لليوم الثالث على التوالي.. مشجعو برشلونة في «كامب نو» للمطالبة برحيل بارتوميو

مشجعو برشلونة يتجمهرون حول ملعب «كامب نو» في محاولة للضغط على مجلس إدارة النادي الكتالوني بقيادة جوسيب ماريا بارتوميو لتقديم استقالته من رئاسة النادي.

0
%D9%84%D9%84%D9%8A%D9%88%D9%85%20%D8%A7%D9%84%D8%AB%D8%A7%D9%84%D8%AB%20%D8%B9%D9%84%D9%89%20%D8%A7%D9%84%D8%AA%D9%88%D8%A7%D9%84%D9%8A..%20%D9%85%D8%B4%D8%AC%D8%B9%D9%88%20%D8%A8%D8%B1%D8%B4%D9%84%D9%88%D9%86%D8%A9%20%D9%81%D9%8A%20%C2%AB%D9%83%D8%A7%D9%85%D8%A8%20%D9%86%D9%88%C2%BB%20%D9%84%D9%84%D9%85%D8%B7%D8%A7%D9%84%D8%A8%D8%A9%20%D8%A8%D8%B1%D8%AD%D9%8A%D9%84%20%D8%A8%D8%A7%D8%B1%D8%AA%D9%88%D9%85%D9%8A%D9%88

تواصل جماهير نادي برشلونة محاولاتها للضغط من أجل رحيل مجلس إدارة النادي، بقيادة جوسيب ماريا بارتوميو، وذلك في أعقاب قيام ليونيل ميسي قائد «البلوجرانا» بإرسال فاكس إلى النادي يؤكد فيه طلبه لفسخ تعاقده من جانب واحد.

وجاء طلب ميسي لفسخ عقده مع برشلونة استنادًا على بند في عقده يخول له القيام بذلك مع نهاية كل موسم، لكن إدارة «البلوجرانا» تؤكد انتهاء صلاحية البند في 10 يونيو الماضي، ومن المرجح أن تدور معركة قانونية بين الطرفين، حيث يؤكد فريق ميسي أن توقف الموسم لمدة 3 أشهر يعطيه الحق في فسخ العقد قبل بداية الموسم الجديد.

ولليوم الثالث على التوالي، احتشد العشرات من مشجعي فريق برشلونة مساء الخميس مجددا في محيط ملعب «كامب نو» احتجاجا على إدارة رئيس النادي، جوسيب ماريا بارتوميو وللمطالبة باستقالته.



ويأتي ذلك كرد فعل من قبل الجماهير العاشقة لنجم الفريق، الأرجنتيني ليونيل ميسي، هدافه التاريخي وصاحب الكرات الذهبية الست، والذي طالب النادي بالرحيل هذا الصيف بعد نحو 20 عاما من الانضمام لجدرانه.

اقرأ أيضًا: رغبة نيمار قد تنقل سواريز إلى باريس سان جيرمان.. وأندية إنجليزية تتحرك

وتمكنت جماهير برشلونة مساء الأربعاء من اقتحام ملعب «كامب نو» بالعشرات، قبل أن يتمكن أفراد الأمن من السيطرة على الموقف، ثم إبعاد المقتحمين، ليتم تكثيف التواجد الأمني في محيط ملعب النادي الكتالوني إثر تلك الواقعة.

وكانت تقارير قد أكدت اليوم أن بارتوميو أبدى استعداده للتقدم باستقالته إذا ما كانت ستساهم في بقاء ميسي (33 عاما) بالفريق الكتالوني.

ويمر برشلونة بواحدة من أسوأ فتراته بعد توديع الموسم الماضي بدون أية ألقاب للمرة الأولى منذ أكثر من عقد، والذي انتهى بخسارة تاريخية أمام بايرن ميونخ 2-8 في ربع نهائي دوري أبطال أوروبا.

.