ميسي الغاضب يهز برشلونة بتصريحات نارية

خسر برشلونة بهدفين مقابل هدف وحيد أمام أوساسونا في مباراة الجولة 37 من بطولة الدوري الإسباني والتي حسمت لقب الليجا لصالح ريال مدريد.

0
%D9%85%D9%8A%D8%B3%D9%8A%20%D8%A7%D9%84%D8%BA%D8%A7%D8%B6%D8%A8%20%D9%8A%D9%87%D8%B2%20%D8%A8%D8%B1%D8%B4%D9%84%D9%88%D9%86%D8%A9%20%D8%A8%D8%AA%D8%B5%D8%B1%D9%8A%D8%AD%D8%A7%D8%AA%20%D9%86%D8%A7%D8%B1%D9%8A%D8%A9

أكد ليونيل ميسي، مهاجم برشلونة على ضرورة انتقاد الجميع داخل النادي أنفسهم، وتغيير العديد من الأمور في الفترة المقبلة، وذلك عقب الخسارة أمام أوساسونا بهدفين مقابل هدف وحيد ضمن منافسات الجولة 37 من بطولة الليجا.

وتحدث ميسي عن تتويج ريال مدريد بالدوري الإسباني، قائلاً: «الريال فعل ما عليه، ولم يخسر أي مباراة بعد استئناف المسابقات، يستحق الإشادة، ولكننا ساعدنا في منحهم اللقب، خسرنا نقاط لا يجب فقدانها، لهذا علينا انتقاد أنفسنا نحن اللاعبين، ولكن أيضًا تكون بشكل عام، نحن برشلونة ومجبرين على الفوز في كل المباريات».

وأضاف ميسي: «كنا نعلم أن الريال سيتوج بالبطل، لأننا تركنا النقاط تهرب من أيدينا، وأعطينا صورة سيئة للغاية».

اقرأ أيضًا: أسباب فقدان برشلونة لقب الليجا لصالح ريال مدريد

وحذر ميسي زملائه من مباراة نابولي في دوري أبطال أوروبا، قائلاً: «إذا استمررنا هكذا، سنخسر مباراة نابولي وإذا رغبنا في المنافسة على اللقب علينا الكفاح وتغيير أمور كثيرة».

واستكمل ميسي حديثه عن الخسارة اليوم أمام أوساسونا، قائلاً: «لم نرغب في إنهاء الموسم بهذه الطريقة، ولكن ذلك يبرز كيف ظهرنا طوال العام، كنا غير منظمين، وفازوا بها بالشغف وخلق فرص سهلة وتسجيل الأهداف، وفقدنا نقاط كثير لا يجب خسارتها، ومباراة اليوم تعكس أداءنا طوال الموسم، وأهدينا الشوط الأول للخصم، وأوساسونا تغلب علينا ولم نستطع اللحاق بهم».

وأضاف ميسي: «منذ شهر يناير وكل شيء يحدث بالنادي غريب وسيئ، حيث خسرنا الكثير من النقاط ومباراة اليوم هي ملخص لهذا الموسم».

وأردف: «نحن بحاجة للكثير من التغيير وينبغي أن ننتقد أنفسنا ولا نفكر أننا خسرنا لأن المنافس كان أفضل»، في إشارة لتصريحات مدربه كيكي سيتيين ليلة أمس والتي أوضح أنه لا يرى بأن البرسا يلعب بشكل سيء وأن الريال هو الأقرب للقب لأنه قدم نتائج أفضل.



وحول إشارة الغضب التي بدت عليه بعد تسجيله هدف فريقه، أرجع ميسي ذلك إلى أنه جاء «بعد الكثير من الركلات الحرة السابقة التي لم أنجح في تسجيلها"، وكذلك انعكاس "لما يقدمه الفريق، الذي يحاول لكنه لا يستطيع التسجيل».

كما وجه حديثه لجمهور البرسا، مقرا بأنه من حقه أن يكون غاضبا «من الطبيعي أن ينفذ صبر الجمهور خاصة بعد خروجنا بشكل غير متوقع في دوري الأبطال الموسمين الماضيين أمام روما ثم ليفربول».

وفاز ريال مدريد على فياريال بهدفين لهدف، ليحصل على ثلاث نقاط يرفع بها رصيده إلى 86 نقطة يؤكد بها صدارته لليجا وفوزه باللقب بغض النظر عن نتيجة الجولة المقبلة، ويوسع الفارق مع غريمه اللدود برشلونة إلى سبع نقاط والذي تجمد رصيده عند 79 نقطة في الوصافة.

.