لأول مرة في تاريخ إسبانيا.. إلغاء مباراة بسبب «هتافات عنصرية»

وقعت أزمة كبيرة في دوري القسم الثاني الإسباني، أدت إلى إلغاء مباراة رايو فايكانو وألباسيتي بعد لعب شوط واحد منها، أحداث عنصرية عقبت عليها رابطة الليجا.

0
%D9%84%D8%A3%D9%88%D9%84%20%D9%85%D8%B1%D8%A9%20%D9%81%D9%8A%20%D8%AA%D8%A7%D8%B1%D9%8A%D8%AE%20%D8%A5%D8%B3%D8%A8%D8%A7%D9%86%D9%8A%D8%A7..%20%D8%A5%D9%84%D8%BA%D8%A7%D8%A1%20%D9%85%D8%A8%D8%A7%D8%B1%D8%A7%D8%A9%20%D8%A8%D8%B3%D8%A8%D8%A8%20%C2%AB%D9%87%D8%AA%D8%A7%D9%81%D8%A7%D8%AA%20%D8%B9%D9%86%D8%B5%D8%B1%D9%8A%D8%A9%C2%BB

وقعت أزمة كبيرة في دوري القسم الثاني الإسباني، أدت إلى إلغاء مباراةرايو فايكانو وألباسيتيبعد لعب شوط واحد منها.

ووفق ما صرح به نادي ألباسيتي على صحفته على موقع التواصل الإجتماعي «تويتر» : «قرر حكم اللقاء بتأييد من قبل نادي ألباسيتي ورايو فايكانو واتحاد الكرة ولجنة المسابقات، بتعليق المباراة بعد الأحداث التي شهدتها».

نادي ألباسيتي حل ضيفا على العاصمة مدريد لمواجهة رايو، وجماهير صاحب الأرض شنت هجوما حادا في هتافها استهدف الأوكراني رومان زوزوليا لاعب الفريق المنافس طوال الشوط الأول.

زوزوليا لاعب سابق في رايو، ولكن لعدة ساعات فقط في يناير 2017، قبل أن تفسخ الإدارة تعاقده رضوخا للغضب الجماهيري بسبب مزاعم حول انتماءات اللاعب السياسية.

في مباراة الأحد، واصلت جماهير رايو التعبير عن غضبها تجاه زوزوليا ورفعت لافتات مسيئة له في المباراة أمام ألباسيتي، وهتفت بشكل عدائي ضد زوزوليا، ليمتنع لاعبو ألباسيتي عن استكمال المباراة بعد نهاية شوطها الأول بالتعادل 0-0، ويضطر الحكم خوسيه أنطونيو لوبيز توكا إلى إلغاء المباراة، لتكون المرة الأولى في تاريخ كرة القدم الإسبانية التي تُلغى فيها مباراة بسبب هتافات معادية من المدرجات.

اقرأ أيضاً:موعد قرعة ثمن نهائي دوري أبطال أوروبا والقنوات الناقلة

ماذا حدث في 2017

جماهير رايو تشتهر بمناهضة بعض الاتجاهات اليمينية التي يرونها متطرفة، ليست مجرد أفكار يعبرون عنها، بل سنحت لهم فرصة تطبيقها قبل عامين، الحرب الشرسة الحقيقية بين جماهير رايو وتلك الأفكار، وقعت في 31 يناير 2017.

إدارة رايو حاولت حينها تدعيم صفوفها في الساعات الأخيرة من سوق الانتقالات الشتوية، ووقع الاختيار على الأوكراني رومان زوزوليا مهاجم ريال بيتيس آنذاك.

الصفقة تمت مباشرة قبل إغلاق باب القيد، في عقد إعارة حتى نهاية الموسم، وجماهير رايو لم تكن لتمرر الصفقة مرور الكرام، ببحث سريع عن تاريخ نجمهم الجديد، تبيّن أن زوزوليا لديه ميول لم ترق جمهور رايو فاييكانو التي عبرت عن غضبها تجاه الصفقة التي لم تدم طويلًا.

.