مارسيلو يكشف حلمه حينما انتقل لمدريد.. ويمدح لوبيتيجي

مارسيلو يؤكد أن المشاركة في إحدى مباريات الكلاسيكو ضد برشلونة كانت أحد أهدافه عندما انضم إلى ريال مدريد وهو يشعر أنه محظوظ للمشاركة في إحدى تلك المباريات لأن العالم كله يشاهدها.

0
%D9%85%D8%A7%D8%B1%D8%B3%D9%8A%D9%84%D9%88%20%D9%8A%D9%83%D8%B4%D9%81%20%D8%AD%D9%84%D9%85%D9%87%20%D8%AD%D9%8A%D9%86%D9%85%D8%A7%20%D8%A7%D9%86%D8%AA%D9%82%D9%84%20%D9%84%D9%85%D8%AF%D8%B1%D9%8A%D8%AF..%20%D9%88%D9%8A%D9%85%D8%AF%D8%AD%20%D9%84%D9%88%D8%A8%D9%8A%D8%AA%D9%8A%D8%AC%D9%8A

أكد البرازيلي مارسيلو، ظهير أيسر ريال مدريد، أن المشاركة في إحدى مباريات «الكلاسيكو الإسباني» والفوز بها كان أحد أهدافه بعد انضمامه إلى ريال مدريد، معبرًا عن مدى سعادته والمتعة الذي يشعر بها حيال اللعب ضد برشلونة.

وأدلى لاعب «السيلساو» بالعديد من التصريحات لصالح موقع الاتحاد الإسباني لكرة القدم، والتي تتعلق بمباراة «الكلاسيكو» القادمة، والتي سيخوضها ريال مدريد ضد برشلونة يوم الأحد القادم في الجولة العاشرة من «الليجا»، إذ صرح قائلًا: «عندما انضممت إلى ريال مدريد كان أحد أهدافي لعب إحدى مباريات الكلاسيكو والفوز بها، لقد لعبت الكثير منها ودائمًا ما يكون اللعب ضد برشلونة بمثابة متعة وسعادة، فالعالم كله يتوقف لمشاهدة هذه المباراة، سواء كانت بداية الموسم أم آخره، جميع اللاعبين كانوا يرغبون في التواجد هنا والمشاركة في هذه المباراة، وأنا حصلت على ميزة لعب إحداها».

وتابع: «يتحدثون كثيرًا جدًا عن هذه المباراة في أجهزة التليفزيون، وقد شرع الجمهور في الحديث مبكرًا عنها على شبكات التواصل الاجتماعي، ومن المستحيل عدم وجود رغبة في وصول موعد هذه المباراة، أتمنى أن تكون مباراة جيدة لنا».

وأضاف: «اللعب في (كامب نو) وتمثيل شعار فريقك شيء جيد، والشعور يكون جيدا عندما تكون جميع الجماهير ضدك، فهذا يحفزك كثيرًا، هي إحدى تلك المباريات التي يفوز بها من يرتكب أخطاءً أقل، يجب أن نكون متيقظين، فنحن نعلم جودة فريق برشلونة واللاعبين الهامين الذي يمتلكهم في الخطوط الأمامية، نحن سنلعب وفقًا لطريقتنا، ونحن ندرك نقاط القوة التي لدينا، والدوري الإسباني بطولة تنافسية، ولا نتحدث هنا عن فريقين فقط، أعتقد أن هناك فرقا أخرى قادرة على الفوز بالبطولة أيضًا، وسيكون من عدم الاحترام الحديث فقط عن فريقين في بطولة قوية جدًا كالدوري الإسباني».

وفيما يتعلق بأداء الإسباني جولين لوبيتيجي، المدير الفني لـ «المرينجي»، مع الفريق في الوقت الحالي، أضاف: «سنحاول الالتفاف وتجاوز هذا الموقف، نحن لسنا سيئين جدًا، ولكننا نرغب في أن نكون أفضل، لوبيتيجي يحاول القيام بكل شيء لكي يترك ريال مدريد في القمة، وهو الموضع الذي يجب أن يعتليه الفريق».

يُذكر أن ريال مدريد يحتل المركز السابع في «الليجا» برصيد 14 نقطة، وتعرض في الفترة الأخيرة للعديد من الانتقادات بسبب الأداء السلبي الذي ظهر عليه الفريق في المباريات الخمس الأخيرة، إذ لم يتمكن من الفوز في آخر خمس مباريات خاضها، أربع منها في الدوري الإسباني ومباراة وحيدة في دوري أبطال أوروبا.

.