كيكي سيتين: «الفار» لا يستخدم بطريقة موحدة

يستضيف فريق برشلونة على ملعبه كامب نو بدون حضور الجماهير متذيل الترتيب فريق إسبانيول ضمن منافسات الجولة الخامسة والثلاثين من بطولة لا ليجا.

0
%D9%83%D9%8A%D9%83%D9%8A%20%D8%B3%D9%8A%D8%AA%D9%8A%D9%86%3A%20%C2%AB%D8%A7%D9%84%D9%81%D8%A7%D8%B1%C2%BB%20%D9%84%D8%A7%20%D9%8A%D8%B3%D8%AA%D8%AE%D8%AF%D9%85%20%D8%A8%D8%B7%D8%B1%D9%8A%D9%82%D8%A9%20%D9%85%D9%88%D8%AD%D8%AF%D8%A9

عقد كيكي سيتين المدير الفني لفريق برشلونة الإسباني مؤتمرًا صحفيًا للحديث عن عدد من الأمور المتعلقة بالنادي الكتالوني، قبل مواجهة فريقه أمام إسبانيول على ملعب «كامب نو» ضمن منافسات الجولة الـ 35 من بطولة الدوري الإسباني.

وقال سيتين عن مباراة الديربي أمام إسبانيول، في ظل وضع الأخير المتردي في الليجا: «ليس هذا فقط، فكل الدربيات لا علاقة لها بالتصنيف. فالخصم يعزل نفسه عن كل شيء ويركز على الفوز بالمباراة. إن أهمية هذه المباراة بالنسبة لهؤلاء اللاعبين هائلة. ستكون مباراة مليئة بالشغف، وسيبذل الجميع أقصى ما لديهم، والتصنيف واللحظة الحالية ليس لهما علاقة».

وأضاف حول تأكيد رئيس النادي بارتوميو على استمراريته: «نحن سعداء للغاية، كما قلت في مناسبات عديدة. النتائج شيء والأحاسيس شيء آخر. والمباراة الأخيرة سجلنا الأهداف وكان التوفيق معنا عن المباريات السابقة، ولكن في المباريات السابقة أيضا كانت هناك لحظات جيدة جدًا. متطلبات المنافسين الأخيرين كانت قصوى وربما تعطينا القليل من النبض. كل مباراة مختلفة، لكن علينا أن ننظر إلى الأشياء التي نقوم بها بشكل جيد».

أقرأ أيضا: بارتوميو: ميسي هادئ وسيجدد عقده مع برشلونة

وواصل حول مستقبله مع برشلونة: «لم يكن لدي شعور قبل هذه المباراة بأن هذا سيتغير. لقد عشت منذ زمن طويل في السيرك المسمى كرة القدم، أنا فقط أقوم بعملي. النادي سعيد بالعمل الذي نقوم به، وأركز على ذلك. لا أقدر ما إذا فزنا في مباراة أو خسرنا المباريات الأخرى. ولا أقدرهم بهذه الطريقة. أنا لا أعيش يوميًا، أعمل بمزيد من المنطقية».

واختتم بالحديث عن تقنية حكم الفيديو المساعد: «لا يبدو سيئًا بالنسبة لي أن شخصًا ما يعبر عن رأي، طالما أنه يحترم الآخرين. الحقيقة هي أن هناك حالات نفتقدها جميعًا عندما يتعلق الأمر باستخدام هذا العنصر. نفس الإجراء، الذي ستراه في بعض الأحيان وأحيانًا لا. لدينا أداة استثنائية ولا يتم استخدامها بأفضل طريقة، بطريقة موحدة. إنها تحيرك، كل واحد يفسر ما يحدث بطريقته الخاصة. ما هو مطلوب هو توحيد المعايير. إذا كان هناك اتصال وسوف انظر، يجب رؤيتهم جميعاً. أو إذا لم يكن كذلك، قبول قرار الحكم في كل لحظة».

.