مشجعو ريال مدريد يطالبون برحيل بيريز بعد أزمة الفريق الأخيرة

جمهور ريال مدريد يطالب باستقالة فلورنتينو بيريز من منصبه بعد دخول الفريق في أزمات حادة أدت إلى الإطاحة به من كأس الملك ودوري الأبطال والابتعاد عن المنافسة على الدوري الإسباني

0
%D9%85%D8%B4%D8%AC%D8%B9%D9%88%20%D8%B1%D9%8A%D8%A7%D9%84%20%D9%85%D8%AF%D8%B1%D9%8A%D8%AF%20%D9%8A%D8%B7%D8%A7%D9%84%D8%A8%D9%88%D9%86%20%D8%A8%D8%B1%D8%AD%D9%8A%D9%84%20%D8%A8%D9%8A%D8%B1%D9%8A%D8%B2%20%D8%A8%D8%B9%D8%AF%20%D8%A3%D8%B2%D9%85%D8%A9%20%D8%A7%D9%84%D9%81%D8%B1%D9%8A%D9%82%20%D8%A7%D9%84%D8%A3%D8%AE%D9%8A%D8%B1%D8%A9

مر فريق ريال مدريد بأزمة حادة في الشهور الأخيرة، لا سيما بعد رحيل الفرنسي زين الدين زيدان عن دكة الفريق إثر التتويج بالنسخة الماضية من دوري أبطال أوروبا، هذا بالإضافة إلى تخلي فلورنتينو بيريز، رئيس «المرينجي»، عن نجم بحجم كريستيانو رونالدو وفتح الباب أمام انضمامه إلى يوفنتوس الإيطالي.

وبعد رحيل زيزو تولى مهمة تدريب الفريق الإسباني جولين لوبيتيجي، وبسبب سوء أداء ونتائج الفريق أطاحت به الإدارة وعينت الأرجنتيني سانتياجو سولاري بدلًا منه، وعلى الرغم من وصول الفريق إلى المركز الثالث في جدول ترتيب دوري الدرجة الأولى الإسباني، إلا أن الحال مع سولاري لم يختلف كثيرًا عن لوبيتيجي، إذ سقط الفريق أمام برشلونة في مواجهتين متتاليتين أسفرتا عن الخروج من كأس ملك إسبانيا وانتهاء حظوظه في التتويج بلقب «الليجا»، هذا بالإضافة إلى السقوط الأوروبي المدوي أمام أياكس أمستردام الهولندي في إياب ثمن نهائي دوري أبطال أوروبا.

وأدى كل هذا إلى تواصل بيريز مع زيدان للعودة مرة أخرى للفريق، وهو ما حدث بالفعل منذ أيام قليلة.

ويخوض «المرينجي» مواجهة قوية في الوقت الحالي أمام سلتا فيجو في الجولة الثامنه والعشرين من الدوري الإسباني ومتقدم بهدفين أحرزهما الإسباني إيسكو والويلزي جاريث بيل.

وفي الشوط الأول من تلك المباراة المحلية عبرت أعداد من جمهور ريال مدريد عن رفضها لاستمرار بيريز في منصبه ومطالبته بالرحيل عن النادي، إذ رفعت لافتات بالملعب جاء فيها: «ارحل يا فلورنتينو» و«فلورنتينو هو المذنب».

وبعد أن لاحظ عدد من رجال أمن الملعب تلك اللافتات، قاموا بسحبها على الفور.

ويقص لنا أحد أعضاء ريال مدريد الذي حضر الواقعة ما حدث تحديدًا، فقال: «لقد خرجت لافتات تقول بأن فلورنتينو كان المذنب وطالبته بالاستقالة من منصبه، وبعد ذلك وصل رجال الأمن وانتزعوا تلك اللافتات وألقوها خارج الملعب».

.