منذ رحيل نيمار.. برشلونة أنفق 618 مليون يورو

النادي الكتالوني أنفق 160 مليون يورو في صفقة كوتينيو و140 مليون يورو في شراء ديمبلي بالإضافة لصفقة دي يونج بقيمة 86 مليون يورو.

0
%D9%85%D9%86%D8%B0%20%D8%B1%D8%AD%D9%8A%D9%84%20%D9%86%D9%8A%D9%85%D8%A7%D8%B1..%20%D8%A8%D8%B1%D8%B4%D9%84%D9%88%D9%86%D8%A9%20%D8%A3%D9%86%D9%81%D9%82%20618%20%D9%85%D9%84%D9%8A%D9%88%D9%86%20%D9%8A%D9%88%D8%B1%D9%88

يبدو أن رحيلنيمار دا سيلفاعن برشلونة كان أمرًا مكلفًا على خزينة النادي الكتالوني، الذي حاول جاهدًا عقد صفقات عديدة من أجل سد الفجوة التي تركها البرازيلي في هجوم «البلوجرانا»، وآخرها كانت صفقة المهاجم الغاني كيفين برنس بواتينج، على سبيل الإعارة حتى نهاية الموسم، مع وجود شرط لشراء اللاعب بقيمة 8 ملايين يورو، ومن ثم صفقة اللاعب الهولندي دي يونج.

وأشارت التقارير إلى أن برشلونة كان بمثابة ماكينة لصرف النقود في إبرام الصفقات بعد رحيل نيمار، ووصلت قيمة المبلغ إلى 618.47 مليون يورو، إذا أضفنا قيمة صفقة دي يونج التي بلغت 86 مليون يورو بالمتغيرات، وكل هذه الصفقات كانت من أجل تجديد الفريق الكتالوني والتعاقد مع لاعبين شباب مثل دي يونج ليكون بديلًا لسيرجيو بوسكيتس، وينقصهم إيجاد بديل للمهاجم لويس سواريز وبيكيه بالإضافة لليونيل ميسي البالغ من العمر 32 عامًا.

ونجح برشلونة في استعادة 386.25 مليون يورو من قيمة هذه الصفقات فقط، عن طريق صفقة نيمار التي بلغت 222 مليون يورو وسيستقبل هذا الصيف مبلغًا قيمته 153.75 مليون يورو، بينها 42 مليون يورو من صفقة باولينيو و30.25 مليون يورو من صفقة ياري مينا، و30 مليون يورو من بيع باكو ألكاسير بالإضافة إلى 20.20 مليون يورو من بيع لوكاس دينييه.

اقرأ أيضًا: برشلونة يقترب من ضم مدافع مانشستر سيتي

وكشفت الإحصائيات أن رصيد برشلونة تعرض لفجوة مالية بلغت قيمتها 232.22 مليون يورو خلال الموسمين الأخيرين، من بينهم صفقة دي يونج الأخيرة، وأظهرت المستندات أن برشلونة يدفع كل صيف قرابة 60 مليون يورو للتوقيع مع صفقة جديد مقارنة بما يحصل عليه من بيع لاعبيه ووفقًا لهذه المسألة الحسابية، سيصل رصيد برشلونة في الصيف القادم سالب 42.22 مليون يورو، أي أنه سيجبر على بيع أحد لاعبيه لإحداث توازن في حسابه البنكي، أو للتعاقد مع لاعبين جدد.

وتعتبر الرواتب المرتفعة من الأمور المعقدة والتي تصعب الحالة الاقتصادية للنادي الكتالوني، بينهم ميسي وبيكيه وسواريز وبوسكيتس، بالإضافة لصفقة أومتيتي والبرازيلي كوتينو الذي كلف خزينه النادي 160 مليون يورو دون تقديم المستوى المتوقع منه حتى الآن.

.