كوفاسيتش يتحدث عن مستقبله مع «البلوز» وعودته إلى ريال مدريد

كشف الكرواتي ماتيو كوفاسيتش، لاعب وسط ريال مدريد المعار إلى تشيلسي، أنه من المبكر الحديث عن استمراره مع «البلوز» أو عودته إلى ريال مدريد من جديد بعد انتهاء فترة إعارته

0
%D9%83%D9%88%D9%81%D8%A7%D8%B3%D9%8A%D8%AA%D8%B4%20%D9%8A%D8%AA%D8%AD%D8%AF%D8%AB%20%D8%B9%D9%86%20%D9%85%D8%B3%D8%AA%D9%82%D8%A8%D9%84%D9%87%20%D9%85%D8%B9%20%C2%AB%D8%A7%D9%84%D8%A8%D9%84%D9%88%D8%B2%C2%BB%20%D9%88%D8%B9%D9%88%D8%AF%D8%AA%D9%87%20%D8%A5%D9%84%D9%89%20%D8%B1%D9%8A%D8%A7%D9%84%20%D9%85%D8%AF%D8%B1%D9%8A%D8%AF

أكد الكرواتي ماتيو كوفاسيتش، لاعب وسط ريال مدريد الإسباني المعار إلى فريق تشيلسي الإنجليزي، أنه من المبكر الحديث عن إمكانية استمراره في «البلوز» أو العودة مرة أخرى إلى «الميرينجي» بعد انتهاء فترة إعارته.

وأدلى لاعب وسط تشيلسي بالعديد من التصريحات لصحيفة «إيفنينج ستاندارد»، والتي تتعلق باحتمالية عودته إلى ريال مدريد بعد انتهاء الموسم الحالي، إذ صرح قائلًا: «ما زال الوقت مبكرًا جدًا لهذا النوع من الأسئلة، أنا سعيد للغاية هنا، إذ من الجيد اللعب بانتظام، أنا أشعر بقليل من الإرهاق، إذ إنني لم أكن معتادًا على اللعب كل ثلاث أو أربع مباريات، وكرة القدم هنا شاقة وصعبة جدًا».

وعلى الرغم من إجابة كوفاسيتش غير الواضحة المعالم عما إذا كان سيعود إلى ريال مدريد بعد انتهاء فترة إعارته أم سيستمر مع «البلوز»، إلا أنه عبر عن سعادته بالتواجد في مدينة لندن واللعب لصالح تشيلسي، وفي هذا السياق تابع: «لدينا فريق كبير وجمهور رائع، والمدينة جميلة، يروق لي كثيرًا التواجد هنا، أنا أقوم بالتجول هنا وأستمتع بالمدينة، هي كبيرة ولم أر ما هو كاف حتى الآن».

وأضاف: «لدي رغبة كبيرة في معرفة المدينة بشكلٍ أكثر، وأنا أستمتع بها، وأما بالنسبة إلى الشيء الأكثر إثارة للاهتمام الذي رأيته حتى الآن فهو الاستاد، عائلتي تستمتع بالمدينة، وفي النهاية هذا هو الأكثر أهمية بالنسبة لي».

يُذكر أن إدارة نادي تشيلسي استعارت ماتيو كوفاسيتش خلال فترة سوق الانتقالات الصيفية الماضية لمدة موسم واحد فقط، وليس هناك أي أنباء تؤكد إذا ما كان اتفاق ريال مدريد مع إدارة «البلوز» يتيح للأخير شراء اللاعب بشكل نهائي بعد انتهاء فترة إعارته أم لا.

الجدير بالذكر أن الإيطالي ماوريسيو ساري، المدير الفني لتشيلسي، يعتمد على كوفاسيتش بشكلٍ أساسي، ويبدو أنه يرغب في الحفاظ على خدمات اللاعب وسيطلب من إدارة ناديه محاولة التوقيع معه، ولكن قد تنتهي الصفقة بالفشل بسبب حاجة «الميرينجي» للاعب وسط قادر على إعادة التوازن في الفريق وتشكيل حلقة وصل بين الخط الهجومي والدفاعي، وهو ما قد يدفع الفريق الملكي إلى رفض التخلي عن لاعبه واستعادته بعد انتهاء فترة إعارته.

.