ملعب دي ستيفانو.. هل ينقذ موسم ريال مدريد بعد إخفاقات بيرنابيو؟

تعرض فريق ريال مدريد للهزيمة في أكثر من مباراة هذا الموسم على ملعبه كما عانى من عدة تعادلات قد تكون أحد أسباب خسارته الدوري الإسباني ودوري الأبطال

0
%D9%85%D9%84%D8%B9%D8%A8%20%D8%AF%D9%8A%20%D8%B3%D8%AA%D9%8A%D9%81%D8%A7%D9%86%D9%88..%20%D9%87%D9%84%20%D9%8A%D9%86%D9%82%D8%B0%20%D9%85%D9%88%D8%B3%D9%85%20%D8%B1%D9%8A%D8%A7%D9%84%20%D9%85%D8%AF%D8%B1%D9%8A%D8%AF%20%D8%A8%D8%B9%D8%AF%20%D8%A5%D8%AE%D9%81%D8%A7%D9%82%D8%A7%D8%AA%20%D8%A8%D9%8A%D8%B1%D9%86%D8%A7%D8%A8%D9%8A%D9%88%D8%9F

كان جميع خصوم فريق ريال مدريد الإسباني يرتجفون خوفًا في السابق عند سماع اسم ملعب «سانتياجو بيرنابيو»، ولكن أصبح هذا الأمر من الماضي، إذ شاهدنا بأعيننا تعرض كتيبة المدرب الفرنسي زين الدين زيدان لأكثر من هزيمة على ملعبه هذا الموسم وخلال المواسم السابقة كذلك.

وأكبر دليل على ذلك هو هروب 33% من إجمالي النقاط الممكنة من بين أيدي لاعبي زيدان هذا الموسم على ملعب سانتياجو بيرنابيو.

ولكي نكون دقيقين فقد خسرت الكتيبة المدريدية 18 من 54 نقطة ممكنة هذا الموسم بين الثلاث مسابقات: دوري الدرجة الأولى الإسباني، دوري أبطال أوروبا وكأس ملك إسبانيا.

على صعيد الليجا؛ خسر ريال مدريد 8 نقاط نتجت عن أربع تعادلات غير متوقعة أمام خصوم كانوا نظريًا في متناول اليد، هم: بلد الوليد، أتلتيك بلباو، ريال بيتيس وسلتا فيجو، بينما حققت كتيبة زيدان انتصارات هامة على كبار الدوري الإسباني على ملعبها ووسط جمهورها: برشلونة (2 ـ صفر)، أتلتيكو مدريد (1 ـ صفر)، إشبيلية (2 ـ صفر) وريال سوسيداد (3 ـ صفر).

وفي دوري أبطال أوروبا تعادل ريال مدريد على ملعبه في مباراتي باريس سان جيرمان الفرنسي وكلوب بروج البلجيكي بهدفين لمثلهما، بينما حقق الانتصار في مباراة واحدة على ملعبه كانت أمام جالطة سراي التركي وانتهت بفوز ساحق لأصحاب الأرض بستة أهداف نظيفة.

اقرأ أيضًا: تدريبات قوية لريال مدريد.. وعودة ناتشو

وفي كأس الملك قدم الفريق أسوأ أداء له، وغادر البطولة على يد ريال سوسيداد الذي أمطر شباكه بأربعة أهداف مقابل ثلاثة في مباراة أقيمت على عشب ملعب سانتياجو بيرنابيو.

وأقر المجلس الأعلى للرياضة بالتنسيق مع الاتحاد الإسباني لكرة القدم ورابطة الليجا على عودة الليجا في الحادي عشر من شهر يونيو المقبل، ولكن بدون جمهور، مما دعا ريال مدريد إلى المطالبة بخوض مبارياته كمستضيف على عشب ملعب «ألفريدو دي ستيفانو».

ومن المقرر أن يخوض ريال مدريد أول مباراتين له بعد استئناف المنافسة على ملعب دي ستيفانو، ستجمعه تلك المباراتين بإيبار (14 يونيو) وفالنسيا (18 يونيو).

وتأمل كتيبة زيدان أن تنتهي مسيرة الفريق السيئة بالبيرنابيو وتحسن الأرقام بدي ستيفانو لمواصلة منافسة برشلونة على لقب الليجا.

ميزة ملعب دي ستيفانو

ويتواجد ملعب دي ستيفانو بداخل مدينة فالديبيباس الرياضية، وهو قريب للغاية من الغرف الذي يُقيم فيها اللاعبون، مما يسمح لهم بالذهاب سيرًا إلى الملعب.

ويُعد هذا الأمر ميزة كبيرة لكتيبة زيدان، التي لن تضطر إلى استقلال الحافلة والانتقال من وإلى المدينة الرياضية والملعب.

.