مارسيلو لـ ألفونسو ديفيز بعد 2-8 في برشلونة: «تجلب الفرح لعيني عندما أراك»

كتب ظهير أيسر ريال مدريد على إنستجرام تعليا لظهير أيسر بايرن ميونخ بعد الفوز الباهر على برشلونة (2-8)، وأعلن مارسيلو أنه معجب بأسلوب ألفونسو ديفيز في اللعب.

0
%D9%85%D8%A7%D8%B1%D8%B3%D9%8A%D9%84%D9%88%20%D9%84%D9%80%20%D8%A3%D9%84%D9%81%D9%88%D9%86%D8%B3%D9%88%20%D8%AF%D9%8A%D9%81%D9%8A%D8%B2%20%D8%A8%D8%B9%D8%AF%202-8%20%D9%81%D9%8A%20%D8%A8%D8%B1%D8%B4%D9%84%D9%88%D9%86%D8%A9%3A%20%C2%AB%D8%AA%D8%AC%D9%84%D8%A8%20%D8%A7%D9%84%D9%81%D8%B1%D8%AD%20%D9%84%D8%B9%D9%8A%D9%86%D9%8A%20%D8%B9%D9%86%D8%AF%D9%85%D8%A7%20%D8%A3%D8%B1%D8%A7%D9%83%C2%BB

ترك ألفونسو ديفيز (19 عامًا)، الأمس الجمعة، نصف أوروبا عاجزة عن الكلام مع تألقه الكبير في مهرجان بايرن ميونخ التاريخي للتسجيل أمام برشلونة (2-8) في الدور ربع النهائي من بطولةدوري أبطال أوروبا «شامبيونزليج».

قدم الظهير الأيسر من نادي بايرن ميونخ موسمًا رائعًا في الدوري الألماني «بوندزليجا» هذا الموسم، لكن دوري أبطال أوروبا هو الذي يضع زملائه في الواجهة لتسجيل الأهداف. وأمما برشلونة بالأمس قام بهجمة غير عادية على الجناح الأيسر، والذي ترك سيميدو في حالة يرثى لها ومنح زميله كيميتش رفع نتيجة الأهداف لـ 5-2، وهذه اللمسة الأخيرة كانت بمثابة التوقيع على أدائه الرائع.

بعد المباراة، حصل الكندي صاحب الأصول الليبيرية على العديد من المديح والثناء من الصحافة العالمية ومن بعض زملاء نفس المهنة من لاعبين ومدربين سابقين، بل وحاليين أيضا.

من بينها، الرسالة التي كتبها الظهير الإيسر لفريق ريال مدريد، البرازيلي مارسيلو، إليه على موقع «إنستجرام» بعد ساعات من كونه أحد الأبطال في الضربة التاريخية لبرشلونة في أوروبا. وكتب البرازيلي للاعب بايرن ميونخ: «أنت تجلب الفرح لعيني عندما أراك تلعب».

Amazing performance from the team last night #AD19

A post shared by A D 1 9 (@alphonsodaviess) on Aug 15, 2020 at 2:33am PDT

أقرأ أيضا: سخرية ألمانية من ميسي وبرشلونة عقب السقوط الكارثي أمام بايرن ميونخ

كان تقدم ديفيز منذ انضمامه إلى بايرن ميونخ هذا الموسم نيزكيًا، فبعد وصوله من مدينة فانكوفر الكندية، تحول الظهير من القيمة السوقية البالغة 10 ملايين يورو، وفقًا لموقع «ترانسفير ماركت» المتخصص، إلى مضاعفة القيمة في ستة في 12 شهرًا (60 مليون يورو).

كان موسمه الأول في ألمانيا رائعًا بعد أن كان غير قابل للتفاوض مع قبل المدرب الألماني هانس ديتر فليك منذ أكتوبر، حيث خاض 44 مباراة سجل خلالها ثلاثة أهداف وقدم ثلاث تمريرات حاسمة؛ آخر تمريرة حاسمة كانت يوم الجمعة الماضي إلى كيمتش أمام البارسا المنهار، وكانت بمثابة المسمار الخامس من الثمانية أهداف التي وضعها الفريق البافاري في نعش برشلونة في دوري أبطال أوروبا.

.