لوبيتيجي: نعرف جيدًا ما الذي يعنيه ديربي الأندلس

المدير الفني لفريق إشبيلية بعد الفوز الساحق في موقعة دوديلانج وتصدره لمجموعته الأوروبية يرى أنه من الطبيعي الحديث عن مبارة ريال بيتيس فى الدوري الإسباني.

0
%D9%84%D9%88%D8%A8%D9%8A%D8%AA%D9%8A%D8%AC%D9%8A%3A%20%D9%86%D8%B9%D8%B1%D9%81%20%D8%AC%D9%8A%D8%AF%D9%8B%D8%A7%20%D9%85%D8%A7%20%D8%A7%D9%84%D8%B0%D9%8A%20%D9%8A%D8%B9%D9%86%D9%8A%D9%87%20%D8%AF%D9%8A%D8%B1%D8%A8%D9%8A%20%D8%A7%D9%84%D8%A3%D9%86%D8%AF%D9%84%D8%B3

أعرب جولين لوبيتيجي المدير الفني لفريق نادي إشبيلية الإسباني عن بالغ سعادته عقب فوز فريقه على فريق نادي دوديلانج فى ضمن منافاسات دور المجموعات الدوري الأوروبي، قائلًا: «لقد حقق الفريق أداءً جيدًا، وكان الهدف هو تحقيق الثلاث نقاط وتصدر المجموعة، وتحقيق ذلك فى الجولة الرابعة ليس بالأمر السهل، وبالنسبة لنا كانت المباراة معقدة بسبب سوء أرضية الملعب المتحركة، كانت البداية صعبة لكننا نجحنا في الشوط الأول في خطف المباراة».

وأضاف لوبيتيجي: «إذا لم تعط المباراة أهميتها من البداية فإنك لن تحصل على مثل هذه النتيجة مطلقًا،أعتقد أننا لعبنا مباراة جيدة، وبالتأكيد كما كان الحال مع إحراز المزيد من الأهداف، فإن مستوى التركيز ينخفض قليلًا، لكن فى النهاية نجحنا فى تحقيق المطلوب وهو الفوز بالثلاث نقاط وتصدر المجموعة».


اقرأ أيضًا| «قائد ريال بيتيس يعتذر لفينيسيوس جونيور»

وأشاد لوبيتيجي برجاله: «بذل سيرجي جوميز مجهودًا كبيرًا في اللعب وأظهر شخصيته والتزامه، كما لعب جوديلج في مكان لم يعتد على اللعب فيه ولكنه أدى بشكل طيب، وروني لوبيز كان على ما يرام وكذلك دابر ومنير، فعندما يلعب الفريق على قلب رجل واحد، فكل منهم يظهر أفضل ما عنده».

وعن حديثه عن مبارة ديربي إشبيلية-بيتيس، قال: «سنلعب أكثر هدوءًا، لكننا سناخذ المباراة على محمل الجد، نحن نعرف ماهية مباراتنا ضد ريال بيتيس ومن الطبيعي التحدث عنها بشكل جدي، كنا نركز فى مباراة الدوري الأوروبي والآن سنحاول الاستعداد جيدًا لمباراة الأحد».

واختتم: «نصل إلى الديربي بحماس وطموح ورغبة».

يذكر أن فريق نادي إشبيلية الإسباني يحتل المركز الخامس فى ترتيب جدول الدوري الإسباني برصيد 21 نقطة بفارق نقطة واحد عن برشلونة صاحب المركز الأول، كما يحتل إشبيلية صدارة مجموعته فى بطولة الدوري الأوروبي برصيد 12 نقطة، تجعله قريبًا من تخطي دور المجموعات إلى دور الـ 16.

.