لويس إنريكي يدعم طفلًا مريضًا برسالة مؤثرة

أشار المدرب إلى أنه حان دوره الآن لتشجيع أولئك الذين فعلوا ذلك مسبقا مع المنتخب الوطني، بالإضافة إلى ذلك، دعا ميجيل أنخل لزيارة الفريق للتعرف على رموزه عن كثب.

0
%D9%84%D9%88%D9%8A%D8%B3%20%D8%A5%D9%86%D8%B1%D9%8A%D9%83%D9%8A%20%D9%8A%D8%AF%D8%B9%D9%85%20%D8%B7%D9%81%D9%84%D9%8B%D8%A7%20%D9%85%D8%B1%D9%8A%D8%B6%D9%8B%D8%A7%20%D8%A8%D8%B1%D8%B3%D8%A7%D9%84%D8%A9%20%D9%85%D8%A4%D8%AB%D8%B1%D8%A9

تلقى ميجيل أنخل، وهو طفل عمره ثماني سنوات ويلعب في نادي ألاورنيو (مالاجا)، في سريره بالمستشفى مفاجأة كبيرة حين تلقى التشجيع من مدرب منتخب إسبانيا لكرة القدم لويس إنريكي، الذي أخبره أن الآن حان دوره هو للتشجيع.

ونشر النادي الجمعة مقطع فيديو عبر حسابه على (تويتر) يتلقى فيه الطفل التشجيع والدعوة لرؤية المنتخب من جانب لويس إنريكي، الذي فقد في أغسطس الماضي ابنته زانا، حيث توفيت في التاسعة من عمرها بعد صراع طويل مع مرض بالعظام دفع المدير الفني لترك منصبه آنذاك قبل أن يعود له مجددا منذ بضعة أشهر.

اقرأ أيضًا: نيمار أم مارتينيز؟.. ميسي يختار الأفضل لبرشلونة

وفي المقطع قال إنريكي الذي كان يرتدي في الفيديو قميص لا روخا "بما أنه لا يوجد كرة القدم الآن، فإنني أكرس نفسي لاتواصل مع أفضل المشجعين. وقد أخبروني أنك في سن الثامنة، وأنك من بين الأفضل لدينا" .

وأشار المدرب إلى أنه حان دوره الآن لتشجيع أولئك الذين فعلوا ذلك مسبقا مع المنتخب الوطني، بالإضافة إلى ذلك، دعا ميجيل أنخل لزيارة الفريق للتعرف على رموزه عن كثب.

واختتم لويس إنريكي "ستحصل على قميص وكرة موقعة من جميع اللاعبين. تشجع وتحلى بالقوة. أتمنى لك الشفاء العاجل لأنني أريد حقاً أن أعانقك".

.