محطم الأرقام.. ميسي يكتب تاريخًا جديدًا ويتفوق على رونالدو

الأرجنتيني ليونيل ميسي يواصل تألقه في الدوري الإسباني مع برشلونة ويحطم العديد من الأرقام القياسية في تاريخ كرة القدم، وبالأمس، تفوق على غريمه التقليدي كرستيانو رونالدو

0
%D9%85%D8%AD%D8%B7%D9%85%20%D8%A7%D9%84%D8%A3%D8%B1%D9%82%D8%A7%D9%85..%20%D9%85%D9%8A%D8%B3%D9%8A%20%D9%8A%D9%83%D8%AA%D8%A8%20%D8%AA%D8%A7%D8%B1%D9%8A%D8%AE%D9%8B%D8%A7%20%D8%AC%D8%AF%D9%8A%D8%AF%D9%8B%D8%A7%20%D9%88%D9%8A%D8%AA%D9%81%D9%88%D9%82%20%D8%B9%D9%84%D9%89%20%D8%B1%D9%88%D9%86%D8%A7%D9%84%D8%AF%D9%88

نجح فريق برشلونة في خطف نقطة التعادل أمام فريق فياريال، أمس الثلاثاء، في إحدى المباريات التي قد تكون من الأكثر إثارة، في الليجا هذا الموسم.

فانتهت المباراة التي جمعت بين برشلونة والغواصات الصفراء، بأربعة أهداف لمثلهم، ضمن مواجهات الأسبوع الـ 30 لبطولة الدوري الإسباني الممتاز لكرة القدم، على ملعب «لا سيراميكا» معقل فياريال.

ففي الدقيقة 12 افتتح اللاعب البرازيلي فيليبي كوتينيو أهداف اللقاء لصالح برشلونة، وسجل مواطنه مالكوم الهدف الثاني للفريق الكتالوني، وفي الدقيقة 23 قلص شوكويزي الفارق لصالح فياريال لينتهي الشوط الأول بتلك النتيجة.

وتعادل كارل توكو إيكامبي لفياريال في الدقيقة 50، وبعدها سجل فيستني إيبورا الهدف الثالث لفياريال في الدقيقة 62، وأضاف كارلوس باكا الهدف الرابع في الدقيقة 80.

ولكن تألق النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي وسجل هدفًا خرافيًا من ركلة حرة في الدقيقة 90، وبعدها أضاف المهاجم الأوروجوياني لويس سواريز هدف التعادل لبرشلونة من تسديدة ممتازة من داخل منطقة الجزاء في الدقيقة 93.

ويحتل فريق برشلونة بفضل تألق ميسي اللافت هذا الموسم جدول صدارة ترتيب الدوري الإسباني برصيد 70 نقطة بعد 30 جولة من عمر المسابقة، وبفارق 8 نقاط عن أقرب منافسيه فريق أتلتيكو مدريد، كما وصل الفريق إلى دور الثمانية من بطولة دوري أبطال أوروبا، حيث تنتظر الفريق مباراة صعبة في هذا الدور أمام مانشستر يونايتد الإنجليزي.

ويستعرض لكم «آس آرابيا» في هذا الموضوع أبرز الأرقام القياسية التي حققها النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي، هذا الموسم، برفقة الفريق الكتالوني.

التطور وتحطيم الأرقام

وطوال المواسم الماضية أو بالتحديد منذ ظهور النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي، وهو يستمر في التطور بشكل دائم، ويسجل أهدافًا رائعة ويحطم العديد من الأرقام القياسية التاريخية.

فعلى سبيل المثال، بعد هدفه في مباراة فياريال من ركلة حرة، سجل ميسي 3 أهداف من ركلات حرة في آخر 3 مباريات مع برشلونة.

وفي آخر 5 مباريات مع الفريق الكتالوني، نجح النجم الأرجنتيني في تسجيل 9 أهداف، كما أصبح أول لاعب يسجل أكثر من 6 أهداف من ركلات حرة في موسمين متتاليين، على الأقل منذ موسم 2006/2007.

كما وصل النجم الأرجنتيني للهدف رقم 7 له من ركلات حرة خلال هذا الموسم من 50 محاولة، وهو معدل جيد للغاية بكل تأكيد.



ومن ناحية أخرى عادل ميسي أيضًا هذا الموسم رقم الأسطورة إيكر كاسياس حارس مرمى ريال مدريد ومنتخب إسبانيا السابق، كأكثر اللاعبين تحقيقًا للفوز في تاريخ الليجا برصيد 334 مباراة.

كما نجح النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي، في إحراز 40 هدفًا أو أكثر مع برشلونة في كل البطولات، للموسم العاشر على التوالي.

كما يحتل النجم الأرجنتيني صدارة ترتيب جدول الهدافين في الدوري الإسباني الممتاز، برصيد 32 هدفًا، بفارق 13 هدفًا عن لويس سواريز صاحب المركز الثاني بـ 19 هدفًا.

كما ينفرد ليونيل ميسي بالصدارة في سباق الحذاء الذهبي، لهداف الدوريات الأوروبية الكبرى، بفارق 5 أهداف عن النجم الفرنسي الشاب كيليان مبابي جناح باريس سان جيرمان الذي سجل 28 هدفًا حتى الآن.

تحطيم رقم مولر وزلزلة عرش بيليه

أوضحت صحيفة «موندو ديبورتيفو» الإسبانية الإثنين الماضي، في تقرير لها عن ميسي ومسيرته الذهبية في السجل العالمي لأكثر اللاعبين تسجيلاً للأهداف بقميص فريق واحد.

وأكدت الصحيفة أن ميسي بالهدفين اللذين سجلهما في شباك فريق إسبانيول رفع رصيده من الأهداف مع برشلونة في مختلف المسابقات إلى 593 هدفًا، وبعد هدفه في فياريال أصبح 594 هدفًا.

وألمحت «موندو ديبورتيفو» إلى أن أسطورة التانجو والبارسا، نجح في أن يصبح اللاعب صاحب المركز الثاني في القائمة في شهر نوفمبر الماضي من الموسم الجاري، حين سجل هدفه رقم 566 ليتجاوز رقم أسطورة منتخب ألمانيا السابق وفريق بايرن ميونيخ الثعلب جيرد مولر، الذي سجل خلال مسيرته 565 هدفاً بقميص الفريق البافاري العملاق.



وأضافت الصحيفة أن ليونيل ميسي منذ ذلك الوقت وعلى مدار نحو أربعة أشهر واصل هوايته في هز شباك منافسي فريقه من أجل أن يحقق هدفًا غاليًا بأن يصبح أكثر لاعب سجل أهدافًا بقميص فريق واحد في تاريخ كرة القدم، والمسجل باسم الأسطورة البرازيل وكرة القدم العالمية على مر التاريخ الجوهرة السوداء بيليه.

وسجل بيليه بقميص فريقه التاريخي سانتوس على مدار مشواره معه 643 هدفًا، متفوقًا حاليًا بفارق 49 هدفًا فقط عن ليونيل ميسي.

الهداف التاريخي للدوريات الأوروبية الخمس الكبرى

ذكرت شبكة «أوبتا» الخاصة بإحصاءات كرة القدم، أن النجم الأرجنتيني ليو ميسي، بعد تسجيله هدفًا في مباراة فياريال، أمس الثلاثاء، أصبح الهداف التاريخي للدوريات الأوروبية الخمس الكبرى.

وأضافت الشبكة أن اللاعب الأرجنتيني وصل للهدف رقم 415 له في الدوريات الأوروبية الكبرى، وسجلها جميعًا مع برشلونة.



وتابعت أن البرغوث الأرجنتيني ليونيل ميسي تخطى رقم غريمه التقليدي، البرتغالي كرستيانو رونالدو لاعب يوفنتوس الإيطالي الحالي، صاحب الـ 414 هدفًا في الدوريات الكبرى.

وسجل رونالدو أهدافه في الدوريات الكبرى، مع كل من ريال مدريد الإسباني وفريق مانشستر يونايتد الإنجليزي وناديه الحالي يوفنتوس الإيطالي، حيث سجل 311 هدفًا في الليجا، و84 هدفًا في البريميرليج، و19 هدفًا في بطولة الكالتشيو.

.