ملعب بلد الوليد ينجو من كارثة محققة

التسريب وقع نحو الساعة 12:30 ولم يتعرض الأشخاص العاملون في النادي لأي ضرر

0
%D9%85%D9%84%D8%B9%D8%A8%20%D8%A8%D9%84%D8%AF%20%D8%A7%D9%84%D9%88%D9%84%D9%8A%D8%AF%20%D9%8A%D9%86%D8%AC%D9%88%20%D9%85%D9%86%20%D9%83%D8%A7%D8%B1%D8%AB%D8%A9%20%D9%85%D8%AD%D9%82%D9%82%D8%A9

تسبب تسرب غاز نجم عن أعمال إصلاحات في محيط ملعب خوسيه ثوريا، معقل بلد الوليد، في إخلائه من نحو 50 موظفًا، كانوا داخله.

وأكد رئيس قسم الصيانة بالنادي، خيسوس نافارو، أن تسرب الغاز حدث حينما اصطدم حفار أثناء أعمال إصلاح تسرب مياه، بموصلة للغاز.

وجرت عملية الإخلاء بصورة طبيعية مع اتباع البروتوكولات المتفق عليها، وبمساعدة رجال الإطفاء.

ووقع التسريب نحو الساعة 12:30 ولم يتعرض الأشخاص العاملون في النادي لأي ضرر.

وستكون هيئة الإطفاء المسؤولة عن تحديد متى يمكن للموظفين العودة لمكاتبهم.

جدير بالذكر أن بلد الوليد خسر على ملعبه في آخر مواجهة أمام برشلونة بهدف نظيف، واشتكى الفريق الكتالوني وقتها من سوء أرضية الملعب.

.