موقف مرشحي رئاسة برشلونة الثلاثة من ليونيل ميسي

يرغب كل من خوان لابورتا وتوني فريسكا وفيكتور فونت، مرشحو رئاسة نادي برشلونة، في استمرارية النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي، ولكن بتخفيض راتبه.

0
اخر تحديث:
%D9%85%D9%88%D9%82%D9%81%20%D9%85%D8%B1%D8%B4%D8%AD%D9%8A%20%D8%B1%D8%A6%D8%A7%D8%B3%D8%A9%20%D8%A8%D8%B1%D8%B4%D9%84%D9%88%D9%86%D8%A9%20%D8%A7%D9%84%D8%AB%D9%84%D8%A7%D8%AB%D8%A9%20%D9%85%D9%86%20%D9%84%D9%8A%D9%88%D9%86%D9%8A%D9%84%20%D9%85%D9%8A%D8%B3%D9%8A

قدم النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي مباراة رائعة في انتصار فريقه برشلونة أمام فريق إشبيلية على ملعب رامون سانشيز بيزخوان في الجولة الخامسة والعشرين من الليجا الإسبانية، مع بقاء أربعة أشهر حتى انتهاء عقده داخل معقل كامب نو.

وبحسب التقرير الذي نشرته صحيقة «موندو ديبورتيفو» الإسبانية، فإن المرشحين الثلاثة لرئاسة برشلونة لديهم الأرجنتيني ليونيل ميسي ضمن مشروعهم المستقبلي وقد تجلى ذلك مع تذكر أن الوضع الاقتصادي سيجبرهم على خفض الراتب في حالة توقيع عقد جديد.


خوان لابورتا

يرى خوان لابورتا أنه من الضروري محاولة الاحتفاظ بليو ميسي بأي ثمن مع تقديم عرض اقتصادي جيد له في ذروة عظمته لكنه يعلم أنه لن يكون قادرًا على منافسة الأندية الأخرى من حيث المال.

وبالطبع، يعتقد الرئيس السابق أنه يمكنه محاولة إغراء ميسي بإقناعه أن المشروع سيكون تنافسيًا على المستوى الرياضي ولأنه يشعر بالراحة في العيش مع أسرته في إقليم كاتالونيا وبالتحديد في بلدة كاستيلديفيلس، كما سيعرض عليه البقاء على اتصال مع برشلونة مدى الحياة.


فيكتور فونت

يعتقد فيكتور فونت أن الحفاظ على ميسي هو أولوية مطلقة، وهو أمر أساسي، وبالنسبة إلى المرشح لرئاسة برشلونة فإن «أولوية اللاعب ليست المال، بل أن يقدم له مشروعًا رياضيًا يمكن أن يقنعه، وبهذا المعنى أنا متأكد من أن هيكلنا الرياضي يمكن أن يقنعه».

يفكر فونت في صيغة خيالية طويلة المدى، بما في ذلك منصب في النادي عندما يتقاعد ميسي: «ليو نفسه قال في مقابلته الأخيرة إنه سيكون متحمسًا لشغل منصب في برشلونة، ويجب أن نضمن أن هذه العلاقة بين برشلونة وميسي هي مدى الحياة، وبالتأكيد هناك صيغ تقدم له عقدًا جذابًا له ومقبولًا ومستديمًا للنادي».


توني فريسكا

يقتنع توني فريسكا بأن ميسي يريد الاستمرار مع برشلونة ومن الواضح أنه يجب الحديث معه بمجرد أن يكون هناك رئيس منتخب، مؤكدًا: «استمرارية ميسي يجب أن تكون بسيطة إذا كانت هناك إرادة مشتركة».

يؤيد فريسكا استمرار النجم الأرجنتيني وهو مقتنع أيضًا بأن ليونيل يريد الاستمرار، وبالطبع، تتضمن استمراريته خفض راتبه الحالي لأن المرشح واضح في أن إحدى أولوياته هي تخفيض فاتورة الراتب، كما علق المرشح في ذلك الوقت بأنه يريد أن يستمر ميسي لكن إذا لم يستمر فلن ينتهي العالم، حيث لا يوجد أحد فوق برشلونة.

.