لويس فيجو يعلّق على أزمة كلاسيكو الليجا

البرتغالي لويس فيجو نجم ريال مدريد وبرشلونة السابق يؤكد ضرورة إبعاد كرة القدم عن المشاكل السياسية، مشيرًا إلى حرية كل إنسان في التعبير عن رأيه.

0
%D9%84%D9%88%D9%8A%D8%B3%20%D9%81%D9%8A%D8%AC%D9%88%20%D9%8A%D8%B9%D9%84%D9%91%D9%82%20%D8%B9%D9%84%D9%89%20%D8%A3%D8%B2%D9%85%D8%A9%20%D9%83%D9%84%D8%A7%D8%B3%D9%8A%D9%83%D9%88%20%D8%A7%D9%84%D9%84%D9%8A%D8%AC%D8%A7

أكد لويس فيجو، نجم ريال مدريد وبرشلونة السابق، ضرورة إبعاد كرة القدم عن المشاكل السياسية، في إطار رأيه حول أزمة إقامة مباراة كلاسيكو الليجا المقرر انعقادها يوم 26 أكتوبر الجاري على ملعب «كامب نو».

وتحدث فيجو عن أزمة لقاء كلاسيكو الليجا، خلال حضوره افتتاح شركته للملابس بالتعاون مع زوجته في مدريد، قائلاً: «كرة القدم لا يجب أن تكون محاصرة بمشاكل سياسية».

وأضاف لاعب برشلونة وريال مدريد السابق حديثة، قائلاً: «على العكس يجب أن تكون كرة القدم واحدة من الأسباب القريبة من قيم اللعبة».

وشدّد النجم البرتغالي الحاصل على الكرة الذهبية 2000 على ضرورة اتخاذ القرار الأنسب للمباراة، قائلاً: «السلطات المعنية يجب أن تقرر الأفضل، ولا أعتقد أنها ستغير موعد ومكان المباراة في النهاية، وتحدثنا كثيرًا عن الموقف، تتبقى أيام عديدة لنرى ماذا سيحدث».

واستكمل فيجو حديثه، قائلاً: «الشرطة والحكومة والهيئات الرياضية تعرف الأفضل في هذا الأمر، وأنا فقط أستطيع إبداء رأيي».

وأضاف نجم النادي الكتالوني السابق: «اللاعبون يريدون فقط لعب المباراة وهم يشعرون بالأمان».

اقرأ أيضًا: فالفيردي: نريد لعب الكلاسيكو في «كامب نو».. وعلينا احترام جدول الدوري

وأكد فيجو أن لعب المباراة بدون جمهور سيكون أمرا مؤسفا، قائلاً: «سيكون قلقًا من أجل الحفاظ على الأمان ولست مختصًا للحديث عن هذا الأمر، وأعتقد في النهاية أن الأمور ستسير في مسارها ولن يتغير أي شيء، وإذا حدث بالفعل سيكون بسبب القلق».

وردّ فيجو على تصريحات تشافي هيرنانديز وبيب جوارديولا عقب صدور قرار بسجن الانفصاليين، قائلاً: «كل شخص يعتبر حرًا في إبداء رأيه وما يريده ويكون مسؤولاً عن كلماته».

وتطرق فيجو للحديث عن حالة برشلونة وريال مدريد قبل وصولهما لمباراة كلاسيكو الليجا، قائلاً: «أعتقد أن الفريقين يتواجدان في موقف متشابه ويقعان في مراكز متقدمة من ترتيب الليجا»

واختتم لويس فيجو حديثه عن أهمية مباراة الكلاسيكو، قائلاً: «مباراة الكلاسيكو دائمًا تكون متعلقة بمن هو الأفضل والأسوأ لأن كل شيء يمكن أن يحدث، وهي مباراة تحرك أمورا كثيرة، ومشاعر عديدة وذات أهمية كبيرة على المستوى العالمي».

.