كوكي عن مواجهة ليفربول في دوري الأبطال: علينا التعلم من خطأ يوفنتوس

أكد كوكي قائد فريق أتلتيكو مدريد الإسباني أن مواجهة ليفربول الإنجليزي المقبلة في إياب ثمن نهائي دوري أبطال أوروبا ستكون بمثابة نهائي

0
%D9%83%D9%88%D9%83%D9%8A%20%D8%B9%D9%86%20%D9%85%D9%88%D8%A7%D8%AC%D9%87%D8%A9%20%D9%84%D9%8A%D9%81%D8%B1%D8%A8%D9%88%D9%84%20%D9%81%D9%8A%20%D8%AF%D9%88%D8%B1%D9%8A%20%D8%A7%D9%84%D8%A3%D8%A8%D8%B7%D8%A7%D9%84%3A%20%D8%B9%D9%84%D9%8A%D9%86%D8%A7%20%D8%A7%D9%84%D8%AA%D8%B9%D9%84%D9%85%20%D9%85%D9%86%20%D8%AE%D8%B7%D8%A3%20%D9%8A%D9%88%D9%81%D9%86%D8%AA%D9%88%D8%B3

استضاف أتلتيكو مدريد منذ قليل فريق إشبيلية منذ قليل على ملعب «واندا ميتروبوليتانو» في إطار منافسات الجولة السابعة والعشرين من بطولة دوري الدرجة الأولى الإسباني، وانتهى اللقاء بالتعادل الإيجابي بهدفين لمثلهما.

وبعد انتهاء اللقاء أجرى كوكي، قائد «الروخيبلانكوس»، مقابلة تليفزيونية تناول فيها الحديث عن أداء فريقه والمباراة المنتظرة أمام ليفربول الإنجليزي في إياب ثمن نهائي دوري أبطال أوروبا.

وجاء في تصريحاته: «ما زالت هناك الكثير من المباريات على انتهاء الموسم، هذا المرة كنا نتقدم بالكرة من الخطوط الأولى إلى الأمام، واستقبلنا هدفًا في الدقائق الأولى، ولكننا قلبنا موازين اللقاء فيما بعد، ثم احتسب حكم المباراة ركلة جزاء لحساب الخصم.. حصلنا على فرص وعندما لا تستغلها فلا يمكنك تحقيق الانتصار، علينا مواصلة العمل وتقديم رد فعل».

وعن أداء تقنية الفيديو التحكيمية في المباراة، تابع: «يستخدم الفار للمساعدة، لقد احتسب لنا ركلة جزاء، وفيما بعد احتسب لهم ركلة، يتم استهلاك الكثير من الوقت في اتخاذ القرارات، ولكن لا يمكنني قول أكثر من هذا».

اقرأ أيضًا: تعادل مثير بين أتلتيكو مدريد وإشبيلية في الدوري الإسباني

وأضاف: «تقدم الفريق إلى الأمام لتحقيق الفوز، وبعد تسجيل الخصم هدف التعادل استمررنا في الضغط وخلق فرص أكثر، وعلينا استغلال تلك الفرص إذا كنا نرغب في لعب دوري أبطال أوروبا الموسم المقبل».

وفيما يتعلق بمباراة «الريدز» التي ستنطلق الأربعاء المقبل فأنهى تصريحاته قائلًا: «هي منافسة أخرى، ستكون مباراة نهائي بالنسبة لنا وعلينا القيام بالأمور على نحوٍ جيد والتعلم مما حدث العام الماضي».

جدير بالذكر أن الموسم الماضي كان أتلتيكو مدريد متفوقًا على يوفنتوس بهدفين نظيفين في مباراة الذهاب، ولكن في العودة سقط بثلاثة أهداف وغادر البطولة الأعرق أوروبيًا، مما يُثير مخاوف كبيرة لدى كوكي وزملائه من احتمالية تكرار الأمر.

.