Web Analytics Made
Easy - StatCounter
الأمس
اليوم
الغد
منذ 3 سنوات.. رايولا وعد بوجبا باللعب في الدوري الإسباني

منذ 3 سنوات.. رايولا وعد بوجبا باللعب في الدوري الإسباني

يبدو أن اللاعب الفرنسي بول بوجبا سوف ينتقل بالفعل إلى صفوف ريال مدريد هذا العام، وذلك وفقا لوعد وكيله مينو رايولا بترحيله إلى الدوي الإسباني في عام 2019.

أحمد منجود
أحمد منجود
تم النشر

تتركز أنظار ريال مدريد حاليا على كل من المهاجم البلجيكي إدين هازارد صاحب الـ28 عاما، واللاعب الفرنسي بول بوجبا البالغ من العمر 26 عاما والذي يلعب في خط وسط فريق مانشستر يونايتد الانجليزي، حيث كشف المدرب الفرنسي زين الدين زيدان لإدارة النادي الملكي عن رغبته في ضم اللاعب إلى صفوفه، وهو الأمر الذي يبين سبب تحفظ زيدان الشديد في الحديث عن تعاقدات النادي في المستقبل، ورغم ذلك فإنه قد أعرب السبت الماضي عن إعجابه باللاعب الفرنسي، تاركا له أبواب ريال مدريد مفتوحة على مصراعيها، حيث قال مصرحا: «إذا كان يود الانضمام إلينا، فلماذا لا يفعل؟»، وهو التصريح الذي اتخذه البعض كإشارة واضحة لقرب تعاقد النادي مع اللاعب.

ولكن لم يقف الأمر عند هذا الحد، فإنه منذ سبعة أشهر وتحديدًا في يوم 12 من شهر سبتمبر الماضي، كشفت صحيفة «مانشستر إيفينينج نيوز» أن مينو رايولا، وكيل اللاعب الفرنسي، قد وعد بوجبا باللعب في الدوري الإسباني في عام 2019، حيث قال له حينها: «ثلاثة أعوام، وبعدها تطير إلى إسبانيا»، وحاليا انتهت هذه السنوات الثلاث، فقد انضم اللاعب إلى صفوف الشياطين الحمر في عام 2016 في صفقة بلغت قيمتها 105 ملايين يورو.

ويبدو أن رايولا يقوم بطبخ خطة خروج بوجبا من مانشستر يونايتد منذ بداية الموسم الجاري، وظهرت بوادر هذه الخطة من خلافات بوجبا المستمرة مع مدربه البرتغالي السابق جوزيه مورينيو الذي صرح هذه الأيام أن بوجبا سبب إقالته من مانشستر سيتي، وعلق مشيرا إليه: «هناك رؤوس لا يمكن اقتلاعها بسهولة من الفريق».

كذلك فإن بوجبا في تصريحات له بعد إحدى المباريات مع المنتخب الفرنسي، قال مشيرا إلى ريال مدريد: «إنه نادِ من أكبر الأندية في العالم، واللعب تحت إدارة مدرب مثل زيدان حلم أي لاعب كرة قدم»، ليأتي إلينا زيدان بعد ذلك ويعترف قائلا: «أنا فعلا معجب باللاعب بوجبا».

مع ذلك، فإن تولي النرويجي أولي جونار سولسكاير إدارة فريق مانشستر يونايتد الذي تعاقد معه لثلاثة مواسم قادمة، ربما يقف عائقا أمام رحيل بوجبا إلى صفوف الريال، لأن المدرب النرويجي يصر على بقاء بطل العالم في صفوف فريقه، وقد صرح يوم السبت الماضي قائلا: «بوجبا سعيد بوجوده هنا، وسيكون عنصرا رئيسيا في مستقبل الفريق، وأنا اعتمد عليه بشكل أساسي، وقراري هذا لن يتغير أبدا».

جاريث بيل.. الحل الوحيد

وفيما يتعلق بالبلجيكي إدين هازارد، فإن النادي الملكي في طريقه إلى ضمه لصفوفه، أما بوجبا، فإن الأمور للأسف ما زالت في البدايات، ومن المتوقع أن تكون عملية ضمه لصفوف الميرينجي ستكون مكلفة للغاية، ومع ذلك فإن الملكي ما زال يأمل في ضمه معتمدا على بيع لاعبه جاريث بيل صاحب الـ29 عاما سواء إلى مانشستر يونايتد أو نادِ آخر، فالتخلص من بيل يعني التحرر أيضا من صاحب أكبر راتب سنوي في الفريق، فاللاعب الويلزي يقبض سنويا 14 مليون يورو.

اخبار ذات صلة