محامو آل ثاني يقررون الطعن على قرار إبعاده عن إدارة مالاجا

محامو عبد الله آل ثاني مالك نادي مالاجا يقررون الطعن على القرار القضائي بإبعادهم عن إدارة النادي الإسباني وتعيين مدير قضائي بدلا منهم لأنهم يرونه غير مناسب.

0
%D9%85%D8%AD%D8%A7%D9%85%D9%88%20%D8%A2%D9%84%20%D8%AB%D8%A7%D9%86%D9%8A%20%D9%8A%D9%82%D8%B1%D8%B1%D9%88%D9%86%20%D8%A7%D9%84%D8%B7%D8%B9%D9%86%20%D8%B9%D9%84%D9%89%20%D9%82%D8%B1%D8%A7%D8%B1%20%D8%A5%D8%A8%D8%B9%D8%A7%D8%AF%D9%87%20%D8%B9%D9%86%20%D8%A5%D8%AF%D8%A7%D8%B1%D8%A9%20%D9%85%D8%A7%D9%84%D8%A7%D8%AC%D8%A7

أصدر محامو مالك نادي مالاجا، القطري عبد الله آل ثاني وأبنائه ناصر ونايف وراكان بيانًا، أكدوا خلاله عزمهم الطعن على القرار القضائي بإبعادهم عن إدارة النادي الإسباني وتعيين مدير قضائي بدلا منهم.

وكشف المحامون في البيان أنهم سيتحركون من أجل الطعن على القرار أمام المحكمة الإقليمية في مالاجا لاعتبارهم أن الحكم غير مناسب ولا يقوم على سند قانوني.

وكانت القاضية بمحكمة التحقيق الرابعة عشرة في مالاجا قد عينت الخميس مديرا قضائيا لنادي مالاجا لفترة ستة أشهر، ما يتضمن بالتالي إبعاد عبد الله آل ثاني وأبنائه عن الإدارة على خلفية اتهامات بالفساد المالي.

اقرأ أيضًا: «خطة فالفيردي».. طريقة ريال مدريد لتطوير أحدث جواهره

وأصدرت القاضية حكمين، نص الأول منهما على الإجراءات الاحترازية التي طلبتها النيابة ورابطة صغار مساهمي مالاجا، وبالتالي عينت إدارة قضائية لمدة ستة أشهر، وهي الفترة التي يمكن تمديدها.

وفي الحكم الآخر، أمرت القاضية المدعى عليهم بدفع كفالة مجمعة بقيمة خمسة ملايين و443 ألفا و566 يورو من أجل ضمان المسئوليات المدنية التي يمكن أن تنجم عن الوقائع، وذلك عقب الدعوى التي أقامتها رابطة صغار مساهمي مالاجا في شبهة وقوع جرائم الإدارة غير العادلة والتلاعب.

وتأتي هذه القرارات بعدما عقدت الثلاثاء الماضي جلسة في المحكمة حول الطعن المقدم من رابطة صغار مساهمي مالاجا من أجل الحصول على تدخل قضائي في النادي.

.