مدرب سوسيداد بعد الـ 6-1: برشلونة الأقوى.. ولن ننهار في نهائي الكأس

سقط ريال سوسيداد على ملعبه بسداسية أمام نظيره برشلونة في المباراة التي جمعتهما مساء أمس ضمن الدوري الإسباني.. وتحدث إيمانويل ألجواسيل عنها.

0
%D9%85%D8%AF%D8%B1%D8%A8%20%D8%B3%D9%88%D8%B3%D9%8A%D8%AF%D8%A7%D8%AF%20%D8%A8%D8%B9%D8%AF%20%D8%A7%D9%84%D9%80%206-1%3A%20%D8%A8%D8%B1%D8%B4%D9%84%D9%88%D9%86%D8%A9%20%D8%A7%D9%84%D8%A3%D9%82%D9%88%D9%89..%20%D9%88%D9%84%D9%86%20%D9%86%D9%86%D9%87%D8%A7%D8%B1%20%D9%81%D9%8A%20%D9%86%D9%87%D8%A7%D8%A6%D9%8A%20%D8%A7%D9%84%D9%83%D8%A3%D8%B3%0A

كان عشاق كرة القدم الإسبانية على موعد مع المتعة والمهارة الكروية والإبداع الكبير الذي افتقدوه منذ فترة من الفريق الكتالوني، خلال المباراة بين برشلونة ونظيره ريال سوسيداد، أمس في الليجا الإسبانية.

واكتسح برشلونة نظيره ريال سوسيداد بنتيجة 6-1، في المباراة التي جمعت بين الفريقين مساء أمس الأحد على أرض ملعب الأنويتا، ضمن منافسات بطولة الدوري الإسباني، الدرجة الأولى لكرة القدم.

ورفع الفوز رصيد برشلونة إلى 62 نقطة في المركز الثاني لجدول ترتيب الليجا، بفارق 4 نقاط، خلف المتصدر أتلتيكو مدريد الذي حقق بدوره فوزاً صعباً أمس على ديبورتيفو ألافيس بهدف للاشيء، فيما يحتل ريال مدريد حامل اللقب المركز الثالث برصيد 60 نقطة.

وتحدث إيمانويل ألجواسيل، المدير الفني لفريق ريال سوسيداد، عن المباراة أمام برشلونة والخسارة المذلة بنصف دستة أهداف، وكذلك التنافس في بطولة الدوري الإسباني، ومباراة نهائي كأس الملك التي ستجمعه مع نظيره أتلتيك بلباو في بداية الشهر المقبل.

وفي بداية تصريحاته وجه إيمانويل ألجواسيل التهنئة لفريق برشلونة على فوزه الكبير، مشيراً إلى أن برشلونة يعيش فترة من التوهج في الفترة الحالية، وأكد أنه المرشح الأقوى للفوز ببطولة الدوري الإسباني عن الموسم الجاري 2020/2021، رغم تخلفه عن أتلتيكو مدريد بفارق 4 نقاط.

وقال ألجواسيل: أتحمل المسؤولية كاملة عن هذه الخسارة الكبيرة أمام برشلونة، ولكنني أريد أن أطمئن الجماهير الوفية لنا، وأقول لهم أنها لن تؤثر علينا بأي حال من الأحوال في مباراة نهائي كأس ملك إسبانيا أمام أتلتيك بلباو.

ويواجه ريال سوسيداد نظيره بلباو يوم 3 أبريل في نهائي كأس الملك عن الموسم الماضي، نسخة 2020 والتي تم تأجيلها على أمل أن يتم خوضها في وجود الجماهير.

وأوضح إيمانويل ألجواسيل: نشعر بالحزن والألم الشديد مثل أي مشجع لريال سوسيداد لأن هذه النتيجة مؤلمة جداً والخسارة بستة أهداف في ملعبنا صعبة، ولكننا واجهنا اليوم فريقا يمر بفترة رائع، وقد حظينا ببعض الفرص، لكننا لم نسجل، وقد عاقبنا برشلونة وأضرنا كثيراً.

وتابع: ريال سوسيداد حالياً فريق من الشباب، ونعاني من عدد من الإصابات، كما أننا واجهنا برشلونة في أفضل أوقاته، وهو حاليا الأفضل والمرشح الأقوى للفوز بلقب الدوري.

وحول ما إذا كانت هذه الخسارة الثقيلة تؤثر على مباراة نهائي كأس الملك مع أتلتيك بلباو، قال ألجواسيل: هذه النتيجة لن تضر بنا، هذا الأمر واضح لنا جميعا، ولا يزال أمامنا أسبوعين خلال فترة التوقف الدولي الحالية، للتحضير لمباراة نهائي الكأس.

.