مارسيلو يعرب عن خيبة أمله بعد خسارة ريال مدريد

نهاية غير متوقعة لفريق ريال مدريد في المباراة الأخيرة له في الدوري الإسباني بعد خسارته أمام نظيره ريال بيتيس بهدفين مقابل لا شيء

0
%D9%85%D8%A7%D8%B1%D8%B3%D9%8A%D9%84%D9%88%20%D9%8A%D8%B9%D8%B1%D8%A8%20%D8%B9%D9%86%20%D8%AE%D9%8A%D8%A8%D8%A9%20%D8%A3%D9%85%D9%84%D9%87%20%D8%A8%D8%B9%D8%AF%20%D8%AE%D8%B3%D8%A7%D8%B1%D8%A9%20%D8%B1%D9%8A%D8%A7%D9%84%20%D9%85%D8%AF%D8%B1%D9%8A%D8%AF

تعرض فريق ريال مدريد الإسباني، اليوم، لخسارة قاسية خلال اللقاء الأخير له في الدوري الإسباني للموسم الحالي أمام نظيره ريال بيتيس، بهدفين مقابل لا شيء.

وأعرب مدافع الفريق الملكي مارسيلو، عن خيبة أمله الشديدة بعد هذه الخسارة المفجعة، وقال: «الذنب كله يقع علينا، نحن الذين بدأنا المباراة بشكل سيئ، وأنهيناها كذلك بشكل أسوأ، والحقيقة أننا ولو للحظة لم نكن نريد مثل هذا الموسم الكارثي، وهذا الموسم من أسوأ المواسم التي مررت بها على المستوى شخصي، وحاولنا أن نبذل جميع ما في وسعنا حتى نفوز ونسعد جماهير الريال، ولكن لا فائدة، رغم المجهود الكبير، وأنا على العموم أعتبر اليوم الأخير للدوري هو اليوم الأول للموسم المقبل من الدوري».

وفيما يتعلق بصافرات الاستهجان التي تلقاها لاعبو الملكي من جماهيره، قال: «لا شك أن الأمور تكون سهلة للغاية حينما نفوز، والعكس حين نخسر، صافرات الاستهجان هي إشارة أن ثمة شيئا خطأ يحدث، أن الأمور لا تسير على ما يرام، أنا عموما أعتبرها نوعا من التحفيز من أجل بذل المزيد، وهذا هو قانون كرة القدم، فمرة يهللون لك، ومرة يصفرون لك ويستنكرون».

وأشار مارسيلو أنه واثق تماما أن ريال مدريد لابد وأن يستعيد سابق مجده، قال: «بالطبع أنا متأكد تمام أن ريال مدريد لابد عائد إلى سابق مجده، فإن هذا النادي باق إلى الأبد، ولو أمعنا في الست سنوات الأخيرة، لوجدنا أننا تقريبا حصدنا كل شيء من بطولات وإنجازات وألقاب، ولا يعني مجرد مرورنا بموسم سيئ، أننا بذلك ننزل في منحدر هبوط بلا رجعة مثلا، العكس تماما، فإن الموسم المقبل سنرى تغييرا شاملا حتى لا يتكرر مثل هذا الأمر مرة أخرى».

.