الأمس
اليوم
الغد
13:00
تأجيل
أوغندا
جنوب السودان
15:00
تأجيل
سيراليون
نيجيريا
13:00
تأجيل
إثيوبيا
النيجر
13:00
تأجيل
مدغشقر
كوت ديفوار
13:00
تأجيل
أفريقيا الوسطى
المغرب
13:00
تأجيل
ساو تومي وبرينسيبي
جنوب إفريقيا
14:00
تأجيل
جنوى
بارما
14:00
تأجيل
فيورنتينا
بريشيا
16:00
تأجيل
ناميبيا
مالي
19:00
تأجيل
السودان
غانا
16:00
تأجيل
جنوب السودان
أوغندا
16:00
تأجيل
أنجولا
الكونغو الديمقراطية
16:00
تأجيل
غينيا بيساو
السنغال
18:45
الغاء
ألمانيا
إيطاليا
19:00
الغاء
إنجلترا
الدنمارك
19:00
الغاء
فرنسا
فنلندا
19:45
تأجيل
سبال
كالياري
16:00
تأجيل
النيجر
إثيوبيا
13:00
تأجيل
تشاد
غينيا
17:30
الغاء
كرواتيا
البرتغال
16:00
تأجيل
بوتسوانا
زامبيا
17:00
الغاء
السويد
روسيا
19:00
تأجيل
السنغال
غينيا بيساو
19:00
تأجيل
الكونغو الديمقراطية
أنجولا
13:00
تأجيل
جزر القمر
كينيا
13:00
تأجيل
زيمبابوي
الجزائر
13:00
تأجيل
بوروندي
موريتانيا
13:00
تأجيل
ليسوتو
بنين
16:00
تأجيل
تنزانيا
تونس
16:00
تأجيل
رواندا
كاب فيردي
16:00
تأجيل
توجو
مصر
17:00
الغاء
هولندا
إسبانيا
19:00
تأجيل
غينيا الاستوائية
ليبيا
13:00
تأجيل
مالاوي
بوركينا فاسو
13:00
تأجيل
إي سواتيني
الكونغو
16:00
تأجيل
موزمبيق
الكاميرون
16:00
تأجيل
جامبيا
الجابون
20:00
تأجيل
ليتشي
ميلان
17:45
تأجيل
تورينو
أودينيزي
17:00
تأجيل
بولونيا
يوفنتوس
11:30
تأجيل
إنتر ميلان
ساسولو
19:45
تأجيل
روما
سامبدوريا
14:00
تأجيل
هيلاس فيرونا
نابولي
17:00
تأجيل
أتالانتا
لاتسيو
ميسي على أعتاب تحطيم رقم قياسي لبيليه استمر 5 عقود

ميسي على أعتاب تحطيم رقم قياسي لبيليه استمر 5 عقود

الأسطورة البرازيلية بيليه الذي يمر بأزمة صحية يقترب كل يوم من رؤية رقمه القياسي بتسجيل (643 هدفا) مع سانتوس يتحطم بسبب الأرجنتيني ليونيل ميسي (626 هدفا).

حسام نور
حسام نور
تم النشر
آخر تحديث

أصبح أسطورة كرة القدم البرازيلية إديسون أرانتيس دو ناسيمينتو الشهير بـ «بيليه» على معرفة باقتراب تحطيم رقمه القياسي الذي احتفظ به لسنوات، وذلك بعدما تمكن النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي من تسجيل 4 أهداف «سوبر هاتريك» في مباراة برشلونة أمام فريق إيبار على ملعب كامب نو في منافسات الجولة الخامسة والعشرين من بطولة الدوري الإسباني الدرجة الأولى لكرة القدم.

وبالفعل يوجد ميسي حاليا على بعد 17 هدفا فقط من الوصول إلى الرقم القياسي لبيليه بتسجيله 643 هدفا في كل مبارياته الرسمية خلال مسيرته مع نادي سانتوس البرازيلي، وهو الرقم القياسي الذي ظل يحتفظ به لخمسة عقود من الزمن، ولكنه الآن أصبح على وشك الانهيار بسبب «البرغوث» الأرجنتيني الذي ولد في مدينة روساريو منذ 32 عاما.

ويمتلك ميسي من الأهداف حتى الآن 626 هدفا مع برشلونة خلال 715 مباراة شارك خلالها حتى الآن، أي بمعدل 0.87 هدف في المباراة الواحدة، مقسمين كالتالي: 436 هدفا في الليجا، 114 هدفا في الشامبيونزليج، 53 هدفا في كأس ملك إسبانيا، 14 هدفا في كأس السوبر الإسباني، 5 أهداف في كأس العالم للأندية و3 أهداف في كأس السوبر الأوروبي.

وتمكن ميسي أمس السبت من تسجيل «السوبر هاتريك» السادس له مع برشلونة، وهو الثاني أمام فريق إيبار، بينما يمتلك 41 «هاتريك»، وسجل خماسية أمام باير ليفركوزن الألماني في دوري الأبطال موسم 2011-2012 (7-1).

وتعتبر الفرق التي سجل في شباكها ميسي 4 أهداف «سوبر هاتريك»، كالتالي: آرسنال الإنجليزي (4-0) في الشامبيونزليج موسم 2009-2010، فالنسيا (5-1) في الليجا موسم 2011-2012، إسبانيول (4-0) في الليجا موسم 2011-2012، أوساسونا (5-1) في الليجا موسم 2012-2013، إيبار (6-1) في الليجا موسم 2017-2018 ومرة أخرى بالأمس أمام إيبار (5-0) في الليجا الموسم الجاري 2019-2020.

اقرأ أيضا: ميسي «الألفي» يطرق باب التاريخ.. أبرز 7 أرقام من مباراة برشلونة وإيبار

ويتصدر ميسي قائمة هدافي الدوري الإسباني هذا الموسم حتى الآن برصيد 18 هدفا، أي بفارق 5 أهداف عن ملاحقة الفرنسي كريم بنزيما، مهاجم ريال مدريد الذي سجل 13 هدافا في الليجا.

وهذا إشارة واضحة أن الأرجنتيني يسير مباشرة نحو تحقيق جائزة «البيتشيتشي» السابعة له، ليتجاوز أسطورة أتلتيك بلباو تيلمو زارا، الذي يحمل 6 جوائز «بيتشيتشي».

ومازال أمام ميسي 15 مباراة على الأقل خلال هذه الموسم، وستكون 20 مباراة في أفضل الأحوال إذا وصل برشلونة إلى نهائي الشامبيونزليج في إسطنبول، وهو الأمر الذي يقرب ميسي عاجلا أم أجلا من تجاوز الرقم القياسي لبيليه.

اخبار ذات صلة