موراتا يوجد في «واندا ميتروبوليتانو» تحضيرًا لتقديمه

يوجد المهاجم الإسباني ألفارو موراتا الآن في ملعب «واندا ميتروبوليتانو» تحضيرًا للإعلان الرسمي لضمه وسيخوض مران فريقه الجديد غدًا الثلاثاء

0
%D9%85%D9%88%D8%B1%D8%A7%D8%AA%D8%A7%20%D9%8A%D9%88%D8%AC%D8%AF%20%D9%81%D9%8A%20%C2%AB%D9%88%D8%A7%D9%86%D8%AF%D8%A7%20%D9%85%D9%8A%D8%AA%D8%B1%D9%88%D8%A8%D9%88%D9%84%D9%8A%D8%AA%D8%A7%D9%86%D9%88%C2%BB%20%D8%AA%D8%AD%D8%B6%D9%8A%D8%B1%D9%8B%D8%A7%20%D9%84%D8%AA%D9%82%D8%AF%D9%8A%D9%85%D9%87

أصبح الإعلان الرسمي عن صفقة انتقال المهاجم الدولي الإسباني ألفارو موراتا إلى نادي أتلتيكو مدريد الإسباني قادما من نادي تشيلسي الإنجليزي على بعد ساعات قليلة معدودة.

ويوجد موراتا في العاصمة الإسبانية مدريد من يوم السبت الماضي، وهو الآن داخل معقل الأتلتيكو ملعب «واندا ميتروبوليتانو» بعدما اتفق الناديان على عقد إعارته لمدة 18 شهرًا أي ما تبقى من الموسم، إضافة إلى الموسم المقبل، مع أحقية تشيلسي استعادته بنهاية الموسم الجاري بشرط ألا يبيعه إلى أي ناد آخر غير أتلتيكو مدريد، كما أن إدارة الروخيبلانكوس يحق لها شراء اللاعب في الصيف.

وخضع ألفارو موراتا، البالغ من العمر 26 عاما، أمس الأحد، للكشف الطبي واجتازه بنجاح، وسيتم الإعلان الرسمي عن انتقاله اليوم الإثنين في منتصف اليوم، كما سيخوض اللاعب مران فريقه غدا الثلاثاء رفقه زملائه الجدد وتحت قيادة المدرب الأرجنتيني دييجو سيميوني.

يمكنك أيضا قراءة: هيجواين يرفض هدية ويليان في أول ظهور له بقميص تشيلسي

وتعد رغبة دييجو سيميوني في استقدام موراتا ناتجة عن إصابة دييجو كوستا منذ مطلع ديسمبر الماضي، مما حتّم تعويضه بمهاجم آخر، وصفقة المهاجم الإسباني ستعجل أيضا من تجديد عقد سيميوني مع الفريق.

وصفقة موراتا ارتبطت في إتمامها بعدة انتقالات للاعبين بين أندية مختلفة؛ حيث انتقل البولندي كرزيستوف بياتيك من جنوى إلى ميلان، والأرجنتيني جونزالو هيجواين من ميلان إلى تشيلسي، وتسببت أيضا في رحيل البرتغالي جيلسون مارتينز عن أتليتكو واتجاهه إلى موناكو.

جدير بالذكر أن بعض جمهور الأتلتي هتف في المدرجات ضد قدوم موراتا خلال مواجهة خيتافي، السبت الماضي، وطالبوا بالاعتماد على المهاجم الشاب بورخا جراسيس.

ولعب المهاجم الإسباني في مراحل الناشئين لـ أتليتكو بين 2005 و2007، ثم رحل إلى خيتافي، قبل أن يحط الرحال في ريال مدريد عام 2008، وهي الخطوة التي تنفّر جماهير أتليتكو منه.

.