مدرب سلتا فيجو يحمل الـ«فار» والدفاع مسؤولية الخسارة.. وينتقد سولاري

أنطونيو محمد المدير الفني لفريق سيلتا فيجو أعرب عن حزنه لخسارة فريقه برباعية أمام ريال مدريد في الدوري الإسباني

0
%D9%85%D8%AF%D8%B1%D8%A8%20%D8%B3%D9%84%D8%AA%D8%A7%20%D9%81%D9%8A%D8%AC%D9%88%20%D9%8A%D8%AD%D9%85%D9%84%20%D8%A7%D9%84%D9%80%C2%AB%D9%81%D8%A7%D8%B1%C2%BB%20%D9%88%D8%A7%D9%84%D8%AF%D9%81%D8%A7%D8%B9%20%D9%85%D8%B3%D8%A4%D9%88%D9%84%D9%8A%D8%A9%20%D8%A7%D9%84%D8%AE%D8%B3%D8%A7%D8%B1%D8%A9..%20%D9%88%D9%8A%D9%86%D8%AA%D9%82%D8%AF%20%D8%B3%D9%88%D9%84%D8%A7%D8%B1%D9%8A

حمل أنطونيو محمد المدير الفني لفريق سيلتا فيجة الإسباني الأخطاء الدفاعية وتقنية الفار، مسؤولية خسارة فريقه أمام ريال مدريد الإسباني بنتيجة 2-4 في المباراة التي جمعت بين الفريقين مساء أمس الأحد، ضمن الجولة الثانية عشر من مباريات الدوري الإسباني الممتاز.

وقال محمد في المؤتمر الصحفي الذي أعقب المباراة أن فريقه خسر بسبب الأخطاء الدفاعية وانعدام «الحظ» مع قرارت فريق التحكيم بالفيدو «الفار».

وأوضح المدير الفني الشاب للفريق الإسباني، «وقعنا في بعض الأخطاء الساذجة التي كلفتنا خسارة النقاط الثلاث، ولم يحالفنا الحظ مع تقنية الفديدو، أعتقد انه لا توجد ركلة جزاء على جونكا، وكانت هناك قبلها ضربة جزاء لمصلحتنا للاعب لوكاس على إيمري مور، واضحة جداً، وبعد تلك اللعبة جاء الهدف الثالث الذي كان حاسماً».

ريال مدريد ينهي مهمة «بالايدوس» بنجاح مقنع

وأضاف: «المباراة كانت متكافئة، نحن لم نستطع السيطرة على الكرة كثيراً، ولكن سنحت لنا فرصاً جيدة، افتقدنا للفاعلية الهجومية التي حظى بها ريال مدريد، وأخطاؤنا كلفتنا خسارة المباراة، ولا يمكن أن ترتكب مثل هذه الأخطاء أمام خصم مثل ريال مدريد».

وشدد المدرب الأرجنتيني على أنه «لم يكن هناك احتكاك من جونكا على أودريوزولا في لعبة ركة الجزاء التي تسببت في الهدف الثالث للريال، وقال: «حكم الفيديو رأى أن هناك احتكاك، وهذا ليس صحيحاً والهدف الثالث قتل المباراة تماماً بالنسبة لنا».

ورد أنطونيو محمد على تصريحات الأرجنتيني سانتياجو سولاري، المدير الفني لفريق ريال مدريد بشأن شكوى الأخير من خشونة لاعبي سيلتا فيجو ضد لاعبي الريال، قائلاً: «كرة القدم لعبة للرجال، في أرض الملعب الحكم يعاقب على الخشونة ببطاقة حمراء أو صفراء ولكن الحكم هو من يقرر ذلك واللاعبون هم من يشعرون بالخشونة، وليس الأفراد على الخط خارج أرض الملعب».

.