مركز الظهير الأيسر في ريال مدريد.. الصراع مستمر بين مارسيلو وميندي

لا تزال المنافسة تجمع بين البرازيلي مارسيلو والفرنسي فيرلاند ميندي لكسب ثقة زين الدين زيدن المطلقة والسيطرة على مركز ظهير أيسر ريال مدريد.

%D9%85%D8%B1%D9%83%D8%B2%20%D8%A7%D9%84%D8%B8%D9%87%D9%8A%D8%B1%20%D8%A7%D9%84%D8%A3%D9%8A%D8%B3%D8%B1%20%D9%81%D9%8A%20%D8%B1%D9%8A%D8%A7%D9%84%20%D9%85%D8%AF%D8%B1%D9%8A%D8%AF..%20%D8%A7%D9%84%D8%B5%D8%B1%D8%A7%D8%B9%20%D9%85%D8%B3%D8%AA%D9%85%D8%B1%20%D8%A8%D9%8A%D9%86%20%D9%85%D8%A7%D8%B1%D8%B3%D9%8A%D9%84%D9%88%20%D9%88%D9%85%D9%8A%D9%86%D8%AF%D9%8A

بعد تتويج ريال مدريد بالنسخة قبل الماضية من بطولة دوري أبطال أوروبا قرر الفرنسي زين الدين زيدان الرحيل عن منصبه كمدير فني للفريق، وتعاقدت إدارة النادي بعد ذلك مع الإسباني جولين لوبيتيجي ومن بعده الأرجنتيني سانتياجو سولاري لتولي مهمة قيادة الفريق.

وغاب الظهير الأيسر البرازيلي مارسيلو تحت قيادة كلا المدربين عن تشكيلة الفريق الأساسية لتراجع مستواه بشكلٍ كبير.

وبعودة زيدان مرة أخرى إلى منصبه منذ قرابة العام قرر مساعدة مارسيلو على استعادة نسخته الأفضل، ولكنه رأى في الوقت نفسه أن هناك حاجة ملحة لتعاقد النادي مع ظهير أيسر آخر لخلق منافسة بين كليهما على نيل مركز بالتشكيلة الأساسية.

ووقع اختيار زيدان على مواطنه فيرلاند ميندي الذي كان يلعب آنذاك بأولمبيك ليون الفرنسي، ورأى مدرب ريال مدريد أن ميندي سيكون إضافة كبيرة للفريق وسيحدث حالة توازن دفاعي وهجومي.

ومنذ انضمام ميندي الصيف الماضي وهو يقاتل في كل لحظة يشارك فيها، واستطاع كسب ثقة مدربه بشكلٍ كبير وأطاح بمارسيلو، بشكلٍ كبير، عن عرش الجبهة اليسرى.

ولكن كما نعلم، فعقلية زيدان مختلفة تمامًا ولا يمكن معرفة ما يدور بخلده، فبالرغم من اعتماده بشكلٍ أساسي على ميندي إلا أنه فضل الاحتفاظ بحاسة المنافسة بينه وبين مارسيلو، لذا لجأ إلى الدفع بالبرازيلي بين الحين والآخر.

وبلغ إجمالي دقائق مشاركات ميندي منذ انطلاقة الموسم الجاري بكافة المنافسات 1608 دقائق مقارنة بمارسيلو الذي بلغ إجمالي مشاركاته 1437 دقيقة، مما يضعهما في المركزين العاشر والحادي عشر على الترتيب في قائمة أكثر اللاعبين مشاركة مع «المرينجي».

وشرع ميندي منذ انطلاقة الموسم في كسب ثقة زيدان وأطاح بمارسيلو من مركز الظهير الأيسر، بالرغم من اعتماد المدرب الفرنسي على الظهير البرازيلي في مباراة برشلونة الماضية التي شهدت أداءً مميزًا من مارسيلو وانتصار ريال مدريد بهدفين نظيفين.

ويستضيف ريال بيتيس بعد ساعات قليلة ريال مدريد على ملعب «بينيتو فيامارين» في إطار منافسات الجولة السابعة والعشرين من بطولة دوري الدرجة الأولى الإسباني، وتُشير كافة الدلائل إلى أن زيدان سيعول على ميندي اليوم على حساب مارسيلو.

اقرأ أيضًا: 3 لاعبين يخططون للهروب من ريال مدريد هذا الصيف

وكان قد اعتمد زيدان على مارسيلو في مباراتي سيلتا فيجو وليفانتي بالدوري الإسباني والاحتفاظ بكامل مجهود ميندي لمباراة مانشستر سيتي الماضية في ذهاب ثمن نهائي دوري أبطال أوروبا التي انتهت بفوز الأخير بهدفين لهدف، وكان من المتوقع كذلك الدفع بالفرنسي في مباراة الكلاسيكو، ولكن زيدان خالف التوقعات واعتمد على مارسيلو في ذلك اللقاء.

مقارنة بين أرقام ميندي ومارسيلو

عدد مباريات كل لاعب: خاض ميندي 21 مباراة، بينما خاض مارسيلو 18 مباراة.

المباريات الأساسية: شارك ميندي في 17 مباراة كأساسي، بينما شارك مارسيلو في 16 مباراة كأساسي.

إجمالي الدقائق: شارك ميندي في 1608 دقائق، بينما شارك مارسيلو في 1437 دقيقة.

عدد الانتصارات: حقق ميندي الانتصار في 13 مباراة، بينما حقق مارسيلو الانتصار في 11 لقاء.

عدد التعادلات: حقق ميندي التعادل في 6 مباريات، بينما حقق مارسيلو 4 تعادلات.

عدد الهزائم: تعرض ميندي لهزيمتين، بينما تعرض مارسيلو لثلاث.

أهداف استقبلها الفريق: استقبل الفريق 11 هدفًا بمشاركة ميندي، بينما استقبل 18 هدفًا بمشاركة مارسيلو.

عدد المراوغات: نفذ ميندي 8 مراوغات، بينما نفذ مارسيلو 19 مراوغة.

استخلاصات: استخلص ميندي 93 كرة، بينما استخلص مارسيلو 101 كرة.

خسارة الكرة: خسر ميندي الكرة في 270 مناسبة، بينما خسرها مارسيلو في 301 مناسبة.

.