لامبارد يكرر مع كيبا الآن ما فعله زيدان مع كورتوا

قام فرانك لامبارد بالاجتماع مع حارسه الإسباني كيبا أريزبالاجا قبل مباراة تشيلسي أمام ليستر سيتي في الدوري الإنجليزي وفسّر له أسباب استبعاده.

%D9%84%D8%A7%D9%85%D8%A8%D8%A7%D8%B1%D8%AF%20%D9%8A%D9%83%D8%B1%D8%B1%20%D9%85%D8%B9%20%D9%83%D9%8A%D8%A8%D8%A7%20%D8%A7%D9%84%D8%A2%D9%86%20%D9%85%D8%A7%20%D9%81%D8%B9%D9%84%D9%87%20%D8%B2%D9%8A%D8%AF%D8%A7%D9%86%20%D9%85%D8%B9%20%D9%83%D9%88%D8%B1%D8%AA%D9%88%D8%A7

يمتلك المدرب البريطاني فرانك لامبارد علاقة متوترة مع الحارس الإسباني كيبا أريزبالاجا داخل نادي تشيلسي الإنجليزي، بعد استبعاد لامبارد لكيبا من مواجهته الأخيرة أمام فريق ليستر سيتي في المباراة التي جمعت بين الفريقين على ملعب «كينج باور ستاديوم» ضمن منافسات الجولة الخامسة والعشرين من بطولة الدوري الإنجليزي الممتاز والتي انتهت بالتعادل الإيجابي بهدفين لكل فريق، حيث اعتمد على الحارس الأرجنتيني ويلي كاباييرو.

وانهالت الصحافة الإنجليزية بالحديث عن الأمر باستبدال الحارس الذي كلف خزينة نادي تشيلسي 80 مليون يورو، بحارس يملك من العمر 38 عاما، ولكن في يبدو أن هناك خلفية أخرى وراء هذا المشهد الذي ظهر كمشكلة ضجت في معقل «ستامفورد بريدج» خلال الأيام القليلة الماضية عقب مباراة السبت الماضي.

وهذا المشهد يحمل في طياته، ما لا يعرفه الكثيرون، بأن لامبارد اجتمع مع حارسه كيبا قبل لقاء ليستر سيتي وأخبره بأنه سيمنحه قسطا من الراحة حتى يكون جاهزا بنسبة 100% للمواجهة المرتقبة أمام مانشستر يونايتد يوم 17 فبراير المقبل، وأنه من الأفضل أن يكون بديلا في لقاء ليستر سيتي حتى يتجنب أيضا القليل من نار الانتقادات التي طالت أداء الحارس الإسباني خلال مبارياته الأخيرة.

أقرأ أيضا: 80 مليون يورو ضاعت هباء.. تشيلسي يبحث عن بديل للحارس «كيبا»

فترك كيبا كبديل، لم يكن تشكيكا في قدراته، بل هو نوع من إعادة ضبط النفس والتركيز أكثر على المواجهات التي تقع في طريق تشيلسي في الأسابيع المقبلة، وبالأخص المباراة المهمة في ذهاب دوري أبطال أوروبا أمام بايرن ميونيخ الألماني في الدور ثمن النهائي، وتفهّم كيبا بشكل جيد قرار مدربه لامبارد.

وهذا الأمر، حدث أيضا هذا الموسم مع الحارس البلجيكي تيبو كورتوا، عندما فعل المدرب الفرنسي زين الدين زيدان معه نفس الأمر في مباراة ريال مدريد أمام غرناطة في ملعب سانتياجو برنابيو واعتمد على الحارس الفرنسي ألفونس أريولا، وكان هذا عقب سلسلة الانتقادات الكثيرة التي طالت البلجيكي بعد أخطائه المتكررة، وساعد هذا القرار في تحسن أداء كورتوا بشكل كبير وأصبح يقدم مستويات رائعة حتى اللحظة.



والآن التاريخ يعود لتكرار نفسه، ولكن في تشيلسي الذي قدم 80 مليون يورو لضم كيبا، الذي قدم أداء جيدا مع «البلوز» منذ انضمامه في صيف 2018 قادما من أتلتيك بلباو الإسباني.

أما المشهد الآخر الذي تناولته الصحف قد يكون أزمة حقيقية أيضا في الفترة المقبلة، نظرا لأن كيبا، البالغ من العمر 25 عاما، يطمح في لعب دور أساسي في بطولة يورو 2020 مع منتخب إسبانيا، ولتحقيق ذلك فهو يحتاج للمشاركة، ولذلك ستتفاقم الأمور سوءا وستصبح مشكلة حقيقية إذا أصر لامبارد على ترك كيبا على مقاعد البدلاء أمام مانشستر يونايتد وأيضا في مبارياته الحاسمة المقبلة، ولكن لا داعي لاستباق الأحداث لأن الحارس الأرجنتيني ويلي كاباييرو ليس البديل الذي يقنع لامبارد للاعتماد عليه وترك كيبا على مقاعد البدلاء، والأمر فقط هو إراحة كيبا حتى يتمكن من ضبط النفس ويعود للتألق مجددا في المواجهات الحاسمة المقبلة.

.