مورينيو يعترف: تعلمت الكثير من فلسفة برشلونة

يعد البرتغالي جوزيه مورينيو واحد من أبرز المدربين في أوروبا ودرب عدة أندية كبيرة خلال مشواره على رأسها ريال مدريد كما عمل في برشلونة

0
%D9%85%D9%88%D8%B1%D9%8A%D9%86%D9%8A%D9%88%20%D9%8A%D8%B9%D8%AA%D8%B1%D9%81%3A%20%D8%AA%D8%B9%D9%84%D9%85%D8%AA%20%D8%A7%D9%84%D9%83%D8%AB%D9%8A%D8%B1%20%D9%85%D9%86%20%D9%81%D9%84%D8%B3%D9%81%D8%A9%20%D8%A8%D8%B1%D8%B4%D9%84%D9%88%D9%86%D8%A9

يتوقف التاريخ كثيراً عند الحديث عن أعظم المدربين في سماء كرة القدم الأوروبية والعالمية، عند البرتغالي جوزيه مورينيو، المدير الفني لفريق توتنهام الإنجليزي، والمدرب صاحب الإنجازات الكبيرة، والمعروف بلقب «سبيشيال وان» بين مدربي العالم.

وخلال مشواره درب مورنيو عدد من أكبر أندية القارة العجوز، وقاد معظمها لحصد الألقاب محليا وأوروبيا، وكانت من أبرز محطاته التدريبية إسبانيا حين قاد العملاق الأبيض ريال مدريد، كما عمل لفترة قبلها في الغريم التقليدي برشلونة، ولكن في بدايات مشواره، حيث كان ضمن الجهاز الفني لمدربين عظماء في تاريخ البارسا مثل لويس فان جال وبوبي روبسون.

وخلال تصريحات له في الساعات الماضية اعترف مورينيو، الذي يرتبط بعلاقات قوية مع جماهير ريال مدريد، وكان مرشحا في الفترة الماضية، قبل تولي زين الدين زيدان، مسؤولية تدريب الفريق، بالعودة إلى قيادته الفنية عن أن برشلونة كان له تأثير كبير في صناعته كمدرب في بداية مشواره الإداري مع كرة القدم.

اقرأ أيضاً: تياجو سيلفا يقترب من البريميرليج.. ويهدد مستقبل مدافع برشلونة

ونقلت صحيفة «سبورت» الإسبانية شديدة الصلة ببرشلونة، عن مورينيو قوله: خلال الفترة التي قضيتها في برشلونة تعلمت الكثير من الأشياء، وعايشت خلالها مزيج من الكثير من الأشياء كان له تأثير في بداية حياتي مع كرة القدم.



وبدأ مورينيو مشواره مع الساحرة المستديرة كمدرب، عقب اعتزاله الكرة بعد مشوار غير مميز كلاعب، من خلال العمل مترجم لمواطنه لويس فان جال وبوبي روبسون، خلال تدريبهما برشلونة في فترات سابقة.

وتابع مورينيو: في بداية مشواري تعلمت الكثير، من خلال العمل مع إثنين من أفضل المدربين في تاريخ كرة القدم، ومن أفضل مدربي العالم حينذاك، هما فان جال وروبسون، كما عاصرت جيلاً من أعظم اللاعبين في تاريخ كرة القدم، والدوري الإسباني على مر تاريخه، وضم نجوما مثل البلغاري ستويتشكوف والبرتغالي لويس فيجو والبرازيلي رونالدو، وغيرهم.

وأضاف مورينيو: برشلونة نادٍ لديه فلسفة جميلة في لعب كرة القدم، وفي العمل داخل النادي، وكذلك في المنافسة، وقد كنت قريبا من كل ذلك، وتعلمت الكثير.

.