لوكاس فاسكيز يداعب ماركوس يورينتي بعد تعرضه للإصابة

تعرض الإسباني ماركوس يورينتي إلى إصابة بساقه اليسرى في آخر تدريبات خاضها الفريق بالعام الماضي، وهي ما ستبعده عن الملاعب لفترة تتراوح من أسبوعين إلى ثلاثة

0
%D9%84%D9%88%D9%83%D8%A7%D8%B3%20%D9%81%D8%A7%D8%B3%D9%83%D9%8A%D8%B2%20%D9%8A%D8%AF%D8%A7%D8%B9%D8%A8%20%D9%85%D8%A7%D8%B1%D9%83%D9%88%D8%B3%20%D9%8A%D9%88%D8%B1%D9%8A%D9%86%D8%AA%D9%8A%20%D8%A8%D8%B9%D8%AF%20%D8%AA%D8%B9%D8%B1%D8%B6%D9%87%20%D9%84%D9%84%D8%A5%D8%B5%D8%A7%D8%A8%D8%A9

تعرض ماركوس يورينتي، لاعب وسط ريال مدريد الإسباني، إلى إصابة في آخر جلسة تدريبية خاضها الفريق في العام الماضي، وهو ما سيُبعد يورينتي عن الملاعب لفترة من الوقت ستتراوح ما بين أسبوعين إلى ثلاثة.

ويبدو أن هناك بيئة جيدة تجمع لاعبي الفريق «الملكي»، إذ يعتاد اللاعبون على إطلاق الدعابات بينهم على وسائل التواصل الاجتماعي وأيضًا في ملاعب التدريبات وخوض المباريات.

وفي الساعات القليلة الماضية نشر ماركوس يورينتي صورة له على حسابه الرسمي على موقع التواصل الاجتماعي «تويتر» وهو يخضع للعلاج بهدف العودة إلى تشكيلة الفريق في أسرع وقت ممكن، وكتب لاعب «المرينجي»، أسفل الصورة: «أعمل من الآن لكي أستعيد مستواي في أقرب وقت ممكن وأن أعود أكثر قوة».

ولم يدع لوكاس فاسكيز، جناح فريق ريال مدريد، أن تمر تلك الفرصة دون مداعبة زميله ماركوس يورينتي، وكتب له قائلًا: «أكثر قوة؟ ألن تتمكن من التحرك!».





الجدير بالذكر أن يورينتي تعرض خلال التدريبات التي خاضها الفريق في الـ 31 من شهر ديسمبر الماضي إلى إصابة عضلية في ساقه اليسرى ستبعده عن الملاعب ما بين أسبوعين إلى ثلاثة، أي أنه لن يتمكن من المشاركة في المباراة التي سيخوضها الفريق اليوم أمام فياريال في مباراة الجولة السابعة عشرة من الدوري الإسباني المؤجلة بسبب مشاركة الفريق في كأس العالم للأندية، هذا بالإضافة إلى عدم لحاقه بمواجهتي ريال سوسيداد وريال بيتيس المقبلتين بـ «الليجا»، فضلًا عن مواجهتي ليجانيس المقبلتين في الدور ثمن النهائي من كأس ملك إسبانيا.

يُذكر أن الهدف الذي يعمل عليه لاعب وسط ريال مدريد في الوقت الحالي هو العودة بقوة للتمكن من المشاركة في مباراة إشبيلية المقبلة التي سيستضيفها ملعب «سانتياجو بيرنابيو» في التاسع عشر من الشهر الجاري بالدوري الإسباني.

.