لويس إنريكي يدعم أونزوي بعد إصابة بمرض في الجهاز العصبي

خوان كارلوس أونزوي، الذي كان الرجل الثاني بعد لويس إنريكي في البلوجرانا،أعلن عن إصابته بمرض التصلب الجانبي الضموري «ELA» ومن ثم قرر اعتزال التدريب.

0
%D9%84%D9%88%D9%8A%D8%B3%20%D8%A5%D9%86%D8%B1%D9%8A%D9%83%D9%8A%20%D9%8A%D8%AF%D8%B9%D9%85%20%D8%A3%D9%88%D9%86%D8%B2%D9%88%D9%8A%20%D8%A8%D8%B9%D8%AF%20%D8%A5%D8%B5%D8%A7%D8%A8%D8%A9%20%D8%A8%D9%85%D8%B1%D8%B6%20%D9%81%D9%8A%20%D8%A7%D9%84%D8%AC%D9%87%D8%A7%D8%B2%20%D8%A7%D9%84%D8%B9%D8%B5%D8%A8%D9%8A

دعم لويس إنريكي، المدير الفني لمنتخب إسبانيا لكرة القدم، للمدرب خوان كارلوس أونزوي فكتب على شبكات التواصل الاجتماعي «لا يعلم ELA (مرض التصلب الجانبي الضموري) ما أقحم نفسه فيه ومع من يعبث .. متحدون أكثر من أي وقت مضى».

وكتب إنريكي هذه الرسالة على حسابه بـ «تويتر» وأرفق معها صورة تجمعهما أثناء الاحتفال في حافلة برشلونة في الشوارع بعد تحقيق الثلاثية موسم 2014/2015 ، وذلك بعدما فاز الفريق الكتالوني بالدوري الإسباني وكأس الملك ودوري الأبطال.

اقرأ أيضًا: متى تنتهي أعمال تجديد البرنابيو وعودة الـ«لوس بلانكوس» للمدرجات؟



وأعلن أونزوي، الذي كان الرجل الثاني بعد إنريكي في البلوجرانا، الخميس عن إصابته بمرض التصلب الجانبي الضموري «ELA» ومن ثم قرر اعتزال التدريب.

ودعا أونزوي، العضو السابق بالجهاز الفني لبرشلونة، وسائل الإعلام لملعب كامب نو للإعلان عن مرضه الذي تم تشخيصه الموسم السابق عندما بدأ مسيرته كمدرب مع جيرونا وتم تأكيده لاحقا في فبراير الماضي.

.