مورينيو يهرب من السجن في إسبانيا

جوزيه مورينيو، مدرب مانشستر يونايتد الحالي تلاعب بتقاريره الضريبية.

0
%D9%85%D9%88%D8%B1%D9%8A%D9%86%D9%8A%D9%88%20%D9%8A%D9%87%D8%B1%D8%A8%20%D9%85%D9%86%20%D8%A7%D9%84%D8%B3%D8%AC%D9%86%20%D9%81%D9%8A%20%D8%A5%D8%B3%D8%A8%D8%A7%D9%86%D9%8A%D8%A7

تجنبا لعقوبة السجن، توصل البرتغالي جوزيه مورينيو، المدير الفني لفريق مانشستر يونايتد الإنجليزي، لاتفاق مع النيابة الإسبانية، يقتضي بسداد المدرب لغرامة قدرها 800 ألف يورو ما يقرب من (1.20 مليون يورو)، وذلك بعدما اعترف بارتكابه لتهمتان يتعلقا بمصلحة الضرائب.

وقالت مصادر من النيابة الإسبانية، إن دفاع المدرب أرسل خطابا للسلطات منذ عدة أيام اقترح خلاله شروط هذا الاتفاق الذي نشرته اليوم صحيفة «ألموندو ديبورتيفو».

ويحقق القضاء في إذا ما كان مدرب مانشستر يونايتد الحالي قد تلاعب بتقاريره الضريبية، وبالأخص تلك المتعلقة في حقوق صورته حينما كان مدربا لريال مدريد.

وأشارت الصحفية الكتالونية، إلى أن مورينيو توصل لاتفاق لفظي مع النيابة من المتوقع التوقيع عليه خلال الأسابيع المقبلة، وهو الأمر الذي لم تعلق عليه مصلحة الضرائب حتى الآن.

.