8A%D8%AA%D8%AD%D8%AF%D8%AB%20%D8%B9%D9%86%20%D9%81%D8%B3%D8%AE%20%D8%B9%D9%82%D8%AF%D9%87%20%D9%85%D8%B9%20%D8%A8%D8%B1%D8%B4%D9%84%D9%88%D9%86%D8%A9%20%D9%88%D8%AD%D9%82%D9%8A%D9%82%D8%A9%20%D8%B7%D9%84%D8%A8%D9%87%20%D8%B6%D9%85%20%D9%86%D9%8A%D9%85%D8%A7%D8%B1

أكدليونيل ميسي، نجم برشلونةرغبته في الفوز ببطولة دوري أبطال أوروبامرة أخرى، بالإضافة إلى الكشف عن نيته في عودة البرازيلي نيمار دا سيلفا، لاعب باريس سان جيرمان، إلى ملعب «الكامب نو».

وتحدث ميسي عن شرط فسخ عقده مع النادي الكتالوني وتجديده، خلال مقابلة مع صحيفة «سبورت» الكتالونية، وقال: «الشرط الجزائي والأموال لا تعني أي شيء بالنسبة لي، والأهم هو المشروع الفائز، وهذا أمر واضح، وفي هذه اللحظة لا توجد أي محادثات لتجديد عقدي، بالإضافة إلى أن هذه المسألة يقوم بها والدي ولم يخبرني بأي شيء، ولم نتحدث عن هذا».

وعن الفوز ببطولة دوري أبطال أوروبا، علق ميسي: «منذ فترة لم نستطع الفوز بها، وعلى المستوى الشخصي أرغب في الفوز ببطولة أخرى، ولكن هذا ليس يعني الإخفاق في بطولة الليجا، والدرس الذي تعلمناه في السنوات الأخيرة أن مباراة واحدة سيئة يمكنها الإطاحة بك من البطولة وعلينا الفوز خارج ملعبنا، ودائمًا الفوز باللقب كان بفضل إحراز الأهداف خارج أرضنا».

وحول قلقه من مستوى برشلونة في بداية الليجا، أضاف النجم الأرجنتيني: «لست قلقًا، ولكن لا يمكن البدء بهذا الشكل، خاصة أننا لدينا إصابات عديدة وهذا أمر ليس عاديًا».

وعن رأيه في قائمة البلوجرانا الحالية، استكمل ميسي حديثه، قائلاً: «لا أعرف إذا كانت قائمة العام الحالي أفضل من الماضي، لا سيما في ظل اللاعبين المهمين الذي وصلوا إلى الفريق، الفترة القادمة ستوضح مستوانا».

وعلق ميسي عن مسألة نيمار وقدومه إلى ملعب «الكامب نو»، قائلاً: «اعتراض الجماهير على قدوم نيمار يعتبر أمرًا عاديًا للطريقة التي رحل بها عنا، ولكن على المستوى الرياضي يعتبر من أفضل اللاعبين في العالم، وكان يروق لي عودته مرة أخرى، لأنه كان سيزيد من إمكانية تحقيق أهدافنا، وفي الحقيقة لا أعرف إذا كانوا فعلوا أقصى ما بوسعهم لضمه أم لا».

وتابع ميسي: «تحدثت معه خلال المفاوضات وكان لديه شغف العودة، وقدومه إلى النادي كان سيعطي قفزة في رعاة النادي وحقوقه، وقضيته ستستمر في الصحف، ولكن الأمر ليس واضحًا».

وشدد ميسي على كونه لاعبًا فقط، وليس لديه سلطة القرار، قائلاً: «لم نجبر الإدارة على فعل أي شيء من خلال غرفة الملابس، فقط نعطي رأينا، ولا أمتلك سلطة القرار، أنا فقط ألعب كرة القدم، ولست محبطًا من عدم مجيئه، ولكن هذا الأمر كان يروق لي».

.