مورينيو يكشف عن خططه المستقبلية ويتحدث عن ريال مدريد وزيدان

أكد جوزيه مورينيو مدرب مانشستر يونايتد السابق أن الفرنسي زين الدين زيدان يُعد الأنسب لقيادة فريق ريال مدريد الإسباني في الفترة الحالية

0
%D9%85%D9%88%D8%B1%D9%8A%D9%86%D9%8A%D9%88%20%D9%8A%D9%83%D8%B4%D9%81%20%D8%B9%D9%86%20%D8%AE%D8%B7%D8%B7%D9%87%20%D8%A7%D9%84%D9%85%D8%B3%D8%AA%D9%82%D8%A8%D9%84%D9%8A%D8%A9%20%D9%88%D9%8A%D8%AA%D8%AD%D8%AF%D8%AB%20%D8%B9%D9%86%20%D8%B1%D9%8A%D8%A7%D9%84%20%D9%85%D8%AF%D8%B1%D9%8A%D8%AF%20%D9%88%D8%B2%D9%8A%D8%AF%D8%A7%D9%86

مر فريق مانشستر يونايتد منذ عدة شهور بظروف صعبة للغاية على مستوى الأداء والنتائج، وهو ما جعل الإدارة تُقيل البرتغالي جوزيه مورينيو من منصبه مديرًا فنيًا للفريق، وبعد إقالته أشارت تقارير صحفية إلى أن «سبيشيال وان» والفرنسي زين الدين زيدان هما الأقرب لتولي مهمة ريال مدريد الإسباني، والذي شهد هو الآخر تراجعًا في مستواه ونتائجه تحت قيادة الإسباني جولين لوبيتيجي والأرجنتيني سانتياجو سولاري، ولكن إدارة «المرينجي» استقرت على «زيزو».

ويبدو أن مورينيو لم يجد خيارًا آخر سوى الظهور على شاشات القنوات التليفزيونية لتحليل المباريات المختلفة، ولكنه في الوقت نفسه يبحث عن ناد آخر يمكنه من إضافة إنجازات أخرى إلى مسيرته، وهو ما أكده البرتغالي في لقائه مع شبكة قنوات «كنال بلاس» التليفزيونية، إذ قال: «يوم تلو الآخر أفتقد التدريب كثيرًا، لن أخفي هذا الأمر».

وأشار مورينيو في تصريحاته إلى أنه يرغب في العودة للتدريب للفوز بدوري أبطال أوروبا ودوريات محلية مع فريق آخر، وفي هذا السياق قال: «أفكر في الفوز ببطولة دوري خامسة ودوري أبطال أوروبا مع ناد ثالث».

ولم يدع جوزيه الفرصة تمر دون الحديث عن زيدان وريال مدريد، إذ أكد أنه من المبكر تقييم مسيرة الفرنسي، وعلى هذا الصعيد تابع: «زيدان؟ لا أعتقد أنه يمكننا التحدث عن مسيرته الآن، ولكنه استطاع خلال وقت قصير القيام بأشياء لم يقم بها غيره من قبل، ألا وهو الفوز بثلاث بطولات دوي أبطال أوروبا متتالية».

وأضاف مورينيو في تصريحاته أنه من المحتمل أن يكون زيدان هو الشخص الأنسب للنادي وأن اللحظة قد حانت لخلق فلسفته الخاصة رفقة «المرينجي»، وفي هذا السياق أنهى قائلًا: «الآن بدأ زيدان اتخاذ خطوة للأمام بمسيرته، يجب عليه إقامة فريق واتخاذ قرارات وشراء وبيع لاعبين، يجب عليه أن يُدرب لاعبين ويمنحهم فلسفة لعب جديدة».

.